>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
عصام عبدالجواد

27 يونيو 2017

أبواب الموقع

 

المقالات

«سد اللعنة».. والنوم فىالعسل!

789 مشاهدة

31 ديسمبر 2015

بقلم : محمد يوسف




بهدوووووءء، على طريقة الإعلامى «العملاق» عماد الدين أديب، وعلى نار هادية آخر حاجة .. اختار المفاوض المصرى إدارة أزمة «سد النهضة» الذى تبنيه إثيوبيا على منابع نهر النيل والذى ستنعكس آثاره السلبية على مصر بصورة تهدد بمجاعة حقيقية وثورة عطش مقبلة لا محالة. فالملاحظ أن ما تتوقعه مصر، ممثلة فى وزير الرى والموارد المائية، أو بلفظ أدق تتمناه بأن تتعطف علينا إثيوبيا وتضعنا فى حساباتها مجرد أضغاث أحلام .. فعلى الأرجح اكتفى المفاوض المصرى بكشف رأسه والدعاء على أثيوبيا تنفجر فيها ثورة شعبية توقف بناء «سد اللعنة» أو حتى يحصل فيها زلزال 10 ريختر يجيب عالى السد سافله. وبما أن عصر المعجزات قد انتهى وأن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم فعلى سيادة المفاوض المصرى أن يدرك معنى بيت الشعر القائل : «وما نيل المطالب بالتمنى ولكن تؤخذ الدنيا غلابا» .. وأن ما أخذ بالقوة لا يسترد بالأمنيات والدعوات. وهذا فى نظرنا يتطلب أن نضع نصب أعيننا التأثيرات الخطيرة التى ستنعكس على مصر حال تشغيل سد «اللعنة» والتى تؤكدها جميع الدراسات ومن بينها: 1 ـ انخفاض حصة مصر من المياه نظراً لفترة ملء الخزان بخلاف زيادة نسبة التبخر من خزان المياه، خاصة أن حجم الخزان يبلغ حوالى ما يعادل التدفق السنوى لنهر النيل على الحدود السودانية - المصرية «65,5 مليار متر مكعب»، فإذا افترضنا أن فترة ملء الخزان ستكون 5 سنوات فهذا يعنى استهلاك السد لـ 15 مليار متر مكعب من الماء سنويًا على مدار 5 سنوات، تخصم من مصر والسودان بنسبة حصتيهما «3 إلى 1 بما يعنى تناقص حصة مصر السنوية بنحو12 مليار متر مكعب على الأقل لتصل إلى «40-43 مليار متر مكعب سنويا»، وهو ما قد يمثل كارثة بالنسبة لمصر، حيث ستصبح حصة الفرد أقل من 650 مترًا مكعبًا من الماء سنويًا أى أقل من ثلثى المعدل العالمى «1000 متر مكعب للفرد»، كما أنه فى مقابل كل مليار متر مكعب تنقص من حصة مصر المائية، فإنه من المتوقع أن تخسر مصر 200 ألف فدان زراعي. 2 ـ كما أن السد سيؤثر على إمدادات الكهرباء فى مصر بنسبة 25 % إلى 40 %، ما سيعمق من أزمة الكهرباء التى تعيشها مصر، بالإضافة إلى أن سد النهضة الاثيوبى الكبير يمكن أن يؤدى أيضاً إلى خفض دائم فى منسوب المياه فى بحيرة ناصر إذا تم تخزين الفيضانات بدلا من ذلك فى إثيوبيا، وهذا من شأنه تقليل التبخر الحالى لأكثر من 10 مليارات متر مكعب سنويًا، وهو ما من شأنه أيضاً أن يقلل من قدرة السد العالى فى أسوان لإنتاج الطاقة الكهرومائية لتصل قيمة الخسارة لـ100ميجاوات بسبب انخفاض مستوى المياه بالسد بمقدار 3م. 3 ـ ولعل الخطر الأكبر على مصر إنما يكمن فى الاستهداف العسكرى للسد لأى سبب أو توظيفه لأغراض عسكرية أو حتى وجود احتمالية لانهياره بسبب أى أخطاء فى التصميم أو لطبيعة المنطقة التى أقيم فيها، كما يقول بعض الخبراء، مما يؤدى إلى انهيار خزاناته لتتدفق المياه بشكل مفاجئ وهو الأمر الذى ينذر بفيضانات هائلة وغرق لمساحات شاسعة فى السودان ومصر. وتضعنا هذه الحقائق أمام واقع مؤكد أن لغة الرفض والشجب والإدانة التى يدير بها المفاوض المصرى أزمة «السد الملعون» تفرض علينا وضع جميع السيناريوهات على المحك وعدم افتراض حسن النوايا فى الخصم .. وقبل كل هذا يجب علينا أن نفيق من النوم فى العسل وندرك أن هذه الأزمة على وجه التحديد لا يجب أن تدار بحسن النوايا ولا انتظار رقة قلب الأعداء .. وربنا يستر.

 







الرابط الأساسي


مقالات محمد يوسف :

استثمار رمضان!
إللى_اختشوا_ماتوا
نكسة التعليم فى مصر
الغلابة فى رمضان
الأزهر ودوره التاريخى
الهدف مصر.. وليس الكنائس
وجع فى قلب مصر
دماء العرب
«طفلة البامبرز».. عار علينا إن لم نفعلها!!
وجبة مدرسية بالسم الهارى!!
أرجوك اعطنى هذا الدواء!!
آه يا بلد آه!
وداعاً «الجزر المنعزلة»!
هو فى إيه؟!
كفانا تجارب!!
ترامب.. و«سادية السياسة»!
الشعب يريد.. تغيير لا تعديل!
حكومة حرب
مغارة على بابا!
متى يصل قطار التنمية الصعيد المنسى؟!.
أحلام 2017
تفجير الكنيسة.. دلالات وحقائق
جشع المرضى!
ما لا تعرفه قطر ولا «جزيرتها» عن جيش مصر
فضائيات المهدى المنتظر
ماسبيرو.. الذى أجرمنا فى حقه!
تمكين الشباب!
الله يحرقك يا دولار!
«سحر»  فى حقل الألغام
وزارة الإعلام.. وتصحيح مسار ماسبيرو
الموت بطريقة غير شرعية
التكرار لا يعلم..!
جوز الست !!
مغارة على بابا!
عاوزين حكومة تحس بينا!
إحنا آسفين يا حكومة
نورك وجعنا!!
اكشفوا حقيقة منشطات «إيهاب»
موقعة الدولار!!
أصابع الشيطان و«دور العبادة»!!
مهمة فى تل أبيب
الرحمة يا حكومة!!
الغوا «التعليم»!
زمن شاومينج!
إلى الحكومة
المؤامرة الكونية!
خدوا بالكم.. دى مصر
«مرجان» فى نقابة الصحفيين
من أنتم؟!
مسافة السكة
حسى بينا يا حكومة؟
التسخين ضد مصر
 ماذا بعد زيارة خادم الحرمين؟
مصر تهزم الإرهاب
تنظيمات تشويه الإسلام
ديكتاتورية دولة السوشيال!
وليمة السمك والجمبرى!
إعلام هدم الدولة
اعتراف الوزير مقبول!
مجرد سؤال ليس بريئًا!
وزارة النقل الى الآخرة!
موقعة «الواقى» والبحث عن فضيحة!
ليس دفاعاً عن وليد عطا!
«النواب» وتنظيم تفجير مصر
غيبوبة وزارة الزراعة
نبى الرحمة عدو التطرف
اضرب يا سيسى!!
تورتة «النواب»!!
300 قانون فى 20 يوما.. موافقة!!
موت يا حمار!
مؤامرة «ع المكشوف»!
ليلة القبض على «ذئاب» الأعمال!
الصورة مش ولابد!
تسونامى «المسيرى»
إنذار
ساويرس.. «سامحونى ما كانش قصدى»
ماذا لو فعلها السيسى؟!
نعيد ونكرر.. تكريم المشير تفويض وأمر
السلفيون.. الخطر القادم على مصر
حزب الشيطان!
نظف يا سيسى
تكريم المشير طنطاوى.. تفويض وأمر

الاكثر قراءة

الصحة تحذر من شراء الأدوية من العيادات والمراكز الطبية
مصر1095 الشعب هو البطل
ألبير.. «بألف راجل»
مسجون يحاول تهريب «محمول» فى مؤخرته
لأول مرة الحكومة تقيم وزراءها
«أردوغان».. الشيخ الفلتان
أساقفة الكنيسة يهنئون  المسئولين بالمحافظات بعيد الفطر

Facebook twitter Linkedin rss