>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
عصام عبدالجواد

25 ابريل 2017

أبواب الموقع

 

المقالات

مجرد سؤال ليس بريئًا!

463 مشاهدة

19 فبراير 2016

بقلم : محمد يوسف




ارتفاع سعر الدولار بالسوق السوداء إلى 9 جنيهات، كيلو اللحمة أصبح بـ 90 جنيهًا، فواتير الكهرباء والمياه أسعارها بقت الضعف، أصحاب محال الهدايا عن مبيعات «الفلانتين»: «ما بيعناش بمليم والناس نفسها انسدت».
كانت هذه طائفة من العناوين الأكثر تداولاً بجميع وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمشاهدة فلم يكن هناك حديث بين القاصى والدانى إلا عن جنون الأسعار فى مصر الذى يكتوى به معدومى ومحدودى ومتوسطى الدخل.
وفى الواقع فإننى لم أنزعج كثيراً وأنا أطالع هذه الطائفة من الأخبار وذلك ليس من قبيل أنها لا تعنينى أو تمسنى، ولكن بكل أسف بسبب أنها لم تعد جديدة، حيث اعتدنا على مثلها، لكن بكل صراحة فإن ما أزعجنى وأفزعنى و«عكنن» على ليلتى ما سمعته من تصريحات جاءت على لسان المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء خلال لقائه ببعض رؤساء تحرير الصحف القومية والخاصة.
حيث قال الرجل بالفم المليان وبكل جرأة، لا نعلم مصدرها أو سببها: «سنتخذ إجراءات مؤلمة خلال الفترة المقبلة وليس لدينا رفاهية الوقت لتأخيرها».  والسؤال هنا هل هناك إجراءات أكثر إيلاماً مما تم اتخاذها؟ وهل وظيفة الحكومة ـ ممثلة فى رئيس الوزراء ـ اتخاذ كل ما هو مؤلم فقط؟ بمعنى آخر لماذا كله «ضرب ضرب» مافيش ولا قرار حلو يوحد ربنا؟ وأين كل هذا من توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى الذى يعتبره الشعب نصيرهم الوحيد؟ وهل تعمل الحكومة ويعمل الوزراء عكس ما يشير إليه رئيس الدولة؟
فهل كان لقاء رئيس الوزراء بالقيادات الصحفية تمهيداً للإجراءات المؤلمة ومحاولة من رأس الحكومة لإعادة تمرير قوانين مثل الخدمة المدنية الذى يهدد بثورة عمالية والذى رفضه مجلس النواب، وإذا كانت النوايا سليمة فعلاً صالح الغلابة على رأس أولوياتهم، فلماذا لم تعلن الحكومة حزمة الإجراءات الوقائية التى تحمى الفقراء من التضرر من مثل هذه الآلام؟
كما أنه لصالح مَن زيادة الضغط على أبناء الشعب الذى قام بثورتين فى غضون عامين على الظلم والفقر والفساد، وإلى متى ننتظر تدخل القوات المسلحة الباسلة لحل الأزمات وتصحيح أخطاء الحكومة والانحياز إلى الطبقة الكادحة المطحونة من المصريين الذين ينحتون الصخر ليعيشوا على حد الكفاف.
إننى أدعوك يا دولة رئيس الوزراء أن تتجول فى شوارع مصر المحروسة هذه الأيام لتلاحظ بنفسك حالة الوجوم المرسومة على وجوه المصريين وأن تصارح رجل الشارع بما تنويه لهم لعلك تسمع منهم بأم أذنيك ما يسرك، فمن أين يعلن المسئولون أن الحكومة تنحاز للفقراء وتعمل على إعانتهم فى حين ننتظر تفاصيل الإجراءات المؤلمة.
إن نجاح أى حكومة إنما يقاس بمدى نجاحها فى العمل على صالح الجماهير وليس بعيداً عن ذلك ما أقدمت عليه دولة الإمارات العربية الشقيقة منذ أيام حين أنشأت وزارتين أولاهما للسعادة وثانيها للتسامح، فهل مصر بكل ما لها من عراقة فى التاريخ وبوزنها الكبير فى قلب الأمة العربية والعالم أقل من أن تفكر حكومتها فى سعادة الشعب.
فإذا تنازلنا بمحض إرادتنا وبكل روح مسامحة عن السعادة فهل توفر لنا الحكومة الستر أم أننا مكتوب علينا أن نتجرد حتى من ورقة التوت الأخيرة التى نحمد الله عليها ونفاجأ بانضمام الملايين إلى طوابير المتسولين، والسؤال الأخير: هل تستمع الحكومة إلى توجيهات الرئيس؟ وإذا كانت تسمعها فهل هى تحاول تنفيذها أم أنها تسير عكسها، مجرد سؤال ليس بريئًا!







الرابط الأساسي


مقالات محمد يوسف :

الهدف مصر.. وليس الكنائس
وجع فى قلب مصر
دماء العرب
«طفلة البامبرز».. عار علينا إن لم نفعلها!!
وجبة مدرسية بالسم الهارى!!
أرجوك اعطنى هذا الدواء!!
آه يا بلد آه!
وداعاً «الجزر المنعزلة»!
هو فى إيه؟!
كفانا تجارب!!
ترامب.. و«سادية السياسة»!
الشعب يريد.. تغيير لا تعديل!
حكومة حرب
مغارة على بابا!
متى يصل قطار التنمية الصعيد المنسى؟!.
أحلام 2017
تفجير الكنيسة.. دلالات وحقائق
جشع المرضى!
ما لا تعرفه قطر ولا «جزيرتها» عن جيش مصر
فضائيات المهدى المنتظر
ماسبيرو.. الذى أجرمنا فى حقه!
تمكين الشباب!
الله يحرقك يا دولار!
«سحر»  فى حقل الألغام
وزارة الإعلام.. وتصحيح مسار ماسبيرو
الموت بطريقة غير شرعية
التكرار لا يعلم..!
جوز الست !!
مغارة على بابا!
عاوزين حكومة تحس بينا!
إحنا آسفين يا حكومة
نورك وجعنا!!
اكشفوا حقيقة منشطات «إيهاب»
موقعة الدولار!!
أصابع الشيطان و«دور العبادة»!!
مهمة فى تل أبيب
الرحمة يا حكومة!!
الغوا «التعليم»!
زمن شاومينج!
إلى الحكومة
المؤامرة الكونية!
خدوا بالكم.. دى مصر
«مرجان» فى نقابة الصحفيين
من أنتم؟!
مسافة السكة
حسى بينا يا حكومة؟
التسخين ضد مصر
 ماذا بعد زيارة خادم الحرمين؟
مصر تهزم الإرهاب
تنظيمات تشويه الإسلام
ديكتاتورية دولة السوشيال!
وليمة السمك والجمبرى!
إعلام هدم الدولة
اعتراف الوزير مقبول!
وزارة النقل الى الآخرة!
موقعة «الواقى» والبحث عن فضيحة!
ليس دفاعاً عن وليد عطا!
«النواب» وتنظيم تفجير مصر
غيبوبة وزارة الزراعة
«سد اللعنة».. والنوم فىالعسل!
نبى الرحمة عدو التطرف
اضرب يا سيسى!!
تورتة «النواب»!!
300 قانون فى 20 يوما.. موافقة!!
موت يا حمار!
مؤامرة «ع المكشوف»!
ليلة القبض على «ذئاب» الأعمال!
الصورة مش ولابد!
تسونامى «المسيرى»
إنذار
ساويرس.. «سامحونى ما كانش قصدى»
ماذا لو فعلها السيسى؟!
نعيد ونكرر.. تكريم المشير تفويض وأمر
السلفيون.. الخطر القادم على مصر
حزب الشيطان!
نظف يا سيسى
تكريم المشير طنطاوى.. تفويض وأمر

الاكثر قراءة

مشروعات استثمارية جديدة على الأراضى الزراعية بـ«المنوفية»
الرقابة الإدارية تضبط مسؤلاً بالإصلاح الزراعى بالدقهلية برشوة 24 ألف جنيه
الحكومة: ملتزمون بتطوير وتشغيل المصانع المتوقفة
السيسى يبحث مع 1200 شاب ارتفاع الأسعار والرعاية الصحية والتنمية
زوجة رئيس فرنسا المحتمل لديها 7 أحفاد وابن يكبره بعامين
«الجارحى» يستعرض الرؤية المصرية لبرنامج الإصلاح الاقتصادى
العلاوة الاجتماعية قبل رمضان

Facebook twitter Linkedin rss