>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
عصام عبدالجواد

25 ابريل 2017

أبواب الموقع

 

المقالات

اكشفوا حقيقة منشطات «إيهاب»

631 مشاهدة

5 اغسطس 2016

بقلم : محمد يوسف




 هو فى إيه كل ما نطلع خطوة للأمام.. نلاقى اللى يرجعنا عشرين خطوة للخلف قفزت على رأسى هذه الخاطرة وأنا أتابع أزمة إيهاب عبدالرحمن، لاعب الرمح المصرى الذى كان يعتبر أملنا الوحيد فى الحصول على ميدالية أوليمبية، حيث وجه له اتهام بتعاطى المنشطات.. وفى خطوة استباقية مفاجئة قررت المنظمة الدولية للمنشطات إيقافه وحرمانه من المشاركة فى أولمبياد ريو دى جانيرو دون انتظار انتهاء التحقيقات خصوصًا بعد طعن اللاعب فى نتيجة التحاليل وتأكيده وجود تلاعب تم على إثره استبدال العينة المسحوبة منه.
ولمن لا يعرف فإن إيهاب السيد عبد الرحمن الذى استقدمه الدكتور وليد عطا رئيس الاتحاد المصرى لالعاب القوى من بلدته بالشرقية بعد اعتزاله اللعبة فى سن مبكرة وأعاد تأهيله، نجح فى الفوز بعدد من الميداليات العربية والأفريقية، إلى جانب مشاركته فى عدد من البطولات الدولية العالمية. وقد بدأ اللاعب مشاركاته فى البطولات الخارجية فى عامه الـ18، عندما شارك فى البطولة الأفريقية للشباب لألعاب القوى فى بوركينا فاسو عام 2007، وحقق حينها الميدالية البرونزية، محققًا رقماً قدره 65.63 متر. كما شارك عام 2008 فى بطولة العالم لألعاب القوى للشباب فى بولندا، وهى أول بطولة حصل عليها اللاعب عالميا، بعد أن نجح فى الحصول على الميدالية الفضية بالبطولة بقفزة كبيرة أخرى فى أرقامه، بعدما حقق رقما قدره 76.90 متر. وخلال شهر مايو الماضي، نجح إيهاب عبد الرحمن فى تحقيق رقم قياسى عالمي، بعدما حقق رمية وصلت إلى 89.21 متر خلال منافسات الدورى الماسى لألعاب القوى فى الصين، ليحقق رقمًا قياسيًا أفريقيًا وعالميا وليس ما سبق ذكره من قبيل الدفاع المسبق عن اللاعب وإنما لتوضيح مسيرته الرياضية التى حالفها النجاح ولتسليط الضوء أيضًا على بعض وجهات النظر التى ترى أن ما جرى مع إيهاب عبد الرحمن بمثابة تصفية حسابات مع الدكتور وليد عطا رئيس اتحاد ألعاب القوى الذى يواجه هجومًا ضاريًا من حزب أعداء النجاح منذ فترة كبيرة,وعندما طالبت السادة المعنيين على الرياضة فى مصر بفتح تحقيق موسع لاستبيان الحقيقة ومحاسبة المخطئ أيا كان فوجئت برد من سيادة الوزير يتهمنى بإلقاء الاتهامات دون أى سند قانونى أو استجلاء الحقيقة، رغم ان كل ما ذكرته هو محاولة إنقاذ مجهود لاعب يمثل مصر فى المحافل الرياضية الدولية فى حدث لا يتكرر الا كل 4 سنوات.
 وأكد الوزير فى تعليقه أنه ساند اللاعب حتى وصل إلى منصات التتويج ونحن لا ننكر عليه ذلك ولكن ما يهمنا فى المقام الأول كشف الحقيقة وخصوصا ان الواقعة تتعلق بسمعة مصر.
ونود فى هذا المقال التأكيد على أننا لا نقصد من خلال ما نكتبه إلقاء الاتهامات الجزافية فنحن لسنا مع أحد أو ضد أحد ولكن الواقعة فى حد ذاتها فضيحة بكل المقاييس فى حق مصر ويجب ألا تمر كسحابة صيف.. لذا أتوجه بسؤالى إلى السادة المعنيين بالأزمة عن موقفهم. وحتى لا يكون الحديث مطلقًا على «عواهنه» أطالب السيد وزير الرياضة د. خالد عبدالعزيز بصفته المسئول الأول عن الرياضة فى مصر باِلإشراف على التحقيقات فى هذه القضية خصوصًا أنها تتعلق بسمعة مصر ومستقبلها الرياضى، وإن استدعى الأمر تدخل القيادة السياسية ذاتها للوصول إلى الحقيقة فلا ضرر فى ذلك ما دام هدفنا الوصول إلى الحقيقة ومحاربة الفساد.. فإذا ثبت تورط اللاعب فى تعاطى منشطات توقع عليه العقوبة التى يستحقها.. وإذا ثبت وجود تلاعب كما يقول فتتم محاكمة المسئول عن هذه الفضيحة ليكون عبرة لغيره ممن يتفنون فى إجهاض أى نصر لمصر بتهمة تشويه صورة الرياضة المصرية فى المحافل الدولية والإضرار بسمعة لاعب له تاريخ مشرف من البطولات.. فلا سبيل أمامنا سوى تطبيق القانون حتى نحق الحق ونبطل الباطل.. وربنا يستر.

 







الرابط الأساسي


مقالات محمد يوسف :

الهدف مصر.. وليس الكنائس
وجع فى قلب مصر
دماء العرب
«طفلة البامبرز».. عار علينا إن لم نفعلها!!
وجبة مدرسية بالسم الهارى!!
أرجوك اعطنى هذا الدواء!!
آه يا بلد آه!
وداعاً «الجزر المنعزلة»!
هو فى إيه؟!
كفانا تجارب!!
ترامب.. و«سادية السياسة»!
الشعب يريد.. تغيير لا تعديل!
حكومة حرب
مغارة على بابا!
متى يصل قطار التنمية الصعيد المنسى؟!.
أحلام 2017
تفجير الكنيسة.. دلالات وحقائق
جشع المرضى!
ما لا تعرفه قطر ولا «جزيرتها» عن جيش مصر
فضائيات المهدى المنتظر
ماسبيرو.. الذى أجرمنا فى حقه!
تمكين الشباب!
الله يحرقك يا دولار!
«سحر»  فى حقل الألغام
وزارة الإعلام.. وتصحيح مسار ماسبيرو
الموت بطريقة غير شرعية
التكرار لا يعلم..!
جوز الست !!
مغارة على بابا!
عاوزين حكومة تحس بينا!
إحنا آسفين يا حكومة
نورك وجعنا!!
موقعة الدولار!!
أصابع الشيطان و«دور العبادة»!!
مهمة فى تل أبيب
الرحمة يا حكومة!!
الغوا «التعليم»!
زمن شاومينج!
إلى الحكومة
المؤامرة الكونية!
خدوا بالكم.. دى مصر
«مرجان» فى نقابة الصحفيين
من أنتم؟!
مسافة السكة
حسى بينا يا حكومة؟
التسخين ضد مصر
 ماذا بعد زيارة خادم الحرمين؟
مصر تهزم الإرهاب
تنظيمات تشويه الإسلام
ديكتاتورية دولة السوشيال!
وليمة السمك والجمبرى!
إعلام هدم الدولة
اعتراف الوزير مقبول!
مجرد سؤال ليس بريئًا!
وزارة النقل الى الآخرة!
موقعة «الواقى» والبحث عن فضيحة!
ليس دفاعاً عن وليد عطا!
«النواب» وتنظيم تفجير مصر
غيبوبة وزارة الزراعة
«سد اللعنة».. والنوم فىالعسل!
نبى الرحمة عدو التطرف
اضرب يا سيسى!!
تورتة «النواب»!!
300 قانون فى 20 يوما.. موافقة!!
موت يا حمار!
مؤامرة «ع المكشوف»!
ليلة القبض على «ذئاب» الأعمال!
الصورة مش ولابد!
تسونامى «المسيرى»
إنذار
ساويرس.. «سامحونى ما كانش قصدى»
ماذا لو فعلها السيسى؟!
نعيد ونكرر.. تكريم المشير تفويض وأمر
السلفيون.. الخطر القادم على مصر
حزب الشيطان!
نظف يا سيسى
تكريم المشير طنطاوى.. تفويض وأمر

الاكثر قراءة

مشروعات استثمارية جديدة على الأراضى الزراعية بـ«المنوفية»
الرقابة الإدارية تضبط مسؤلاً بالإصلاح الزراعى بالدقهلية برشوة 24 ألف جنيه
الحكومة: ملتزمون بتطوير وتشغيل المصانع المتوقفة
السيسى يبحث مع 1200 شاب ارتفاع الأسعار والرعاية الصحية والتنمية
«الجارحى» يستعرض الرؤية المصرية لبرنامج الإصلاح الاقتصادى
زوجة رئيس فرنسا المحتمل لديها 7 أحفاد وابن يكبره بعامين
إحالة 12 مسئولاً بمنطقة آثار الهرم للتأديبية

Facebook twitter Linkedin rss