>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
عصام عبدالجواد

20 اكتوبر 2017

أبواب الموقع

 

المقالات

الشعب يريد.. تغيير لا تعديل!

311 مشاهدة

26 يناير 2017

بقلم : محمد يوسف




بات الحديث عن التعديل الوزارى المرتقب حديث الصباح والمساء على كافة مجالس المصريين.. فلا يكاد يخلو حوار بين اثنين أو أكثر من التطرق إلى الحكومة المنتظرة من حيث المهام الموكلة إليها والأشخاص الذين تناط إليهم المسئولية ومدى أهليتهم لإيجاد حلول عبقرية للأوضاع الحاسمة التى يعيشها المصريون.. إلا أن الغموض ما زال هو سيد المشهد.
ومع تفاقم كثير من الأزمات التى تواجه المصريين على مختلف الأصعدة.. يعقد رجل الشارع البسيط آمالا غير محدودة لما يجب أن تكون عليه الحكومة القادمة.. الأمر الذى يجب أن يستتبعه التدقيق التام فى اختيار كل اسم مرشح لتولى حقيبة وزارية بحيث يكون على قدر المسئوليات «المهولة» التى ستلقى على عاتقه.
وهنا تجدر الإشارة إلى ظاهرة فريدة من نوعها فى التعديل الوزارى وهى ما يمكن تسميتها بـ «حمى الاعتذارات».. حيث رفض العديد من الشخصيات ممن عرضت عليهم حقائب وزارية قبول المنصب.. وهذا وإن كان يصب فى ميزان المعتذرين إلا أنه يلفت نظرنا إلى حقيقة فى منتهى الخطورة وهى ضرورة اختيار شخصيات تتوافر لديها كل مقومات النجاح بداية من امتلاك رؤية شاملة لطبيعة التحديات التى تواجه المجتمع إلى جانب حلول قادرة على تخفيف معاناة المواطنين ودفع عجلة الاقتصاد إلى الأمام.
وبدون التقليل من دور أى مسئول تولى حقيبة وزارية فى حكومة المهندس شريف إسماعيل.. إلا أننا يجب ألا ننسى التحديات الرهيبة التى تواجه أى وزير قادم.. فعقب الإجراءات الاقتصادية المؤلمة، كما وصفها رئيس الوزراء بنفسه، فإن رجل الشارع ينتظر حكومة «تخفيف الآلام» أو «مداواة الجروح» وهذا فى حد ذاته تحد خطير حتى لا نفاجأ بتعديل وزارى محدود لا يملك رؤية شاملة لطبيعة الأوضاع الحالية.
ففى ظل موجة الغلاء الشديدة، التى أتعبت من يملكون المال أنفسهم، حيث تضاعفت أسعار السلع ربما عدة مرات خلال شهرين فقط لدرجة أن من يتجول بالأسواق يلاحظ ارتفاع سعر السلعة ذاتها بشكل يومى.. إضافة إلى اختفاء الكثير من الأدوية مما زاد معاناة المرضى وذويهم.. بخلاف النقص الحاد فى بعض السلع التموينية مثل السكر الذى وصل به الحال إلى بيعه سرا وبالسعر الذى يحدده التاجر.. وكل هذه الأزمات وغيرها يمكن وضعها فى خانة واحدة تتعلق بأزمة تدنى، أو بالأدق تدهور، الجنيه المصرى أمام باقى العملات الأجنبية.
وهنا يطفو على السطح الحديث عن جدوى التعديل الوزارى الذى تتردد أنباؤه فى كواليس المشهد السياسى.. فربما يكون من الوجيه قياس جدواه خصوصا أن كثيرا من وجهات النظر ترى ضرورة أن يكون التعديل شاملا حتى تتوافر له أقوى ضمانات النجاح.. فيجب أن يشمل السلم الإدارى من أوله لآخره ثم نجدد لمن تثبت كفاءته، وهم كثيرون بالمناسبة، ونتحلل ممن لم يثبت نجاحه فهذا معيار عادل للتقييم.
وتضعنا هذه التحديات وغيرها أمام خيار وحيد لا ثانى له هو ضرورة اختيار وزراء على مستوى المسئولية وأن تكون معايير اختيارهم «على الفرازة»، كما يقول رجل الشارع البسيط، وأن يكون المواطن هو شاغلهم الأول وأن يضعوا مصالحه فى صدارة اهتماماتهم وأن تكون أول نصيحة بل توجيه مباشر لهم أن يستمعوا لصوت الشعب.. لأنه بمنتهى البساطة يحتاج إلى من يسمعه..
وربنا يستر.







الرابط الأساسي


مقالات محمد يوسف :

استثمار رمضان!
إللى_اختشوا_ماتوا
نكسة التعليم فى مصر
الغلابة فى رمضان
الأزهر ودوره التاريخى
الهدف مصر.. وليس الكنائس
وجع فى قلب مصر
دماء العرب
«طفلة البامبرز».. عار علينا إن لم نفعلها!!
وجبة مدرسية بالسم الهارى!!
أرجوك اعطنى هذا الدواء!!
آه يا بلد آه!
وداعاً «الجزر المنعزلة»!
هو فى إيه؟!
كفانا تجارب!!
ترامب.. و«سادية السياسة»!
حكومة حرب
مغارة على بابا!
متى يصل قطار التنمية الصعيد المنسى؟!.
أحلام 2017
تفجير الكنيسة.. دلالات وحقائق
جشع المرضى!
ما لا تعرفه قطر ولا «جزيرتها» عن جيش مصر
فضائيات المهدى المنتظر
ماسبيرو.. الذى أجرمنا فى حقه!
تمكين الشباب!
الله يحرقك يا دولار!
«سحر»  فى حقل الألغام
وزارة الإعلام.. وتصحيح مسار ماسبيرو
الموت بطريقة غير شرعية
التكرار لا يعلم..!
جوز الست !!
مغارة على بابا!
عاوزين حكومة تحس بينا!
إحنا آسفين يا حكومة
نورك وجعنا!!
اكشفوا حقيقة منشطات «إيهاب»
موقعة الدولار!!
أصابع الشيطان و«دور العبادة»!!
مهمة فى تل أبيب
الرحمة يا حكومة!!
الغوا «التعليم»!
زمن شاومينج!
إلى الحكومة
المؤامرة الكونية!
خدوا بالكم.. دى مصر
«مرجان» فى نقابة الصحفيين
من أنتم؟!
مسافة السكة
حسى بينا يا حكومة؟
التسخين ضد مصر
 ماذا بعد زيارة خادم الحرمين؟
مصر تهزم الإرهاب
تنظيمات تشويه الإسلام
ديكتاتورية دولة السوشيال!
وليمة السمك والجمبرى!
إعلام هدم الدولة
اعتراف الوزير مقبول!
مجرد سؤال ليس بريئًا!
وزارة النقل الى الآخرة!
موقعة «الواقى» والبحث عن فضيحة!
ليس دفاعاً عن وليد عطا!
«النواب» وتنظيم تفجير مصر
غيبوبة وزارة الزراعة
«سد اللعنة».. والنوم فىالعسل!
نبى الرحمة عدو التطرف
اضرب يا سيسى!!
تورتة «النواب»!!
300 قانون فى 20 يوما.. موافقة!!
موت يا حمار!
مؤامرة «ع المكشوف»!
ليلة القبض على «ذئاب» الأعمال!
الصورة مش ولابد!
تسونامى «المسيرى»
إنذار
ساويرس.. «سامحونى ما كانش قصدى»
ماذا لو فعلها السيسى؟!
نعيد ونكرر.. تكريم المشير تفويض وأمر
السلفيون.. الخطر القادم على مصر
حزب الشيطان!
نظف يا سيسى
تكريم المشير طنطاوى.. تفويض وأمر

الاكثر قراءة

لصوص المال العام فى قبضة «الرقابة الإدارية»
لجنة وزارية للتفتيش على 200 منشأة طبية بـ«بنى سويف»
ثورة ضد طاهر بسبب قيمة الاشتراكات
كاريكاتير احمد دياب
تنفيذ حكم الإعدم على 5 متهمين جنائيين
سيناريو الوزير وأبوريدة لتطبيق القانون والإطاحة برباعى الجبلاية
مصر لا يتحكم أحد فى غذائها أو قرارها

Facebook twitter Linkedin rss