صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

متابعات

الدولة تنهى مشكلات أهالى النوبة

20 يونيو 2019

كتب : حسن ابو خزيم




استعرض مجلس الوزراء خلال اجتماعه أمس  برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إجراءات صرف التعويضات لأهالى النوبة المتضررين من بناء وتعلية خزان أسوان وإنشاء السد العالي، ممن لم يسبق تعويضهم، وأعلن ذلك فى مؤتمر صحفى عقده عقب اجتماع الحكومة، المستشار عمر مروان، وزير شئون مجلس النواب، رئيس اللجنة الوطنية المعنية بوضع القواعد والآليات التنفيذية لصرف التعويضات، واللواء أحمد إبراهيم، محافظ أسوان.
وأكد الوزير أن هذه الخطوة تأتى تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، للحكومة بحل مشكلة أهالينا من النوبة الذين لم يسبق تعويضهم عند بناء وتعلية خزان أسوان وإنشاء السد العالي، وذلك من منطلق الاهتمام بمشاكل المصريين، والحرص الدائم على وضع الحلول لها.
وأوضح الوزير أن الحكومة وضعت هذا التوجيه الرئاسى موضع التنفيذ على الفور، وصدر قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 478 لسنة 2017 بتشكيل لجنة برئاسة وزارة العدل لحصر أسماء هؤلاء المتضررين الذين لم يسبق تعويضهم، وقد باشرت اللجنة عملها فى فحص وتدقيق عشرات الآلاف من الطلبات المقدمة إليها، وفتح باب التظلم عدة مرات أمام من لم يدرج اسمه، حتى انتهت من الحصر النهائى للمستحقين، وبلغ إجمالى عددهم (11716) مستحقًا، منهم (3851) مستحقًا للتعويض من المُتضررين من بناء وتعلية خزان أسوان، وعدد (7865) مستحقًا للتعويض من المتضررين من إنشاء السد العالى ( وهم 4758 متضررًا من فقدان أرض و 3107 متضررين من فقدان مسكن).
وفيما يتعلق بالمتضررين من بناء السد العالي، فإنه سيتم تعويض المستحقين للأراضى القابلة للزراعة، بحيث يعوض صاحب الأرض بأرض أخرى, على أن يجبر كسر الفدان إلى فدان لمن يملك دون الفدان، ويكون التعويض فى عدد من المناطق، وهى منطقة خور قندى (بمساحة 6000 فدان) جاهزة للتسليم فورًا، ومنطقة وادى الأمل (بمساحة 1200 فدان) جاهزة للتسليم فى أول ديسمبر 2019، فضلاً عن الأراضى المتاحة للتعويض وفقاً لخطة الدولة المستقبلية فى التنمية من خلال هيئة تنمية الصعيد، ويكون للمستحق طلب الحصول على التعويض النقدى بدلاً من الأرض القابلة للزراعة، ويكون التعويض النقدى عن الفدان الواحد بمبلغ خمسة وعشرين ألف جنيه، على أن يجبر كسر الفدان إلى فدان لمن يملك دون الفدان.
أما المستحقون للمساكن فيكون تعويض مالك المسكن الواحد بمسكن آخر داخل أو خارج محافظة أسوان، ويكون التعويض فى داخل محافظة أسوان, حيث تتوافر عدد من الوحدات السكنية فى مناطق كوم أمبو، وإدفو بأسوان، أو خارج محافظة أسوان, حيث تتوافر عدد من الوحدات السكنية فى محافظات القاهرة، الإسكندرية، الإسماعيلية، الشرقية، المنوفية، البحيرة، الفيوم، المنيا، أسيوط، سوهاج، قنا، والأقصر، وللمستحق طلب الحصول على التعويض النقدى بدلاً من المسكن، ويكون التعويض النقدى عن المسكن بمبلغ مائتين وخمسة وعشرين ألف جنيه.
وحول الإطار الزمنى لتفعيل هذه القواعد والآليات، أكد وزير شئون مجلس النواب، أنه سيتم البدء فى تلقى رغبات مستحقى التعويض على النموذج المُعد لذلك، لمدة ثلاثة أسابيع تبدأ من الثلاثاء 25/6/2019.
وأكد الوزير أنه سيتم بعد ذلك عقد احتفال كبير بمحافظة أسوان يتضمن تسليم التعويضات ومستنداتها لأول دفعة من المستحقين، ومن المتوقع أن يتم ذلك فى منتصف شهر سبتمبر 2019، وعرض كذلك خلال المؤتمر الصحفى صورًا من الطبيعة للمساكن والأراضى المخصصة للتعويضات العينية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

القوات البحرية المصرية والصينية تنفذان تدريبًًا بحريًًًا عابرًا بالبحر المتوسط
دولة الطاقة
كاريكاتير احمد دياب
حرب القطبين تنعش السلة واليد
قطار الحملات الانتخابية ينطلق من جنوب الصعيد
التحول الرقمى.. عقل بيانات الدولة
عودة بعثة الحج للقوات المسلحة من الأراضى المقدسة

Facebook twitter rss