صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

عربي ودولي

إقالة ممثل الحرس الثورى فى الخارجية الإيرانية

21 يونيو 2016



طهران - وكالات الأنباء

أقال وزير الخارجية الإيرانى، محمد جواد ظريف، مساعده للشئون العربية والإفريقية، حسين أمير عبداللهيان، فى خطوة اعتبرها مراقبون محاولة للحد من نفوذ الحرس الثورى.
ويؤكد مراقبون أن عبداللهيان يعد أحد صقور النظام الإيرانى فى وزارة الخارجية، فهو مقرب من الحرس الثورى ويدافع عن سياساته المتشددة والتوسعية فى المنطقة العربية.. وحسب وكالة «إسنا» الإيرانية، فإن وزير الخارجية عيّن حسين جابری أنصارى مساعده للشئون العربية والإفريقية، خلفا لعبداللهيان الذى بات «مستشاره».
وإقالة عبداللهيان تأتى وسط تصاعد التوتر بين طهران والدول العربية، بسبب سياسة إيران القائمة على التدخل فى شئون المنطقة ونشر الفوضى ودعم الميليشيات المتشددة.. إلا أن إبعاد عبداللهيان، الذى يوصف بممثل الحرس الثورى فى وزارة الخارجية، عن الملفين العربى والإفريقى، لا يعنى بالضرورة تغييرا جذريا فى سياسة إيران الخارجية.
ورغم محاولة إيران الدائمة التسويق لنظرية وجود تيارين فى السلطة، الأول محافظ والثانى إصلاحى يختلفان فى طريقة معالجة الملفات المحلية والخارجية، فإن الواقع يؤكد عكس ذلك.
فالتيار الإصلاحى، الذى يمثله حاليا الرئيس الإيرانى حسن روحانى، والتيار المحافظ ممثلا بالحرس الثورى، يأتمران بأوامر المرشد الأعلى على خامنئى، الذى يعد الحاكم المطلق.
وما يؤكد صحة ذلك، أن العلاقات العربية - الإيرانية تشهد فى الوقت الراهن أزمة لم تشهدها فى عهد أحمدى نجاد، الذى كان يوصف بأنه ينتمى إلى التيار المحافظ المتشدد.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مناقشة تعزيز العلاقات «المصرية - الكورية» وبحث التعاون بين الجانبين لتعظيم الاستفادة المشتركة
استاد الإسكندرية.. حكاية رياضية بدأت قبل 90 عاما
تأجيل البت فى طرح ١٣ رخصة حديد وأسمنت للعام المالى الجديد
10 قرارات على طريق التنمية والاكتفاء الذاتى
تركيا أكبر سجن للحريات
فريد خميس: مصر على الطريق الصحيح
المنتخب جاهز لامتحان زيمبابوى

Facebook twitter rss