صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

غياب «رئيس الحكومة» يشعل الغضب بـ«الشوري»

12 نوفمبر 2012

كتب : فريدة محمد




كانت الانتقادات والمشادات هي السمة المميزة للجلسة العامة لمجلس الشوري أمس بسبب غياب رئيس الوزراء د.هشام قنديل عن مناقشة أزمة الدعم، بالإضافة إلي وقوع مشادات بين وزير المالية والنواب.

المشادة الكلامية بدأت عندما طالب أحد النواب د.ممتاز السعيد وزير المالية بالإسراع في ضم أموال الصناديق الخاصة للموازنة العامة للدولة حيث قال الوزير نسعي لضم 6500 صندوق وإن شاء الله ستكون الموازنة شفافة.

وعندما عقب أحد النواب قائلاً: «هذا لا يحدث رغم المطالبات المستمرة به» رد السعيد: «هذه الصناديق ستدعم الموارد لسنة واحدة ونحب لحل الأزمة من خلال الموارد الجارية».

وتسبب عدم حضور رئيس الوزراء في أزمة كبيرة عندما قال ناجي الشهابي لابد أن يحضر رئيس الحكومة ونرفض الاستهانة والاستهتار، وعقب د.أحمد فهمي رئيس مجلس الشوري قائلاً: «حضور الوزراء يكفي وهم ينقلون وجهات نظرنا ليرد الشهابي قائلاً: «أنت تحمي رئيس الوزراء» فرد فهمي: «لا أحمي الحكومة وحضور الوزراء يكفي في بعض الأحيان».

بينما أكد د.ممتاز السعيد أن الدعم يمتص نحو 27٪ من حجم الموازنة العامة للدولة مشيرًا إلي أن الأمر وصل إلي مرحلة الخطر ويحتاج سياسة لترشيده، لافتًا إلي أن دعم المواد البترولية يذهب منه نحو 40 مليار جنيه للسماسرة والوسطاء ولا يصل إلي مستحقيه.

وقال الوزير إن الدولة تدرس الآن كيفية وصول الدعم لمستحقيه الحقيقيين لافتًا إلي أن أصحاب الثروة عليهم أن يأخذوا المواد البترولية بدون دعم ولذلك سيرفع الدعم عن بنزين 95 خلال أيام.

وردًا علي سؤال حول قرض النقد الدولي  قال السعيد: «المعونة الأمريكية واقفة وغيرها من المعونات والموضوع أخذ أكثر من حقه ولابد من الحصول علي قرض الصندوق كشهادة ضمان».

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مستشفيات الشرطة تفتح أبوابها لعلاج المواطنين وصرف الأدوية مجانًا
كراكيب
كاريكاتير احمد دياب
Egyption كوماندوز
انفراد.. مصر تطلق أكبر برنامج للإصلاح الإدارى والهيكلى
تطويـر القـاهرة واستعـادة التـاريخ
الفيلسوف

Facebook twitter rss