صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

أزمة السكر تشعل الخلاف بين الحكومة والبرلمان

12 اكتوبر 2016



كتب - نشأت حمدى


فيما أعلنت وزارة التموين حالة الطوارئ لمواجهة أزمة نقص السكر فى الاسواق والمحال التجارية توقعت مصادر مطلعة أن تشهد الايام القليلة المقبلة أزمة محتدة بين البرلمان والحكومة بعد ان طالب عدد من النواب بضرورة كشف المتلاعبين فى سوق السكر والكشف المفاجئ عن اختفائه من الاسواق.
وجه النائب محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، سؤالا عاجلا لوزير التموين عن أسباب اختفاء بعض السلع الأساسية وعلى رأسها السكر من المتاجر والأسواق.
وطلب السادات من الوزير توضيحات عن هذا الاختفاء المفاجئ لهذه السلع، فهل هو تلاعب من التجار لإحداث ازمة مفتعلة؟ أم أن هناك مشكلة تواجه القطاع الخاص فى توفير العملة الصعبة لشراء شحنات جديدة من الخارج. ولماذا ظهرت هذه الازمة الان بالتحديد؟ وأسئلة كثيرة تدور فى ذهن المواطن الذى يختنق من الازمة الاقتصادية الحالية.
وأوضح السادات أن اختفاء السلع الأساسية يدخل فى اطار الامن القومى للبلاد حيث يتسبب غيابها فى حدوث بلبلة وهلع لدى عامة المواطنين مما يعرض السلم الاجتماعى للخطر.
وأخيرا طالب السادات الحكومة بكافة وزاراتها التعامل بمزيد من الشفافية مع المواطن لتوضيح أسباب الازمة وكذلك تفعيل الرقابة الصارمة على المخالفين والمتلاعبين وتطبيق إجراءات رادعة تضمن استقرار الأسواق وطمأنة الرأى العام حتى نستطيع أن نعبر هذه المرحلة الصعبة بسلام.
ومن جانبه كثف اللواء محمد على مصيلحى وزير التموين اجتماعاته بأعضاء الغرفة التجارية والسلاسل التجارية لبحث كافة السبل لتوفير السلع الأساسية بأسعار تناسب المواطنين واستعرض التحديات والعقبات التى تواجه التجارة الداخلية وأكد على حرص وزارة التموين على حماية المستهلك مع الحفاظ على حركة الاقتصاد للشركات والمؤسسات التجارية وتذليل كافة العقبات من اجل تحقيق الاستقرار والنمو الاقتصادي.
تفاصيل صـ2







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أرض الفيروز مسار العائلة المقدسة «1».. تاريخ الحج المسيحى إلى القدس يمر عبر سيناء
العلـم حيـاة والعلمـاء نـورها
«يد مصر» تحكم العالم
الرئيس يهنئ منتخب اليد للناشئين لحصوله على كأس العالم
بارتفاع 19 مترًا.. تزيين ميـدان التحرير بمسلـة فرعونية
الانتهاء من مشروع قانون جديد لترشيد الإنفاق العام
سمير عثمان يفتح قلبه لـ«روزاليوسف»: لن «أعند» مع أى ناد.. وأستعين بطبيب نفسى!

Facebook twitter rss