صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
عصام عبدالجواد

28 يونيو 2017

أبواب الموقع

 

المرأة الجديدة

«الهاند ميد».. وظيفة وعلاج نفسى

348 مشاهدة

24 مارس 2017



كتبت - دعاء محمد

 

فى تجربة للهروب من روتين العمل المعتاد وتشجيع الصناعة المحلية، قامت شيماء  الشهيرة بـ«زقزوقة»،  بترك وظيفاتها كمديرة للعلاقات العامة فى أحد المراكز الثقافية، وقررت أن تعمل فى «الهاند ميد» وإعادة التدوير من خلال مشاهدة فيديوهات على الانترنت.
فضلت شيماء لقب «زقزوقة» على منتجاتها ليعبر عن إعادة التدوير، حيث جاء الاسم من زقزوقة البلونة التى كنا نقوم بيها منذ الصغر.
فبواسطة خامات بسيطة من البيت تجعلك تجنى أموالًا بدون تجميع رأس مال، وتعليم حرفة تراثية، فلا يوجد شيء بالمنزل ليس له قيمة كل الخامات ممكن عمل إعادة تدوير لها، فبتوفير المعدات الاساسية كمسدس الشمع والخيط والإبرة والغرا والمقص.
ممكن عمل اكسسوارات من قصاقيص القماش والصدف والشجر، وصناعة النول أيضًا من التيشرتات القديمة والكرتون وبجودة عالية، ومن الغطيان عبوات المياه والبناطيل الجينز القديمة تستطيعه عمل ديكور للمنزل، وعلب الزبادى واللبن وحدات إضاءة، فست البيت تستطيع جنى أموال وهى مستقرة بالبيت.
 غير أنها ستتعلم كيف تعمل من الفسيخ شربات، دون الاهتمام بأشياء ليس لها قيمة والجلوس على السوشيال ميديا بالساعات دون فائدة.
لذلك قامت بعمل جولة الهاند ميد بيلف مصر، للبيع المنتجات وعمل ورش تعليم الهاند ميد، فأكثر محافظة تفاعلت معى المنصورة والإسكندرية، ولكن أكثر محافظة مركزة فيها دهب، فالأطفال هناك لديهم قابلية للتعلم والعمل فلا يوجد فرد بدون عمل هناك، فالبنسبة التركيز والدقة عند الرجال  فى عمل الإكسسوارات أكثرمن البنات.
 وتشمل الورشة الاستفادة من الخامات الغير مستخدمة، والتفرقة بين الخامات  كيفية تسعير منتجك وفقًا للخامة والمجهود، وبقوم أيضًا بتصفية الناس بالورش للعمل معى عندما يأتى طلبية عمل كبيرة، وستكون الجولة القادمة فى الصعيد.. وتقوم «زقزوقة» بعمل ورش تعليم فى كليات التربية الفنية ومراكز الثقافة للتنفيذ العملى لأن هناك فرق بين الدراسة الأكاديمية والعملية.
  علمًا بأن الهاند ميد علاج نفسى ويقوم بالتخلص من الطاقة السلبية، فالخيط والطين الفخار لهم تأثير فى توسيع الخيال والقضاء على الاكتئاب، بالإضافة إلى الأكسسورات التى تعمل من صدف البحر والأحجار الكريمة بمعالجة الجسم.
ولا يخلو أى عمل من الصعوبات، فواجهة زقزوقة ارتفاع أسعار الخيوط خاصة المستورد من الخارج، فالناس بدأ وعيها يزيد فى شراء الهاند ميد ولكن هناك من يفضل الصينى لانخفاض سعره، علمًا بأن السعر يتم تحديده وفقًا للمجهود والماتريال  فالقطعة الواحدة تأخذ وقتًا طويلاً.
وأضافت أنها دخلت التطريز على الخشب وعمل منه ديكور أوصنادل،    وهذا يستغرق مجهود كبير أيضًا، بالإضافة إلى استغلال المعارض وارتفاع سعر التأجير، بجانب إيجار الجاليرى التى تعرض فيه.
واستطردت بوجود تعليقات المحبطة التى كانت تسمعها فى بداية عملها، بأنه لعب وليس له عائد، ولكن إصرارها بأنها تستمتع بحاتيها وبعمل ما تريد أعطاها القوة والثقة لتستمر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

عبد الرحيم يوسف بعد فوزه بجائزة الدولة التشجيعية: مكافأة ومفاجأة غير متوقعة
«محارب» يشعل الصراع بين القطبين فى الميركاتو الصيفى
..والأصوات الحرام..تهدد مونديال قطر
الحكومة: برنامج الإصلاح الاقتصادى يسعى لتحقيق أقصى درجات الانضباط المالى
إفطار نادى الصيد وراء تعيين عاشور حكما للقاء الأهلى وسموحة
رشا مجدى: البرامج الصباحية لا تقل أهمية عن التوك شو ولم يزعجنى وجود أحمد مجدى معى فى «صباح البلد»
كاريكاتير أحمد دياب

Facebook twitter Linkedin rss