صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

لندن .. عاصمة مكتب الإرشاد

17 اغسطس 2017



أثار قرار السلطات الألمانية بالإفراج عن الإخوانى الهارب عبدالرحمن عز، تساؤلات عديدة حول تورط ألمانيا وبريطانيا وعدة دول أوروبية فى دعم جماعة الإخوان الإرهابية.
فألمانيا خالفت قواعد الإنتربول الدولى، بالإفراج عن عز، فيما أكدت بريطانيا على مواقفها الداعمة لجماعة الإخوان، وأن لندن تحولت عاصمة لإدارة شئون الجماعة الإرهابية، حيث منحت وثيقة سفر للإخوانى الهارب باعتباره مواطنًا بريطانيًا.
عز المحكوم عليه بالسجن لمدة 20 عاما، صدر بحقه نشرة حمراء صادرة من الإنتربول البريطانى لاغتصابه فتاة قاصر، وهى جريمة جنائية، لاعلاقة لها بالسياسة.. الإنتربول المصرى سبق أن طلب مرارا من الإنتربول الدولى توقيف عز وغيره من قيادات الإخوان إلا أنه لم يستجب مجاملة للتنظيم الدولى للإخوان، واستجابة لضغوط دول أوروبية.
عبدالرحمن عز الإخوانى الهارب، الذى دأب على التحريض ضد الدولة المصرية، وكرس كل وقته للهجوم على القوات المسلحة والشرطة، وتشويه كل مؤسسات الدولة، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل قام ذلك « الصعلوك» بالشماتة فى شهداء الجيش والشرطة، علاوة على قيامه بكتابة العديد من البوستات على مواقع التواصل الاجتماعى فرحاً باستشهاد أبطال القوات المسلحة والداخلية.
الصعلوك «عز» ابتكر حيلة للهروب خارج مصر، إذ اختفى عن الأنظار بعد فض اعتصام مدينة الإنتاج الإعلامى، واستعان بكتائب الجماعة الإلكترونية لنشر شائعة وفاته، إلى أن نجح فى الهروب إلى قطر عام 2014.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المهندس على الشربانى رئيس مجلس إدارة شركة تبارك العقارية لـ«روزاليوسف»: مليار دولار تكلفة إعمار العراق.. وليبيا 80 مليارا وفقًا لتقارير البنك الدولى
مصر ركيزة أمن واستقرار الشرق الأوسط
%15 نسبة نمو قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى 9 شهور
وزير الداخلية يتفقد تأمين المنتدى الإفريقى بشرم الشيخ
«واشنطن» لا تثق فى «أردوغان»
الناقد والأكاديمى الأردنى غسان عبد الخالق: استعجال الشهرة وبريق الجوائز آفة المبدعين العرب
رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لمتابعة توافر السلع وضبط أسعارها

Facebook twitter rss