صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

عربي ودولي

موجة احتجاجات إيرانية جديدة تضع النظام أمام مأزق

5 فبراير 2018



كتبت – نشوى يوسف

اندلعت موجة احتجاجات إيرانية جديدة تحت شعار«الموت للديكتاتور»، ويقصد بالديكتاتورهنا المرشد الأعلى الإيرانى، آية الله على خامنئى، وكانت موجة ثورية أولى بدأت فى إيران منذ أواخر ديسمبر العام الماضى، واستمرت حتى أوائل العام الحالى، لكنها شهدت هدوءا نسبيا قبل أن تعود للتفاقم الخميس الماضى فبراير بسبب غلاء الأسعار.
وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قد حذر المرشد الأعلى للنظام الإيرانى على خامنئى «ضمنيا» من ملاقاة مصير الشاه بسبب «عدم سماع صوت الشعب».
وحول شكل عودة الاحتجاجات هذه المرة يقول د.محمد محسن أبو النور إن الشعب الإيرانى مختلف بطبيعته فهو شعب صبور وهادئ، لذا نجح النظام فى قمع الاحتجاجات السابقة، وهو ما يؤكد أنه سيقوم بموجات أخرى.
مضيفا: إننا الآن أمام عدة أشهر أو أسابيع طويلة من الموجات المتتالية، وأرى أن هذه الموجة الثانية جاءت لسبب جوهرى هو عدم رغبة النظام فى السماع للمتظاهرين وعدم تحقيق النظام لأى مطلب من المطالب التى نادى بها المتظاهرون، وهو ما جعل روحنى يصف مصير النظام الحالى كمصير الشاه.
وأكد أن النظام الإيرانى الآن أصبح أمام حالة سقوط حر، سيسقط إن عاجلا أو آجلا فهى مسألة وقت لا أكثر ولا أقل.
وحول سبيل الاستمرارية والنجاح هذه المرة، يرى أبو النور أن هذه المرة يجب أن يفعل الإيرانيون، وهو يجب أن ينتخبوا قائدًا ميدانيًا لهم حتى يوحد شكل المظاهرات وأسلوب المطالب على الأرض فى الداخل والخارج، بالإضافة إلى التنسيق فيما بين المدن لتخرج جموع غفيرة يصعب السيطرة عليها من قبل قوات الأمن.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مناقشة تعزيز العلاقات «المصرية - الكورية» وبحث التعاون بين الجانبين لتعظيم الاستفادة المشتركة
استاد الإسكندرية.. حكاية رياضية بدأت قبل 90 عاما
فريد خميس: مصر على الطريق الصحيح
تأجيل البت فى طرح ١٣ رخصة حديد وأسمنت للعام المالى الجديد
المنتخب جاهز لامتحان زيمبابوى
10 قرارات على طريق التنمية والاكتفاء الذاتى
دفعة جديدة من المجندين بالقوات المسلحة.. أكتوبر 2019

Facebook twitter rss