صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

المرأة الجديدة

نساء أرمينيا.. جمال وإبداع

22 فبراير 2019

كتبت : مروة فتحي




تتميز المرأة الأرمينية بالأبداع والقدرة على النجاح وفى مصر يبلغ عدد الجالية الأرمينية ما يقرب من 8 آلاف منهم سيدات استطعن ترك بصمة واضحة فى كل مجال، وقد ألتقت «روزاليوسف» بأربعة نماذج من هؤلاء السيدات، وهن مصمة أزياء، ومرشدة سياحية، ومذيعة، وفنانة بالفطرة،  وجميعهن اشتركن فى حب العمل وإتقانه والإخلاص فيه 

ريتا كيفوركيان

ترسم مأساة «الأرمن» بريشتها

تعشق الرسم والفن، ولكنها بفطرة رسمت مأساة أجدادها، على يد الأتراك، لتخلد ذكراهم وتدعو العالم عبر فنها للاعتراف بتلك المذبحة.
الطفلة المصرية الأرمنية ريتا جوزيف كيفوركيان «15 عامًا» من أب وأم من أصول أرمنية.

والدها مهندس لكنه يعمل بالأنتيكات بمنطقة وسط البلد، فيما أن والدتها مارى كيفوركيان عملت بالسياحة لمدة 20 عامًا لكنها تركتها بعد 25 يناير 2011 وفضلت الجلوس فى المنزل.
اكتشفت أسرة ريتا حبها للرسم منذ سن الثامنة وبدأت تفى تدشين معارض لها فى سن الثانية عشر فكان أول معرض لها «وجوه مصرية أرمنية» أقيم فى جمعية خيرية أرمنية وتضمن 32 لوحة عن أبرز الكتاب والفنانين والأطباء والعظماء الأرمن الذين عاشوا فى مصر.
منذ أربع سنوات وتحرص مدرستها «نوباريان كالوسديان» الأرمنية أن تقيم لها كل عام معرضًا سنويًا يتضمن لوحاتها التى رسمتها بإبداع كما تلتحق بالعديد من المسابقات على مستوى محافظة القاهرة وتحصد فيها دائمًا مراكز متقدمة.
 مؤخرًا فازت «ريتا» بالمركز الأول فى إحدى المسابقات التى التى أقيمت فى أرمينيا حول الشاعرة الأرمينية سيلفا كابوتيكيان، ومن المقرر أن تقيم معرض أخر خلال الفترة المقبلة على المسرح الكبير بالمدرسة الأرمنية يضم 10 لوحات أثرية عن التراث الأرمنى فى مصر ويعد إحياء للأيقونات الأثرية القديمة التى تعدى عمرها فوق المائة عام.
وجوه مصرية وأرمينية عدة رسمتها ريتا وشاركت بها فى معارضها حيث رسمت الرئيس عبد الفتاح السيسى ورسام الكاريكاتير صاروخان ومجدى يعقوب بالإضافة إلى اللاعب العالمى محمد صلاح وصورة للمسحراتى وقد شاركت بهاتين الصورتين فى مسابقة بساقية الصاوي، بالإضافة إلى نيلى وأوشكا وفيروز ولبلبة وتحاول ريتا التوفيق بين دراستها وموهبتها التى لا تقتصر على الرسم فقط لكنها عضوة فى كورال مدرستها بمصر الجديدة وفى فريق الرقص الفلكلورى الأرمنى وشاركت فى فيلم تسجيلى وثائقى عن الأرمن حيث ظهرت وهى ترسم لوحاتها المبدعة والتى تعبر عن موهبة حقيقية.

نوريا

 مصممة الأزياء العاشقة لمصر

واحدة من مصممات الأزياء، فرضت نفسها على ساحة الموضة بأعمالها الجذابة والعصرية، بدأت عملها فى أرمينيا، ولكنها سرعان ما وجدت فى مصر ساحة خصبة لأعمالها.

تزوجت المصممة «نوريا» من رجل مصرى ذى أصول أرمينية، وانتقلت للحياة والعمل فى مصر، لتستمد من طبيعة البحر الساحرة مصدرًا  لإلهامها فى تصميماتها.
تعشق نوريا تصميم الفساتين “الإكسكلوزيف” فى ألوانها وأسلوبها وتميل لتلك التى تمتلئ بشغل «الهاند ميد حيث تبذل فيها كل طاقتها لرغبتها فى أن يكون كل تصميم مختلف عن الآخر.
 تقول نوريا لـ«روزاليوسف» أحب أن يكون الفستان بفتحات وذيله طويل، حيث يتضمن كولكشن شتاء 2019 الخاص بى فساتين من هذه النوعية وفساتين قصيرة أيضًا، وتعتبر الفساتين المشغولة بالتل موضة هذا الموسم بالإضافة إلى الفساتين المشغولة بالريش والبليسيه والشيفون والساتان والأورجانزا، فيما تعتبر كل الألوان المستمدة من الطبيعة.
هناك توافق واختلاف بين التصميم المصرى والأرمني، هكذا ترى نوريا وتؤكد أن هناك تصميمات معينة من الفساتين يرتديها مصريون وأرمن فى مصر.
تهتم «نوريا» فى تصميماتها بمظهر الفستان وكذلك راحة المرأة عند ارتدائه، كما أنها تهتم باستخدام النقوش والألوان الأرمنية فى التصميم لمنحه ذوق استثنائى فى الفساتين، موضحة أنها تصمم فساتين حاليا تتناسب مع مناسبات أبناء الجالية الأرمينية وتمزج بين الثقافتين المصرية والأرمنية فى تصميماتها من خلال النقوش والألوان.
تعشق نوريا كذلك إعداد الأكلات الأرمنية بنفسها والتى تعجب أصدقائها المصريين مثل المحشى بالطريقة الأرمنية والهريسة وهى أنواع لحوم مختلفة يتم طبخه بطريقة معينة كما يعشق المصريون السلطات والحلويات الأرمنية رغم أنها تأخذ وقتًا طويلًا فى الإعداد.

ایلینى هاروتونیان

«بنت المهندسین» تعشق التاریخ الفرعونى

رغم انتمائها تنتمى لعائلة تمتهن الهندسة، والدها مهندس معمارى ووالدتها مهندسة دیكور وخالها مهندس الكترونیات، لكنها أصرت على تحقیق حلمها بالعمل كمرشدة سیاحیة لعشقها للتاریخ الفرعونى والإسلامى منذ صغرها.

ایلینى هاروتونیان، 27 عام، من أب مصرى وأم أرمينیة، التحقت بمدرسة بوغوصیان الأرمینیة بالإسكندریة، وخالها فارت فهرام هاروتونیان، أول من حث مصر على أن تعترف رسمیًا بالجرائم العثمانیة بحق الأرمن، والذى كلل جهوده الرئیس عبدالفتاح السیسى بحدیثه عن مذابح الأرمن خلال مؤتمر میونخ للأمن، لیعید للأذهان صورة القضیة التاریخیة.
ایلینى أوضحت أن طقوسها فى العید تقتصر على حضور القداس بالكنیسة والذهاب إلى البطرخانة الأرمنیة بالإسكندریة ثم النادى الخاص بالجالیة الأرمنیة، وبعدها تتناول «لهمادجون» وهى عبارة عن عجین العیش ویوضع فوقه لحمة مفرومة، وكذلك «انوش ابور» وهى شوربة مسكرة عبارة عن بلیلة علیها مكسرات وزبیب، وأیضًا «المانتي» إذ یعد من أشهر الأطباق الأرمنیة ، وهو عجین ویحشو باللحم المفروم والبصل والبهارات، وعن العادات والتقالید الأرمینیة فى الزواج كشفت هاروتونیان، أن الأرمن یفضلون الزواج من بعضهم البعض للحفاظ على عاداتهم، إذ یقدم الرج ل خاتم الزواج لعروسه ثم یتعاونان فى تأسیس منزلها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أيمن سالم «رئيس عمر أفندى» لـ«روزاليوسف»: %75 من ديون «عمر أفندى» سددناها.. وسنطرح أصولا غير مستغلة للبيع
بعد حادثة عرض «يا كبير».. الجمهور يخشى جرأة العروض المسرحية
كاريكاتير احمد دياب
جائزة رجل المباراة «Man Of The match» صناعة مصرية
محاربو الصحراء فى نزهة أمام كينيا.. أسود الأطلسى جاهزون لالتهام ناميبيا
مصر تقود إفريقيا نحو التكامل الاقتصادى
القوات المسلحة تنظم دورة تدريبية لـ537 فرداً من ذوى القدرات الخاصة فى نظم المعلومات

Facebook twitter rss