صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

حوارات

الدكتور أحمد الأنصارى محافظ سوهاج فى حوار لـ«روزاليوسف»: عاصمة إدارية فى سوهاج الجديدة لتلبية احتياجات المواطنين

4 ابريل 2019

حوار : خالد سليمان




شهدت محافظة سوهاج خلال السنوات القليلة الماضية طفرة كبيرة فى مختلف قطاعات الحياة، بعد جهود مضنية من جانب الرئيس عبدالفتاح السيسى، وسعيه الدائم فى عودة الحياة والروح لصعيد مصر من خلال تدشين وافتتاح عدد كبير من المشروعات التنموية والاقتصادية، وعلى رأسها إنشاء عاصمة إدارية جديدة لسوهاج، وتفعيل المراكز التكنولوجية وتنفيذ مشروعات فى 62 قرية فى مبادرة حياة كريمة بتكلفة تتجاوز المليار ونصف المليار جنيه، فضلا عن تحقيق التنمية الشاملة من خلال مشروعات البنك الدولى قطاع الاستثمار والجذب السياحى، وإنقاذ الحرف التراثية ودراسة مشروع الكشف عن أثار أخميم المنسية والمضى فى تنفيذ مخطط استراتيجى متوسط الأجل وطويل الأجل.
وللتعرف عن قرب أهم المشروعات التنموية والتى أقامتها محافظة سوهاج.. حاورت «جريدة روزاليوسف» الدكتور أحمد عبدالله الأنصارى، محافظ سوهاج  وكان الحوار كالتالى:


■  فى البداية حدثنا عن أهم المشروعات التى ستفتتح خلال هذا العام؟
ــ بداية لدينا برنامج تنمية صعيد مصر بمحافظتى سوهاج وقنا بتمويل 500 مليون دولار، ومنذ تعيينى محافظا لسوهاج وجدت هناك مشكلات لتنفيذ المشروعات بسبب تعدد الجهات المتداخلة فى المشروع وضعف المتابعة، ولذلك فخلال الـ 6 أشهر الماضية، تم عقد عشرات من الحوارات المجتمعية حول أهم المشروعات التى تحتاجها المحافظة والتى تمس المواطن بصفة مباشرة والحمد لله بدأنا التنفيذ وهناك مشروعات انتهى العمل فيها بنسبة تنفيذ 100% مثل مشروعات توصيل مياه الشرب وعددها 11 مشروعا، ومشروعات الصرف الصحى وعددها 22 مشروعا بلغت نسبة التنفيذ أكثر من 60%، ومشروعات أخرى مثل مركز طبى بيطرى فى اخميم ومشروعات خدمية بمنطقة الحواويش الأثرية وأتريبس والشيخ حمد والمخبز الآلى فى الكوثر.
■ تعانى المحافظة من الاختناق المرورى منذ فترة.. كيف سيتم التغلب على تلك الأزمة؟
ــ بالفعل هناك أزمة مرورية بالمحافظة ويرجع سببها إلى العمل فى مشروع توسعة الكورنيش العربى الذى تسبب فى الشلل، حيث أنه مشروع ضخم وفوجئت بعدم وجود دراسات دقيقة وعميقة للمشروع بحيث ينتهى بصورة نهائية لا تستوجب إعادة شق الشوارع مرة أخرى  فى المستقبل.
■  وكيف واجهت تلك المشكلة؟
ــ طلبت من المختصين إعادة دراسة المشروع مرة أخرى وإعداد الخرائط المطلوبة ودراسة الشبكات الأرضية المتهالكة، والبدء فى شق شارع الجمهورية أهم شوارع المحافظة وربطه بالكورنيش الغربى، وتفعيل محطة غرب سوهاج وتوصيل خط المياه بطول الشارع، وسوف تنتهى المرحلة الأولى من المشروع فى شهر مايو المقبل، وسيتم الانتهاء منه بشكل كامل فى أواخر 2019 وهو من المشروعات السياحية الترفيهية ويتضمن إنشاء 210 محلات تجارية للشباب.
 ■ كيف ترى ملف الاستثمار فى ظل توقف مئات المصانع وتعثر بعضها؟
ــ لقد زرت المناطق الصناعية الأربع واستمعت لمشاكل المستثمرين وطلبت إعداد قاعدة بيانات وحصر شامل لكافة المصانع، لأول مرة فى تاريخ المحافظة، وتبين أن  من 50% إلى 60% من المصانع غير مستغلة بالفعل  لأسباب كثيرة فى مناطق الكوثر، وحوالى 30% من المصانع غير مستغلة فى مناطق طهطا وجرجا والأحايوة شرق.
■ وما الإجراءات التى اتخذتموها لإعادة الحياة للمصانع المتوقفة؟
ــ  تم عقد عدة اجتماعات مع جهاز تنمية المشروعات والأجهزة المختلفة لتفعيل التكتلات الاقتصادية المتوافقة مع طبيعة المحافظة الزراعية والعمل على النهوض بالمحاصيل الزراعية التى تشتهر بها المحافظة مثل البصل الذى وصلت شهرته للدول الأوروبية فى الماضى عندما كانت سوهاج تصدر البصل المجفف قبل بيع المصنع، وبدأنا فى الاهتمام بزراعة البصل وعمل مصانع لتجفيفها كما حصلنا على مليار جنيه من البنك الدولى للصرف على ترفيق كافة المناطق الصناعية لتكون أكثر جذبا للاستثمار واتفقنا مع إحدى هيئات الأمم المتحدة لتمويل مشروعات صغيرة ومتوسطة بغرب جرجا وسوهاج احتلت المركز الثانى على مستوى الجمهورية فى تنفيذ برنامج مشروعك باستثمارات مليار و200 مليون جنيه وفرت أكثر من 25 ألف فرصة عمل للشباب بالإضافة إلى فرص عمل أخرى عن طريق القوى العاملة والقطاع الخاص وقريبا سوف تختفى من سوهاج مقولة المحافظة الطاردة  لأبنائها.
■ ماذا عن ملف مخالفات المبانى ووجود أكثر من 5 آلاف برج مخالف للقانون؟
ــ هذا الملف من أصعب الملفات التى واجهتها منذ  وصولى لمنصب المحافظ وخاصة فى مدن سوهاج وجرجا وطهطا ووجدت ظاهرة غريبة من الارتفاعات العالية بالمخالفة للقانون، وأحلت جميع المخالفات للنيابة العامة ومنذ تعيينى لم أرصد سوى 6 حالات مخالفات مبان بدون ترخيص، 3 فى حى غرب، ومخالفة فى طما و2 بسوهاج بسبب التقاعس والإهمال، كما أحلت إلى النيابة أكثر من 100 قضية فساد فى مختلف الأجهزة جار التحقيق فيها، ولا أسمح بأى تهاون فى تنفيذ القانون على الجميع.
 ■ شهدت المحافظة حركة تغييرات فى القيادات المحلية مؤخرا.. ما السبب ؟
ـــ بالفعل تم نقل واستبعاد بعض رؤساء المدن من أجل التغيير وضخ دماء جديدة فى الجهاز الإدارى للوحدات المحلية أهمها استبعاد رئيس حى شرق سوهاج وتعيين رئيس مدينة طما بدلا منه.
■ هل هناك مشروعات أخرى ستفتتح قريبا؟
ــ بالفعل هناك المرحلة الثانية من محور طما البدارى على الطريق الغربى وأعلى السكة الحديد، سوف يفتتح أواخر عام 2019، وفى مطلع 2020 سيتم افتتاح المرحلة الثالثة بتكلفة أكثر من 600 مليون جنيه، بالإضافة إلى افتتاح محطة مياه بطما ومشروعات صرف صحى وازدواج الطريق الصحراوى الشرقى سوهاج البحر الأحمر.
■ مشروع الكشف عن آثار أخميم متوقف العمل فيه منذ 30 سنة هل من جديد؟
ـــ قمت بتشكيل لجان مختلفة لعمل دراسات لتنفيذ المشروع وهو من المشروعات التى ستنقل سوهاج نقلة نوعية هائلة للأمام.
■ هل سنشهد خلال الفترة المقبلة نهضة سياحية؟
ــ فى سوهاج كافة المقومات السياحية التى تجعلها من أهم المحافظات السياحية فى مصر، فلدينا أبيدوس وسينتهى مشروع تطوير المنطقة الأثرية خلال 2019 ولدينا آثار الحواويش واتريبس والدير الأحمر ولابد من تنفيذ خممات مثل كافيتريات وحمامات واستراحات للسياح حتى تكتمل منظومة السياحة، وجار تنفيذ مشروعات خدمية فى الحواويش وابيدوس ومنذ أيام بدأنا ترميم تمثال رمسيس الثانى بعد 30 سنة من اكتشافه، كما نعمل على الاستفادة من قرض البنك الدولى لتنفيذ بعض المشروعات السياحية.
■ تعانى الحرف التراثية من الاندثار.. هل هناك خطة لإعادة إحيائها من جديد؟
ــ لدينا 18 حرفة تراثية منسية مثل النسيج اليدوى والحرير فى أخميم والتلى بجزيرة شندويل واتفقت مع جهاز تنمية المشروعات على إحياء هذه الحرف فى الفترة المقبلة.
■  لماذا أسعار الأراضى والوحدات السكنية أغلى فى سوهاج عن القاهرة؟
ــ المسألة عرض وطلب وسوهاج من المحافظات التى لا تتوافر فيها أراضى البناء، وهناك الكثير من أبنائها يعملون فى الخليج وقبل عودتهم إلى سوهاج يشترون الأراضى بأى ثمن للبناء عليها ما تسبب فى ارتفاع الأسعار.
■ من وجهة نظركم كيف يتم حل أزمة الإسكان؟
ــ الحل فى الإقامة فى مدينة سوهاج الجديدة بالكوامل، حيث كان لدينا 450 ساكنا أصبحوا الآن 6500 مواطن.
■  ما أهم المشروعات التى تتبناها بصفة شخصية؟
ــ جار حاليا إعداد الدراسات الفنية مع وزارة الإسكان لإنشاء العاصمة الإدارية الجديدة لسوهاج، وهى عبارة عن مجمع خدمات متكامل فى مدينة سوهاج الجديدة على غرار العاصمة الإدارية بالقاهرة، بحيث يجد المواطن كل خدماته فيها وسوف يتم التنفيذ خلال 3 سنوات عقب الانتهاء  من الدراسات، كما لدينا مشروع تفعيل المراكز التكنولوجية الـ 14 وربطها بالمركز الرئيسى بالقاهرة وهو جزء من  برنامج تنمية صعيد مصر وبدأنا التجربة بحى شرق، وسيبدأ العمل بباقى المراكز فى 30 يونيه المقبل.
■ متى سيتم تنفيذ مبادرة حياة كريمة؟
ــ قريبا جدا عقب الانتهاء من خطة التنفيذ ولدينا 62 قرية الأكثر فقرا وبلغت الاستثمارات أكثر من مليار و400 مليون جنيه منها دعم الدولة والجمعيات الخيرية ورجال الأعمال.
■ ما أهم المشاكل المستعصية أمام محافظ سوهاج؟
ـــ مشكلة التوك التوك من أكبر المشكلات الموجودة بسبب عدم توافر آليات تنفيذ التقنين، وحاولت أن أنظم عمل هذه المركبة ولكن بسبب كثرة عددها عجزنا عن تنظيمها وأرسلت إلى وزارة التنمية المحلية لدراسة حلول بديلة للحفاظ على البعد الاجتماعى للسائقين.
■  ما أغرب شكوى تلقيتها؟
ـــ تضرر الأهالى فى إحدى المناطق من وجود شخص لديه مزرعة لتربية الكلاب ولم أجد حلا لهذه الشكوى  بالقانون.
■ كيف ستواجه أزمات ارتفاع الأسعار؟
ــ لدينا معارض لبيع السلع بأسعار مخفضة فى جميع المدن وأقوم بالتجول بمفردى فى الأسواق والمحلات  التجارية وأجلس فى الكافيتريات لأشاهد مباريات كرة القدم دون أن يعرفنى أحد لمعرفة مشاكل الناس والاقتراب منهم والعمل على حلها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أيمن سالم «رئيس عمر أفندى» لـ«روزاليوسف»: %75 من ديون «عمر أفندى» سددناها.. وسنطرح أصولا غير مستغلة للبيع
بعد حادثة عرض «يا كبير».. الجمهور يخشى جرأة العروض المسرحية
كاريكاتير احمد دياب
جائزة رجل المباراة «Man Of The match» صناعة مصرية
محاربو الصحراء فى نزهة أمام كينيا.. أسود الأطلسى جاهزون لالتهام ناميبيا
مصر تقود إفريقيا نحو التكامل الاقتصادى
القوات المسلحة تنظم دورة تدريبية لـ537 فرداً من ذوى القدرات الخاصة فى نظم المعلومات

Facebook twitter rss