صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

حوارات

قائد قوات حرس الحدود: نفرض سيادة الدولــــــــــــــــة على 5585 كيلو مترا

5 مايو 2019

حوار: الحسين عبد الفتاح




تبذل قوات حرس الحدود جهوداً مكثفة لتأمين حدود وسواحل الدولة على جميع الاتجاهات الاستراتيجية كأحد أهم مهامها الرئيسية لإجهاض جميع المخططات والمحاولات التى تهدف إلى تقويض استقرار المجتمع والإضرار بالأمن القومى المصرى والاقتصاد الوطنى، ودرء المخاطر التى دائماً ما يحاول الخارجون عن القانون من عصابات التهريب إلحاقها بالبلاد، فى ظل الظروف الراهنة عن طريق تهريب كميات كبيرة من المواد المخدرة والأسلحة والذخائر وبضائع متنوعة غير خالصة الرسوم الجمركية، بالإضافة لعمليات التنقيب عن خام الذهب بطرق غير شرعية، وتسلل العناصر الإرهابية، بالإضافة إلى التهريب عبر الأنفاق والهجرة غير الشرعية، حيث كشف اللواء أركان حرب أيمن شحاتة قائد قوات حرس الحدود، عن دور القوات العريقة وعيون مصر الساهرة فى حماية وتأمين حدود الوطن، وإلى نص الحوار..

■ فى البداية.. نريد أن نتعرف منكم على تاريخ نشأة قوات حرس الحدود؟
- سلاح حرس الحدود سلاح عريق أنشئ عام 1878 فى عهد الخديو إسماعيل، تحت مسمى «إدارة السواحل»، ومر بعد ذلك بمراحل من التعديل والتطوير فى الهيكل التنظيمى ليواكب أسلوب التأمين فى كل مرحلة، وعام 1947 أصبحت تحت مسمى مصلحة خفر السواحل وحرس الجمارك، إلى أن جاء عام 1952 كانت تحت مسمى إدارة السواحل والحدود حتى عام 1972، إلى أن أصبحت تحت إشراف قيادة واحدة وهى قيادة قوات حرس الحدود، كما خدم بقوات حرس الحدود شخصيات مهمة أثرت على تاريخ القوات المسلحة وقوات حرس الحدود وتاريخ مصر الحديث أهمها الرئيس الراحل محمد نجيب رئيس الجمهورية الأسبق، والرئيس الراحل محمد أنور السادات رئيس الجمهورية الأسبق ، ومحمد عبد القادر حاتم وزير الإعلام الأسبق، والمشير الراحل محمد عبدالغنى الجمسى وزير الدفاع الأسبق.
■ ما أبرز مهام قوات حرس الحدود لحماية أمن مصر وحدودها؟
- قوات حرس الحدود هى العين الساهرة على حراسة وتأمين حدود وسواحل مصر، وتعمل فى منظومة متكاملة بالتعاون مع الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة والتشكيلات التعبوية وأجهزة القيادة العامة وتمارس مهامها فى تأمين حدود وسواحل الدولة التى تبلغ 5585 كم تقريبًا تؤمنها ليلاً ونهاراً وفى مختلف الظروف الجوية والتضاريس الأرضية المختلفة، كما تباشر قوات حرس الحدود بحكم تمركزها على حدود الدولة مجموعة من المهام يمكن تقسيمها من حيث طبيعتها إلى مهام ذات طابع عملياتى وقانونى تحدد واجباتها ونطاق مسئوليتها وأسلوب تنفيذها القوانين والقرارات والتعليمات التى تصدر من السلطات المختصة عسكرية أومدنية لتأمين المناطق الحدودية وتنظيم المراقبة والاستطلاع والإنذار على حدود وسواحل الدولة، علاوة على فرض سيادة وسيطرة الدولة ومقاومة التسلل البرى والبحرى لعناصر التخريب والتهريب عبر حدود وسواحل الدولة، وتأمين المسطحات المائية للبحيرات الداخلية والبواغيز والساحل القريب، بالإضافة إلى القيام بأعمال البحث والإنقاذ ونجدة الضالين بالتعاون مع مركز البحث والإنقاذ الرئيسى للقوات المسلحة، ومعاونة قطاع السياحة فى مراقبة الأنشطة السياحية المختلفة أثناء عبورها للحدود الدولية والمياه الإقليمية ومتابعتها بالمناطق الحدودية، وسباقات السيارات والدراجات، وسباقات اليخوت والرحلات الصحراوية، ومعاونة قطاع التعدين والزراعة والرى فى تأمين البعثات بالمناطق الصحراوية على الحدود البرية والساحلية والإبلاغ عن أسراب الجراد، فضلاً عن الاشتراك مع وزارة الداخلية فى القضاء على الزراعات المخدرة فى شبه جزيرة سيناء، والحفاظ على الثروة السمكية من خلال مباشرة تنفيذ قانون الصيد 124 لسنة 1983، والمعاونة فى الحفاظ على البيئة بتنفيذ قانون البيئة رقم 4 لسنة 1994، والحفاظ على المحميات الطبيعية، وإيمانا منها بدورها الوطنى وفى ظل النهضة التى تشهدها بلادنا خلال الفترة الأخيرة منذ ثورة يونيوعام 2013 وما تشهده بلادنا من تنفيذ مشروعات عملاقة وخاصة فى المناطق الحدودية أضيفت لقوات حرس الحدود مهمة الاشتراك فى تأمين المشروعات القومية على حدود وسواحل مصر مثل  حقل ظهر ومشروعات التنمية فى سيناء وعلى سواحل البحر المتوسط.
■ يقع على عاتق «حرس الحدود» تحديات فى ظل الأحداث التى تمر بها المنطقة.. ما أبرز التحديات التى تواجه القوات خلال دورها لحماية ودرء الخطر عن مصر؟
- تبلغ حدود وسواحل الدولة 5585 كم تقريباً حدود برية وساحلية، حيث تبلغ الحدود الساحلية نحو 2995 كم، وتشمل ساحل البحر المتوسط والبحر الأحمر والساحل الشرقى والغربى لخليج السويس، بالإضافة إلى قناة السويس، الحدود البرية تبلغ نحو 2590 كم وتشمل خط طول 25 على الاتجاه الغربى مع دولة ليبيا الشقيقة، والذى يبلغ طواله 1115 كم، وخط عرض 22 حدودنا على الاتجاه الجنوبى مع دولة السودان الشقيقة والذى يبلغ طولة نحو1230 كم، بالإضافة إلى بعض الطرق الطولية والعرضية الداخلية ويتم تأمين الحدود بالاعتماد على فتح شبكة مراقبة على طول حدود وسواحل مصر، بها جميع وسائل المراقبة والكشف ومنظومات التأمين الحديثة التى تعتمد على الرصد والاكتشاف والتتبع والمطاردة لأعمال التهريب والتسلل ولها خاصية آلية القيادة والسيطرة، أما عن التحديات فتتمثل فى أساس تأمين الحدود بين دولتين هوقيام عناصر الحدود بتأمين حدوده، ونتيجة الظروف التى تمر بها بعض دول الجوار ساعدت فى عدم ضبط الحدود من جانبها، وبالتالى زاد العبء والمجهود المضاعف من قوات حرس الحدود نهاراً وليلاً للسيطرة وضبط الحدود ونظراً لتباين الأحوال الجوية والمناخية المتقلبة على الاتجاه الغربى والجنوبى على مدار السنة، والتى تؤدى إلى أحوال رؤية ضعيفة ورياح وعواصف وأمطار غزيرة على الاتجاه الغربى والتى تؤثر على دقة أداء أجهزة المراقبة والاكتشاف لعناصر التهريب، بالإضافة إلى طول خط الحدود الدولية وطبيعة الأرض سواء صحراوية، جبلية صخرية مع وجود بعض العوائق الطبيعية مثل بحر الرمال الأعظم على الاتجاه الغربى، أما عن التهديدات فتتثمل فى محاولة تسلل بعض العناصر الإرهابية من الاتجاه الغربى لتهديد عمق الدولة أو الاتجاه الشمالى الشرقى عبر الأنفاق للانضمام إلى العناصر الإرهابية بسيناء، وتهديد المنطقة، وتهريب السلاح والذخيرة بواسطة المهربين لإمداد العناصر الإرهابية بها أو تحقيق عائد مادى، وتهريب المواد المخدرة بأنواعها  حشيش – بانجو– أفيون – حبوب مخدرة لعمق الدولة وتهريب السلع غير خالصة الرسوم الجمركية بطريقة غير مشروعة لتحقيق عائد مادى، والهجرة غير شرعية عبر الحدود براً سواء مصريين أوجنسيات مختلفة بغرض اتخاذ مصر دولة ممر واتخاذ ليبيا كمحطة ثم الانتقال إلى أوروبا وتهديدها أوالهجرة غير شرعية على الاتجاه الجنوبى من دولة السودان الشقيقة إلى مصر، وقيام بعض الخارجين عن القانون «مصريين أوجنسيات مختلفة» خاصة على الاتجاه الجنوبى بالتنقيب عن خام الذهب بطريقة غير مشروعة.
■ كيف يتم اختيار عناصر قوات حرس الحدود من حيث الانتقاء والتدريب والتأهيل؟
- يتم انتقاء عناصر حرس الحدود الضباط، ضباط الصف من الكليات والمعاهد العسكرية ومناطق التجنيد للجنود ويتم إعدادهم طبقاً لطبيعة العمل القائم عليه، الضباط يتم الانتقاء من الكلية الحربية بعناية فائقة ومواصفات قياسية تتفق مع ملاءمته لطبيعة عمل حرس الحدود ويتم تدريبه فى مرحلة معينة بجناح قوات حرس الحدود بالكلية الحربية على المواد التخصصية وأسلوب وطبيعة مهام حرس الحدود، بالإضافة إلى التدريب العملى الخارجى بوحدات حرس الحدود على الاتجاهات الاستراتيجية المختلفة وبعد التخرج يتم تأهيله بالفرق التخصصية بمعهد ضباط حرس الحدود ثم الانضمام إلى الوحدات التى تنمى الخبرة والاحتراف فى تنفيذ المهام، أما ضباط الصف يتم انتقاؤهم من معهد ضباط الصف المعلمين بنفس الشروط السابقة مع الضباط ويتم التأهيل والإعداد العلمى والبدنى والنفسى والتخصصى بمركز تدريب حرس الحدود، والجنود يتم انتقاؤهم بمناطق التجنيد المختلفة بعد اجتياز الاختبارات اللازمة وينضم إلى مركز تدريب قوات حرس الحدود الذى يساهم فى إعداد وتأهيل الفرد المقاتل من خلال فترة التدريب الأساسى لمدة  5  أسابيع يتحول بها الفرد من الحياة المدنية إلى الأساسيات والتقاليد العسكرية، ثم من 2 _ 3 أسابيع تدريب تخصصى والانضمام إلى زملائه بالوحدات للاشتراك فى تأمين حدود الدولة بعد المرور باختبارات دقيقة وصعبة لتحديد مدى ملاءمته الفرد للعمل فى قوات حرس الحدود بواسطة جهات متخصصة فى القوات المسلحة.
■ تهريب المخدرات يستهدف الشباب بصفة خاصة وتهريب السلاح يستهدف تهديد الشعب المصرى بأكمله، فما هى الجهود التى تمت لمواجهة تلك التهديدات ولدرء وردع عمليات التهريب؟
- تمكنت قوات حرس الحدود من ضبط 1582 واقعة على الاتجاهات الاستراتيجية المختلفة خلال الفترة من 1- 1/2018 إلى 1- 5/ 2019، وضبط 430 قضية تهريب جواهر مخدرة بإجمالى وزن 95 مليون كجم و40 مليون قرص مخدر، وضبط 48 قضية تهريب أسلحة وذخائر بإجمالى 5519 قطعة سلاح، و358 خزنة و135.497 طلقة أعيرة مختلفة، وضبط 22918 فردا هجرة غير شرعية مصرى وأجنبى، وضبط 749 قضية تهريب بضائع غير خالصة الرسوم الجمركية باستخدام 1082 عربة و21 عائمة و59 دراجة بخارية و4 لودرات، وضبط 35 قضية تنقيب عن معدن الذهب، و116 جهازا للتنقيب عن الذهب و600 طن حجارة مخلوطة بالذهب، وعلى سبيل المثال وخلال فترة لا تتجاوز الشهر فى المدة من 1- 4 /2019 إلى 1- 5/2019 تمكنت قوات حرس الحدود من ضبط 148 واقعة تحرر عنها 148 قضية على الاتجاهات الاستراتيجية المختلفة، وضبط 35 قضية مواد وعقاقير مخدرة بإجمالى 6.417 طن وبمساحات 6 أفدنة و20 قيراط و13 سهما لنبات البانجوالمخدر، و70 فدانا و7 قراريط و3 أسهم لنبات الخشخاش المخدر، وضبط 6  قضايا تهريب أسلحة وذخائر بإجمالى 572  قطعة سلاح و 88 خزنة و1992 طلقة أعيرة مختلفة، كما تم ضبط 76 قضية تهريب بضائع غير خالصة الرسوم الجمركية وضبط وسائل التهريب «95 عربة_ 4 موتوسيكلات_ عائمتان»، وضبط قضايا التسلل والهجرة غير الشرعية على خط الحدود الدولية بلغت 28 قضية بإجمالى 756 فرد» مصرى وأجنبي»، وضبط 3 قضايا تنقيب عن معدن الذهب و20 جهازا للتنقيب عن الذهب وعشرة آلاف كيلوجرام حجارة مخلوطة بالذهب، علاوة على ضبط 4  أنفاق على الحدود الشرقية.
■ انتشرت بمنطقة شبه جزيرة سيناء وخاصة خلال الفترات السابقة زراعة المواد المخدرة.. فما دور قوات حرس الحدود لمواجهتها؟
- التنسيق بين قوات حرس الحدود والإدارة العامة لمكافحة المخدرات لتنفيذ الحملات المستمرة المكبرة للقضاء على الزراعات المخدرة كل عام وكانت نتائج الحملة المكبرة خلال المدة من 18 -27 / 2 / 2019 كالآتى، ضبط 228 فدان خشخاش، 3 أفدنة بانجو بإجمالى «335 كجم بذور بانجو + 5555 بانجوجاف»، وتنفيذ دوريات بجنوب سيناء خلال شهر أبريل الماضى، وحققت نتائج هائلة حيث تم ضبط 90 فدان خشخاش، 12 فدان بانجو، 255 كجم بذور بانجو+ 1145  كجم بانجوجاف.
■ ما حجم التعاون والتنسيق مع الجهات المدنية للدولة التى لها عامل مشترك مع قوات حرس الحدود وأسلوب عملها؟
- تقوم قوات حرس الحدود بالتعاون والتنسيق مع جميع الجهات بالدولة، فقوات حرس الحدود لها نشاط على المستوى العسكرى والمدنى وتتمثل أهمية التنسيق والتعاون مع وزارة الداخلية فى تبادل المعلومات عن أعمال التهريب والتسلل ومكافحة الهجرة غير الشرعية والقضاء على الزراعات المخدرة، خاصة فى سيناء وأسلوب العمل بالمنافذ البرية والحدودية، بالإضافة إلى التنسيق مع وزارة الزراعة فى الحفاظ على الثروة السمكية وتنفيذ قوانين الصيد وقوانين البيئة ومع وزارة السياحة فى مراقبة الأنشطة السياحية مثل السفارى ومعسكرات الصحارى وغيرها من الأنشطة التى تطلب تصريحًا مسبقًا بتواجدها داخل مناطق معينة لممارستها.
■ ما طبيعة دور قوات حرس الحدود لحماية الثروة السمكية؟
- دورها فى هذا المجال تقوم به وفقًا لقرار وزير العدل رقم 4594 لسنة 1984 لتخويل بعض ضباط أوضباط الصف من قوات حرس الحدود صفة مأمور الضبط القضائى فى تنفيذ القانون رقم 124 لسنة 1983 بشأن صيد الأسماك والأحياء المائية وتنظيم المزارع السمكية كل فى دائرة اختصاصه حيث إن ضابط أو ضابط صف قوات حرس الحدود هم المكلفون طبقاً للقانون بتأمين وحراسة المياه الإقليمية المصرية ومياه قناة السويس والبحيرات المتصلة بها، من هذا المنطلق تقوم قوات حرس الحدود بواسطة عناصرها الذين يحملون الضبطية القضائية بمجهود عظيم فى حماية ثروتنا السمكية بالالتزام بتنفيذ قوانين الصيد والقواعد والأحكام المنظمة له والمسيطرة على استخراج تراخيص ورسوم الصيد ومواد الثروة المائية وتنظيم المزارع السمكية.
■ فى ظل المساحات المترامية من الحدود .. كيف تعمل منظومة التأمين لتغطية تلك المساحات ومدى اعتمادها على المعدات الحديثة؟
- شهدت القوات فى الفترة الأخيرة تحديث عالى المستوى باستخدام أحدث التقنيات التكنولوجية والتى تعمل وفقا لنظم علمية لتحقيق الاستفادة القصوى من إمكانياتها وشمولية استخدامها، وفى الحقيقة القيادة العامة للقوات المسلحة لا تألو جهداً فى دعم قوات حرس الحدود بأحدث الأسلحة والمعدات نظراً للأعباء الهائلة والمهام الجسام التى تقوم بها قوات حرس الحدود، ولجعلها على أهبة الاستعداد لتأمين حدود الدولة والتصدى لعناصر التهريب والإرهاب وتحرص على دعمنا بأحدث الأجهزة والمعدات بقطاعات التأمين والمعديات والكبارى والمنافذ الحدودية من الرادارت، ومنظومات كهروبصرية ومركبات حديثة تواكب طبيعة الأرض، فضلا عن أجهزة رؤية ومراقبة نهاراً وليلاً وإذا تطرقنا للنواحى الإدارية فيتم توفير حياة كريمة للأفراد بالنقاط المنعزلة والتى تساهم بقدر كبير فى رفع الروح المعنوية لمقاتلى حراس الحدود للقيام بدورهم على الوجه الأمثل وبتسليح حديث قادرة على المجابهة للتهديدات بأنواعها.
■ ما مصطلح جرائم الحدود؟.. وما أبرز تلك الجرائم التى تواجهها القوات؟
- جرائم الحدود تعنى الجرائم التى تقع على حدود الدولة وتختص قوات حرس الحدود بضبطها واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها تنفيذاً للمادة 25 من قانون الإجراءات الجنائية والمادة  21  من قانون الأحكام العسكرية والتى من خلالهما خولت سلطة الضبطية القضائية لضباط وضباط صف قوات حرس الحدود، ويمكن تقسيم الجرائم إلى جرائم تتعلق بحركة الأشخاص وجرائم تتعلق فى حكمها بحركة النقود وجرائم تتعلق بحركة البضائع وما فى حكمها وجرائم تتعلق بحركة وسائل النقل.
■ هل تتمتع عناصر حرس الحدود بمساحة قانونية تمكنهم من أداء مهامهم خلال عملية التأمين؟
- يخول لضباط وضباط صف قوات حرس الحدود بالمناطق الحدودية صفة الضبطية القضائية لتمكينهم من ضبط الجرائم التى ترتكب عند الحدود ومرتكبيها واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها وسلطات مأمور الضبط القضائى القبض والتفتيش، مباشرة بعض إجراءات التحقيق.
■ ما أوجه التنسيق بين قوات حرس الحدود وأجهزة القيادة العامة للقوات المسلحة فى تأمين حدود وسواحل الدولة؟
- يتم التنسيق مع القيادات والأفرع الرئيسية للقوات المسلحة، حول تبادل المعلومات عن أعمال التهريب والتسلل، ومناطق التهديد، ومسارات التهريب المستخدمة ومع القوات البحرية لتأمين سواحل الدولة والعمق القريب وتبادل المعلومات بشأن أعمال التهريب والتسلل ومكافحة جميع التهديدات والعدائيات البحرية ومع القوات الجوية لتأمين الحدود البرية وتبادل المعلومات بشأن عناصر التهريب وأسلوب مجابهتها والقضاء عليها، ونجدة عناصر حرس الحدود طبقاً للموقف.
■ وما أبرز طرق الهجرة غير الشرعية من وإلى مصر؟
- تختلف الطرق وفقا لنوع الهجرة، فالهجرة غير الشرعية سواء كانت من داخل مصر إلى الخارج تتم عن طريق البحر المتوسط إلى الدول الأوروبية وعادة ما يكون مصريين أو العرب وأفارقة تم دخولهم بطريقة شرعية أو غير شرعية، وطرق الهجرة من الدول الأخرى إلى مصر تتم من خلال الحدود الجنوبية وعادة ما يكونون جنسيات أخرى ، فعلى الحدود الغربية من ليبيا إلى مصر وعلى الحدود الجنوبية من السودان إلى مصر، ومعظم المهاجرين غير الشرعيين الذين تم ضبطهم على الحدود الغربية من محافظات الصعيد، وطريق الدخول الشرعى إلى مصر يتم عن طريق الحصول على تأشيرة دخول من وزارة الخارجية ويتم الدخول عن طريق المطارات والموانئ البحرية أو البرية بغرض السياحة أو العمل أوالإقامة وتتحول إلى هجرة غير شرعية لخارج البلاد بالاتفاق مع سماسرة وعصابات الهجرة غير الشرعية التى تدير نشاطها بقرى ونجوع مصر بعيداً عن أعين الرقابة الأمنية لتسفيرهم بحراً باستخدام عائمات الصيد عبر البحر المتوسط متوجهين إلى اليونان أو إيطاليا، أو براً عبر الحدود الغربية إلى دولة ليبيا ومنها إلى إحدى الدول الأوربية.
■ كيف يتم إحكام السيطرة على عمليات الهجرة غير الشرعية؟
ـ تنسق قوات حرس الحدود بالتعاون مع وزارة الداخلية والإدارة العامة لمكافحة الهجرة غير الشرعية لمكافحة الهجرة غير الشرعية على ساحل البحر المتوسط وتكون قوات حرس الحدود مسئولة عن المناطق الساحلية، وتقوم قوات حرس الحدود بالسيطرة والتعامل مع وسائل التهريب ويتم تفتيش مراكب الصيد ومراقبتها حتى لا يتم تحميل أفراد هجرة غير شرعية، وللتأكد من بطاقات الصيد الصادرة من هيئة الثروة السمكية والترخيص الملاحى للعائمة الصادر من هيئة السلامة البحرية ويتم تبادل المعلومات مع وزارة الداخلية عن نشاط عملاء الهجرة غير الشرعية والسماسرة فى القرى والمدن التى تعمل بالصيد وكذا يتم التعاون مع القوات البحرية بالإمداد بالمعلومات وتنسيق طلعات الاستطلاع البحرى.
■ هل هناك ترابط بين أعمال التهريب والهجرة غير الشرعية والأحداث الإرهابية التى تشهدها مصر والمنطقة؟
- بالطبع التهريب والإرهاب وجهان لعملة واحدة، أولاً رؤوس الأموال التى تستخدم فى التهريب هى أموال غير خاضعة للرقابة وتستخدم فى تمويل الإرهاب وثانياً: الدروب والمدقات الصحراوية التى يستخدمها المهربون هم أدلة التحرك للإرهاب، وثالثاً: لا يوجد إرهابى يدخل دولة من منفذ شرعى لذا هوبالطبع فرد هجرة غير شرعية، ورابعاً: مناطق الاختباء والدعم والتدريب للعناصر الإرهابية هى مناطق يستخدمها المهربون.
■ هل يمكن أن توضح لنا جهود التصدى لمحاولات الهجرة غير الشرعية ؟
- تم التصدى لظاهرة الهجرة غير الشرعية واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة بالتنسيق مع جميع الجهات المعنية عسكرية ومدنية،  نتج عن ذلك انخفاض أعداد الهجرة غير الشرعية فى مواجهة أوروبا على امتداد ساحل البحر المتوسط بطول 1030 كم إلى أن وصلت فى عام 2016إلي 121  قضية بإجمالى 5815 فردا، وعام 2017 3  قضايا بأجمالى 155 فردا، وعام 2018 قضيتان بإجمالى 22 فردا، كما يتم جمع المعلومات عن كبار السماسرة العاملين فى الهجرة غير الشرعية ونشاطهم المعلن ومحل السكن والتنسيق مع وزارة الداخلية لتكثيف الحملات الأمنية لمداهمة أماكن تجمع أفراد الهجرة غير الشرعية وحصر جميع المنازل والمزارع المتاخمة للحدود التى يتم تخزين الشباب فيها لحين تهريبهم عبر ساحل البحر أو الحدود البرية وكذلك متابعة عملية إنشاء وتصنيع عائمات الصيد للتأكد من عدم وجود أى مخالفات فى التصنيع كالمخازن السرية ، تنكات وقود زائدة، ويتم التنسيق مع الأجهزة الأمنية المختلفة لتبادل المعلومات عن أعمال الهجرة غير الشرعية وتكثيف أعمال التحريات وجمع المعلومات لحصر أفراد الهجرة غير الشرعية والتنسيق مع القوات البحرية بشأن إجراء استطلاع بحرى لتفتيش الجزر للتأكد من عدم استخدامها فى أعمال الهجرة غير الشرعية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أيمن سالم «رئيس عمر أفندى» لـ«روزاليوسف»: %75 من ديون «عمر أفندى» سددناها.. وسنطرح أصولا غير مستغلة للبيع
بعد حادثة عرض «يا كبير».. الجمهور يخشى جرأة العروض المسرحية
كاريكاتير احمد دياب
جائزة رجل المباراة «Man Of The match» صناعة مصرية
محاربو الصحراء فى نزهة أمام كينيا.. أسود الأطلسى جاهزون لالتهام ناميبيا
مصر تقود إفريقيا نحو التكامل الاقتصادى
القوات المسلحة تنظم دورة تدريبية لـ537 فرداً من ذوى القدرات الخاصة فى نظم المعلومات

Facebook twitter rss