صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 يوليو 2019

أبواب الموقع

 

رياضة

المنتخب جاهز لامتحان زيمبابوى

20 يونيو 2019

كتب : ياسر صادق




يضع خافيير أجيرى المدير الفنى للمنتخب الوطنى الأول لكرة القدم لمساته الأخيرة على خطة وطريقة اللعب التى سيواجه بها منتخب زيمبابوى غدًا - الجمعة - باستاد القاهرة فى تمام العاشرة مساء فى افتتاح بطولة الأمم الافريقية والتى ستكون هجومية فى المقام الأول مع وجود تأمين دفاعى من أجل تحقيق الفوز وشدد المدير الفنى على أهمية ضربة البداية وأن يكون الجميع يدًا واحدة بصرف النظر من سيبدأ اللقاء ومن سيجلس على دكة البدلاء وأن الجميع سيحصل على دوره فى الوقت الذى سيحتاجه للمنتخب وأن البطولة طويلة وممتدة والفريق هدفه حصد اللقب الذى غاب عن مصر منذ 9 سنوات وتحديدًا فى 2010 لاسيما أنها مقامة على أرض الكنانة وبين جماهيرها والتى ستكون خير سند لها وأن مطلوب من الجميع الجدية والتركيز الشديد وتنفيذ تعليمات الجهاز الفنى بدقة وانه لا مجال للأخطاء فى المباريات.
وطالب أجيرى اللاعبين بضرورة احترام المنافسين وعدم الاستهانة بهم أو الاستهتار وأن كرة القدم لا تعترف بالتاريخ وإنما ببذل الجهد والعطاء فى الملعب جاء ذلك خلال محاضرات المدير الفنى المكسيكى للاعبين الذى وضحت عليهم الاستجابة.
ويقول مصدر أن منتخب زيمبابوى لم يأت مصر ليكون ضيفًا وإنمًا جمعوا تبرعات تقدر بـ3.5 ثلاثة ملايين ونصف مليون دولار من أجل إقامة معسكرات للفريق وتكلفة تذاكر السفر والغقامة بالفنادق والتنقلات والتى تبلغ 200 دولار يوميًا وايجار الملاعب والذى يصل لـ500 دولار يوميًا.
وفى التدريبات أوضح أن خافيير أجيرى حدد مهام سيكلف بها عددًا من اللاعبين على رأسهم النجم الكبير محمد صلاح والذى سيتولى تسديد غالبية الكرات الثابتة سواء من خارج منطقة الجزاء أو الضربات الركنية.
وحرص المدير الفنى مع جهازه المعاون سلجادو وتيتو وهانى رمزى بمشاهدة مباراتى الفريق الوديتين أمام تنزانيا والتى انتهت بفوز المنتخب بهدف دون رد وأيضًا أمام غينيا والذى انتهت بفوز الفريق القومى بثلاثة أهداف مقابل هدف من أجل علاج الأخطاء وأكد على ذلك خلال التدريبات ووضح أن الجميع فى المراجعة النهائية قبل مباراة زيمبابوى وطالب المدرب الأجنبى اللاعبين بضرورة لعب الكرة من لمسة واحدة والتحرك بالكرة وبدونها واللعب على الأجناب والتسديد على مرمى المنافس من خارج منطقة الجزاء سواء من كرات ثابتة أو متحركة مع ضرورة  الارتداد للخلف عند فقدان الكرة.
كما حرص الجهاز الفنى على مشاهدة مباراتى زيمبابوى الوديتين الأولى امام نيجيريا والتى انتهت بالتعادل السلبى والثانية مع تنزانيا وانتهت ايضا بالتعادل ولكن الايجابى بهدف لكل فريق لدراسة المنافس وتحديد نقاط القوة والضعف واهم اللاعبين.
كما استقر اجيرى على التشكيل الذى سيخوض به المباراة.. واقترب أيمن اشرف من مركز الظهير الأيسر واحمد المحمدى فى الظهير الأيمن وارتفعت أسهم محمود علاء ليلعب بجانب أحمد حجازى ولاغنى عن طارق حامد ورجحت الخبرة الدولية كفة محمد الننى برغم تراجع مستواه وأن البعض ينادى بنيل عماد دونجا فى مركزه ولا بديل عن تريزجيه وعبد الله السعيد ومحمد صلاح وارتفعت اسهم مروان محسن فى مركز رأس الحربة بعد الهدف الذى احرزه فى مرمى غينيا والذى جاء من تسدية قوية من كرة متحركة خارج منطقة الجزاء بسرعة بديهة ووضح أن مروان تعرض لضغوط وأن هدف غينيا اعدا له الثقة بالنفس.
وعاد احمد الشناوى بقوة لحراسة المنتخب فى الوقت الذى اقترب محمد الشناوى من الذود عن المرمى امام زيمبابوى.. من ناحية أخرى اثار مشاركة محكمة تدعى بوسى سعيد ببطولة الأمم الأفريقية كمعد بدنى علامات الاستفهام فالبطولة للرجال كما انها مازالت محكمة ومفترض أن تعتزل اولا قبل العمل كمعد  بدنى ثم تتدرج فى البطولات الناشئين والسيدات والخماسى حتى تكتسب الخبرات.. كما انها لا تجيد اللغة الانجليزية ولا تحمل مؤهل عال.
وكشف مصدر أن من وراء دخول المحكمة فى  أمم إفريقيا هو أحمد شوبير نائب رئيس مجلس ادارة اتحاد الكرة حيث ان المحكمة دائما ما تذهب اليه للشكوى ضد لجنة الحكام للتجاوز عصام عبد الفتاح عضو اتحاد الكرة ورئيس لجنة الحكام وعضو لجنة حكام الاتحاد الافريقى و«المهمشة» دينا الرفاعى عضو مجلس الجبلاية.
والغريب ان بوسى لا تذهب إلى لجنة الحكام لتقدم شكواها وإنما تذهب إلى أحمد شوبير مباشرة فى اتحاد الكرة والأخير لا يقول لها العودة لرؤسائها أولا وإنما يستمع للمحكمة.
والعجيب أن نائب رئيس الجبلاية يقوم باستدعاء كل من الدكتور عزب حجاج نائب رئيس اللجنة الرئيسية ووجيه أحمد عضو اللجنة لسؤالهما فى شكوى بوسى سعيد وأن عصام عبد الفتاح كان متواجدًا فى احد المرات بمكتب شوبير.
واشار المصدر إلى انه ذات مرة اصطحبت بوسى سعيد المحكمة هنادى حسن إلى شوبير لتقديم شكوى لها بشأن عدم السفر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

دعـم استقـرار السـودان
رئيس الأركان يلتقى نظيره السودانى لبحث سبل دعم علاقات التعاون العسكرى
لا بـديل عن حـل الـدولتين
تخل عن «الإرهابية».. وتصالح مع مصر
التليجراف: أوروبا تستعد لطرد تركيا من «الناتو»
كنـوز الـوطـن الحوش السلطانى تاريخ محمد على.. كنوز تنتظر من ينقذها
فضائح «إمارة الإرهاب»

Facebook twitter rss