صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2019

أبواب الموقع

 

فن

أحمد رزق: السينما العالمية تعتمد على «الأجزاء» و«الكنز» تجربة من نوع خاص

26 اغسطس 2019



كتب - نورالدين أبوشقرة


 حالة من النشاط الفنى يعيشها الفنان أحمد رزق عقب مشاركته فى عملين الأول فيلم «الممر» والذى عرض قبل عيد الأضحى، والثانى فيلم « الكنز2»، والذى عرض خلال موسم العيد، حيث كشف «رزق» فى حواره لـ«روزاليوسف» عن سعادته بعرض فيلمين له فى موسم واحد، مؤكدًا أن العملين كان لهما تأثير كبير على المشاهد، علاوة على ثقته فى المخرج شريف عرفة، وإلى نص الحوار..
■  فى البداية.. ماذا عن كواليس مشاركتك فى «الكنز2»؟
- أجسد شخصية  تعيش فى فترتى الأربعينيات حتى السبعينيات، وقد وافقت على الدور بمجرد معرفتى أن مخرج العمل هو المبدع شريف عرفة، فهو أحد أهم المخرجين فى الوطن العربى وأثق فيه بشدة.
■  حدثنا عن شخصيتك فى أحداث الفيلم؟
- الشخصية التى أقدمها فى «الكنز2» تسير وفقًا لتطورات الأحداث وتطورات الجزء الثاني، وسيكون لها دور كبير فى حل اللغز، والإجابة على التساؤلات، التى طرحها الجمهور بعد عرض الجزء الأول من الفيلم، فهى استكمال لما ورد فى أحداث الجزء الأول.
■  حدثنا عن تحضيراتك للشخصية؟
- فى الحقيقة اعتمد على حواسى سواء كانت غضبًا أو هدوء أو عنفًا واستجمعها، وبالتالى أتحكم فيها بقدر المشهد المطلوب، وهذا يتطلب جهدًا وتركيزًا كبيرين حتى يتم التحكم فى هذه الانفعالات، فكل إنسان بطبعه لديه جميع الصفات الطبيعية سواء كانت كره أو طيبة، غضب أو هدوء ولكن تظهر على حسب الموقف الذى يوضع فيه وبمقدار محدد .
■  كيف كانت تجربتك فى «الكنز2»؟
- استمتعت بالعمل مع المخرج شريف عرفة، بالإضافة إلى أن الفيلم تجربة فريدة، وجديدة وذلك لما حققه من ردود أفعال مختلفة وقوية منذ طرح الجزء الأول بدور العرض، لكن الجزء الثانى من العمل حمل العديد من المفاجآت للجمهور.
وعلى المستوى الشخصى فأنا أحب هذه النوعية من الأفلام لأنها تجربة جديدة فى السينما المصرية، كما أن قصته وطريقة تناولها مختلفة عن الأفلام التى تنتج فى الفترة الحالية، وأتمنى أن ينال الجزء الثانى النجاح الكبير مثل النجاح الذى حققه  الجزء الأول من الفيلم.
■  هل وجدت صعوبة عند استكمال مشاهدك فى الجزء الثانى؟
- بالعكس فالمخرج شريف عرفة عودنا على إبداعه, فهو ساعدنا كثيرًا على اجتياز فكرة تطور الشخصية, حيث تم تصوير الجزء الثانى بعد انتهاء الجزء الأول مباشرة، وبهذه الخطة لم تجعلنا نشعر باختلاف الأدوار، وذلك لأن تطور الأحداث كان بتسلسل منطقي، وكأنه عمل واحد.
■  هل طول المدة بين العرضين كان فى صالح نجوم العمل؟
- بالطبع طول المدة بين عرض الجزءين ساعد فريق العمل أن يكون له قدرة على التركيز، كما أن قرار استكمال الجزء الثانى يرجع فى المقام الأول للمنتج, فهو الوحيد الذى يحق له تحديد الموعد المناسب للعرض، وكل ما يهم الفنانين هو عدم عرض العمل بموسم واحد.
■  هل هناك اعتماد على الأجزاء فى الأعمال السينمائية؟
- لا مانع فى أن يكون هناك جزءين أو ثلاثة أجزاء للفيلم، طالما هناك قصة قوية وفريق عمل لديه رصيد كبير لدى الجمهور، خصوصًا وأن السينما العالمية تعتمد فى المقام الأول على هذا الأمر، وبالتالى لا مانع فى أن يكون هناك أكثر من جزء للفيلم الواحد.
■  وكيف ترى المنافسة بين الأفلام المعروضة الآن؟
- فى الحقيقة هناك مجموعة من الأفلام تستحق المشاهدة وتسببت فى انتعاشة كبيرة لسوق السينما وهو ما نتمناه جميعًا أن تزدهر صناعة السينما فى مصر كسابق عهدها.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مؤسسة بنك مصر توقع 4 بروتوكولات لتمويل تنمية عدد من القرى الأكثر استحقاقًا
عقوبات ضد البنك المركزى الإيرانى
السولية: متعة السوبر تكمن فى الفوز على الزمالك
كارلوس يستبعد صلاح من الأفضل فى العالم
نتائج متميزة للفرق الرياضية لنادى البنك الأهلى المصرى
تجديد تعيين «ميرفت سلطان» رئيسًا لبنك تنمية الصادرات
الأسبوع الجارى.. فرصة كبيرة للإيداع فى البنوك بأعلى عائد

Facebook twitter rss