صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

شراء قطعتين بحريتين.. وتجديد الأسطول الجوى من ميراج «2000»

27 نوفمبر 2014



تناولت مباحثات السيسى فى جلساته المغلقة مع المسئولين الفرنسيين عدة موضوعات من بينها العقد الذى سبق أن وقعته مصر منذ عدة شهور مع شركة «دى سى إن إس» الفرنسية لبناء السفن بقيمة مليار دولار لتزويد البحرية المصرية بأربع سفن طرادة من طراز «جونيد».
 وتذكر الحكومة الفرنسية أن هذا المشروع يفتح أبوابا جديدة لأنه يثير أيضا الكثير من الاهتمام لدى دول الخليج، كما أنه سيتم التطرق خلال المباحثات إلى امكانية شراء سفينتين إضافيتين وأنه سيجرى البحث فى تجديد الاسطول الجوى المصرى من الطائرات الحربية «ميراج 2000» وبعد حفل الغداء الذى جمع السيسى مع الرئيس الفرنسى فرانسوا هولاند تم توقيع عقود تتعلق بمترو القاهرة مع وكالة التنمية الفرنسية.
وكان الرئيس عبد الفتاح السيسى قد استهل، نشاطه فى اليوم الثانى لزيارته لفرنسا بعقد اجتماع بمقر إقامته مع «لوران فابيوس» وزير الخارجية الفرنسي، بحضور سامح شكرى وزير الخارجية، والسفير إيهاب بدوي، سفير مصر فى باريس. حيث تم تناول مجمل العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين وسبل الارتقاء بها وتعزيزها فى مختلف المجالات، فضلاً عن بحث عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وفى مقدمتها الأوضاع فى منطقة الشرق الأوسط والجهود الدولية المبذولة لمكافحة الإرهاب والتنظيمات المتطرفة. وقد شارك فى الاجتماع «آن مارى إيدراك» وزيرة الاقتصاد الفرنسية السابقة، ومنسقة ملف التعاون المصرى الفرنسى الاماراتي.
وأكد السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمى باِسم رئاسة الجمهورية، أن الرئيس السيسى أعرب فى بداية المشاورات عن اهتمام مصر بتعزيز التعاون والتنسيق مع فرنسا فى مختلف المجالات، والارتقاء بها إلى آفاق أرحب فى ظل العلاقات المتميزة والتاريخية التى تربط بين مصر وفرنسا، وتطابق الرؤى حيال العديد من القضايا الإقليمية والدولية، وقد أمَّن «فابيوس» على ما ذكره الرئيس، معرباً عن أمله فى أن تشهد الفترة المقبلة دفع التعاون الثنائى فى شتى المجالات، ومشيراً إلى محورية الدور الذى تضطلع به مصر لإحلال السلام والاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط، وقد أكد الوزير «فابيوس» دعم بلاده لمسيرة الإصلاح السياسى والاقتصادى التى تقوم بها مصر، موضحا أنها باتت تحظى بالمزيد من التأييد على الصعيد الأوروبى كذلك، مثمنا توجه مصر نحو استكمال الاستحقاق الأخير لخارطة الطريق والمتمثل فى الانتخابات البرلمانية، فضلاً عن تأكيده لدعم جهود مصر فى مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف.
وقبل توجه الرئيس السيسى إلى قصر الإليزيه للقاء الرئيس الفرنسى «فرانسوا هولاند» لإجراء المباحثات الثنائية بين الجانبين، جرت مراسم استقباله رسميا.
وأكد السفير علاء يوسف، أن مراسم الاستقبال الرسمية للرئيس تمت فى مجمع «الإنفاليد» العسكرى حيث كان فى استقباله وزير المالية الفرنسى وتم استعراض حرس الشرف، وعزف موسيقى السلامين الوطنيين المصرى والفرنسي، كما تفقد الرئيس السيسى عدداً من المنشآت التى يضمها مجمع «الإنفاليد» والتى يتم ترميم وتطوير عدد منها.
ويعد مجمع «الإنفاليد» رمزاً للتاريخ العسكرى الذى يعتز به الشعب الفرنسى كثيراً، وتعكس مراسم استقبال بعض كبار الشخصيات فيه تعبيراً عن التقدير العميق الذى تكنه الدولة الفرنسية لتلك الشخصيات.
وعقب انتهاء مراسم الاستقبال، وخروج الرئيس السيسى متوجهاً إلى قصر الإليزيه، اصطف المئات من أبناء الجالية المصرية فى فرنسا لتحية الرئيس السيسى، معربين عن سعادتهم بزيارته إلى فرنسا، ومؤكدين على تأييدهم.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مستشفيات الشرطة تفتح أبوابها لعلاج المواطنين وصرف الأدوية مجانًا
كاريكاتير احمد دياب
انفراد.. مصر تطلق أكبر برنامج للإصلاح الإدارى والهيكلى
Egyption كوماندوز
اليوم.. أكبر تشغيل لمصر للطيران فى موسم عودة الحجاج
الفيلسوف
الرئيس يوجه التحية لليابان على استضافتها قمة «تيكاد 7»

Facebook twitter rss