الثلاثاء 11 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

طالبان تتبنى انفجارا يهز البرلمان الأفغانى

طالبان تتبنى انفجارا يهز البرلمان الأفغانى
طالبان تتبنى انفجارا يهز البرلمان الأفغانى




كابول - وكالات الأنباء


هز انفجار قوى البرلمان الأفغانى فى كابول، فى خطوة تبنتها حركة طالبان، التى قال متحدث باسمها إن «مجاهدين دخلوا مبنى البرلمان ودارت معارك عنيفة».
ولم يؤكد مسئولون مباشرة ما إذا تمكن مقاتلو طالبان من دخول مبنى البرلمان حيث حراسة أمنية مشددة، كما لم تصدر أى تقارير عن وقوع ضحايا.
وقال عبد الله كريمى المتحدث باسم شرطة كابول: «وردتنا معلومات تفيد بوقوع انفجار وأننا متوجهون إلى الموقع».
وبث التلفزيون تغطية حية من البرلمان عندما وقع الانفجار، وشوهد النواب وهم يغادرون المبنى، وقالت النائبة شكرية باريكزاى: «كان انفجارا مدويا هز المبنى وهشم النوافذ، نحن الآن فى مكان آمن».
ولم تستعد كابول التى يبلغ عدد سكانها 3.5 مليون نسمة استقرارها بشكل كامل منذ أطاحت حرب قادتها الولايات المتحدة بحركة طالبان من السلطة فى عام 2001. 
وكانت حركة طالبان بدأت فى إبريل ما أسمته «هجوم الربيع» السنوى حيث تشن هجمات ضد أهداف حكومية وأجنبية.
ورفضت الحركة دعوات من رجال دين أفغان لوقف المعارك خلال شهر رمضان بالرغم من ارتفاع عدد الضحايا المدنيين جراء هجماتها.
ويتزامن هذا الحادث مع سيطرة طالبان الأحد الماضى على إقليم مجاور لقندز، المدينة الكبيرة فى شمال أفغانستان، ما يثير مخاوف السكان من سقوطها فى أيدى المتشددين الإسلاميين فى ذروة هجوم الربيع.