الخميس 2 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

والدة الشهيد محمد عرفات: كان يتمنى الشهادة ويتصل يوميا لأدعى له

والدة الشهيد محمد عرفات: كان يتمنى الشهادة ويتصل يوميا لأدعى له
والدة الشهيد محمد عرفات: كان يتمنى الشهادة ويتصل يوميا لأدعى له




فى قرية العصافرة مركز المطرية بالدقهلية منزل المجند محمد صلاح عرفات الذى استشهد فى ٧ يونيو ٢٠١٧ خلال مداهمته أحد الأوكار الإرهابية فى رفح.
بصوت ما بين الصبر والحزن تقول والدته: محمد كان يتصل بى يوميا للاطمئنان على وكان يطلب منى أن ادعى له، حيث كان يخدم ضمن كتيبة الشهيد احمد المنسى، وكان دائما يقول لي نفسى أجيب حق زمايلنا، صعبان عليا الضباط والجنود اللى بيستشهدوا.
وأضافت: عندما علمت بشهادة ابنى حمدت ربنا حمدا كبيرا، ما يؤلمنى هو الفراق لكنى أعلم أنى سأقابله فى جنة الخلد، ودائما ما يخطف الموت طيبى القلب، فمحمد كان حنونا وقلبه طيبا وحريصا على صلة رحمه ولم يكن يوما شابا طائشا، وكان يقول لوالده :»هتخطب لى لما اطلع من الجيش»، وكنا نخبره خلص الجيش وسنخطب لك اللى تختارها، فكان يحلم بتكوين بيت أسرة، لكنه استشهد قبل تحقيق هذا الحلم، إذ أراد الله له أن يتزوج عروسا من الجنة.