الثلاثاء 25 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

مصر على خارطة العالم للبحث عن الغاز والبترول

مصر على خارطة العالم للبحث عن الغاز والبترول
مصر على خارطة العالم للبحث عن الغاز والبترول




كتب - أحمد إمبابى وأحمد قنديل

الدولة المصرية، نجحت فى الاستفادة من ثرواتها التعدينية، وحققت الاكتفاء الذاتى من الغاز، علاوة على تقليل استيراد المواد البترولية من الخارج، لذلك التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، د.مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، ود.محمد شاكر المرقبى وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، ود.محمد معيط وزير المالية.
السفير بسام راضي، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، صرح بأن الاجتماع تناول الخطط والمحاور الاستراتيجية لوزارة البترول، حيث وجه الرئيس فى هذا الصدد بالاستمرار فى التوسع فى خطط البحث والاستكشاف، بالإضافة إلى التركيز على مشروعات البنية الأساسية للبترول والغاز، وذلك بغرض تحقيق الاستفادة الاقتصادية المثلى من كافة الإمكانات والثروات الطبيعية، بما يصب فى مساعى تحويل مصر لمركز إقليمى لتجارة وتداول البترول والغاز فى المنطقة.
المتحدث الرسمى، أوضح أن وزير البترول استعرض خلال الاجتماع استراتيجية الوزارة، فى إطار سياسة الدولة للعمل على تلبية احتياجات السوق المحلية من المنتجات البترولية وتقليل الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك، وذلك عبر وضع خطة تتضمن إجراءات حالية وطويلة الأمد لتطوير منظومة تداول المنتجات البترولية، وكذا التوسع فى مشروعات البنية الأساسية لمواكبة نمو الطلب على المنتجات البترولية بالسوق المحلية، علاوة على استعراض المنظومة الإلكترونية لمراقبة تداول وتوزيع المنتجات البترولية، وذلك لضمان حوكمة البيانات ومنع التلاعب بالمنتجات البترولية واستخدامها فى غير الأغراض المخصصة لها.
«الملا» أشار إلى أن إنجازات قطاع البترول شملت تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى فى مصر، حيث مثل الغاز الطبيعى أعلى معدل للنمو وأكبر نسبة مساهمة قطاعية فى نمو الناتج المحلى خلال عام 2018/ 2019، لاسيما من خلال الإسراع فى تنفيذ مشروعات تنمية حقول الغاز والتنقيب عنها وتكثيف عمليات الاستكشاف، وكذلك طرح وتسويق عدد من المزايدات العالمية.
وزيرالبترول لفت إلى قيام الوزارة بتطوير صناعة البتروكيماويات ذات القيمة المضافة بالدولة لتواكب متغيرات السوق العالمية، وذلك لتلبية احتياجات السوق المحلية وتدعيم قطاعات صناعية عديدة وتصدير الفائض، بالإضافة لعرض محاور الاستراتيجية المستقبلية لقطاع البترول، بما فى ذلك توفير المناخ المناسب لزيادة الاستثمارات لترسيخ أهمية مصر على الخريطة العالمية للبحث والاستكشاف.
الاجتماع تطرق إلى آخر جهود الدولة لتحويل مصر إلى مركز إقليمى لتجارة البترول والغاز، والتعاون الإقليمى فى هذا الخصوص، بالإضافة إلى خطوات تعزيز مشروعات البنية الأساسية الهادفة نحو التوسع فى شبكات الخطوط ورفع كفاءة معامل التكرير وتطوير الموانئ وزيادة سعات التخزين.