الإثنين 17 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

الفتوة والنهاية وخالد بن الوليد

مسلسلات رمضان بين الماضى والخيال

وقت قليل يفصلنا عن شهر رمضان، الذى يشهد المنافسة الدرامية الأقوى خلال العام، حيث يتسم الماراثون الرمضانى هذا العام بطعم الماضى والخيال، حيث إن مسلسل « الفتوة « يشبه حدوتة «كان يا مكان» اذ تدور الأحداث قبل 100سنة، من خلال شخصيّة ابن البلد، فى الحارة المصرية والعلاقات الاجتماعية بين الأم وابنها، بين الجيران، والتركيز على العلاقات المتشابكة بينهم، ويشارك فى البطولة ياسر جلال أحمد صلاح حسنى دياب مى عمر أحمد خليل رياض الخولى. ‎وانتهى فريق العمل من تصوير جزء كبير من احداث مسلسل «خالد بن الوليد» الذى يدور فى زمن الهجرة والصحابة، حيث أسلم خالد بن الوليد فى السنة السابعة للهجرة، وأصبح قائدًا للجيش الإسلامى بعد مصرع زيد ابن حارثة، ومدحه الرسول فى أكثر من حديث شريف، ويشارك فى بطولة المسلسل عمرو يوسف، عبد الرحمن أبو زهرة، محمد فراج، محمد ثروت، بيومى فؤاد، لبنى ونس، بسنت شوقي، وحمدى الوزير، ومحمود فارس ، ومن تأليف الكاتب الشاب إسلام حافظ ومن إخراج رؤوف عبد العزيز.  ومن ناحية أخرى ‎تدور أحداث مسلسل «النهاية» فى فترة زمنية بعيداً عن وقتنا الحالى، ولكنه فى هذه المرة خرج عن المألوف تماماً حيث يذهب بالزمن إلى الأمام 100 سنة لتكون الأحداث فى عام 2120، هو مهندس يحاول التصدى للتكنولوجيا التى أصابت العالم بعد مرور 50 عاما من الآن، ولكن يتغير كل شيء حينما يقابل إنسان آلى مستنسخ منه، والمسلسل من بطولة  يوسف الشريف، عمرو عبدالجليل، محمد محمود عبدالعزيز، محمد لطفي، سهر الصايغ، أحمد وفيق، ومن تأليف عمرو سمير عاطف ومن إخراج ياسر محمد سامى.