صحيفة روز اليوسف | السوبر يا زمالك
السبت 29 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

الفارس مع الترجى فى مواجهة نارية

السوبر يا زمالك

يترقب عشاق القلعة البيضاء الزمالك وأغلب متابعى الكرة المصرية دقات الساعة السادسة مساء اليوم الجمعة بتوقيت القاهرة موعد المباراة التاريخية والمواجهة النارية بين الزمالك بطل الكونفدرالية الإفريقية والترجى التونسى بطل دورى الأبطال بإستاد الغرافة بالعاصمة القطرية الدوحة فى حضور 22 ألف متفرج من أنصار الزمالك والترجى لتحديد الفريق السوبر لموسم 2019/2020 فى القارة الإفريقية والفريق المتوج للكأس الغائب من الزمالك من موسم 2004 عندما حقق البطولة فى القاهرة على حساب الوداد المغربى وقتها للمرة الثالثة فى تاريخه أم للترجى التونسى الفائز بالبطولة لمرة واحدة 1995 وخسر السوبر فى آخر نسختين أمام مازيمبى الكونغولى بتونس وأمام الرجاء المغربى بقطر. ويدير المباراة الجنوب إفريقى فيكتور جوميز فى وجود تقنية الفار وحكم الفيديو. الزمالك يخوض المباراة بعد استقبال حافل وضخم من الجالية المصرية بقطر التى تؤازر الفريق منذ قدومه للدوحة. ومن الناحية الفنية متوقع أن يخوض الفرنسى كارتيرون المدير الفنى للزمالك المباراة بخطة متوازنة والاعتماد على الهجمات السريعة من الأطراف والعمق واستغلال سرعات الثلاثى محمد أونجم واشرف بن شرقى ومصطفى محمد ويوسف اوباما ومن خلفهم التونسى فرجانى ساسى نجم الوسط ومسمار الفريق طارق حامد والرباعى محمود علاء ومحمود الونش ومحمد عبدالغنى (حازم إمام) ومحمد عبدالشافى (عبدالله جمعة) وفى حراسة المرمى محمد ابوجبل المتألق بشدة فى الفترة الأخيرة. فوز الزمالك الليلة سوف يمنح الفريق دفعة معنوية كبيرة قبل مواجهة نفس الفريق الترجى فى مباراتى الذهاب والإياب لدور الربع النهائى بدورى أبطال إفريقيا نهاية الشهر الجارى وقبل مواجهة الاهلى فى السوبر المحلى يوم الخميس المقبل ومن أجل هذا الهدف ولإسعاد الجماهير فى شهر فبراير المصيرى للفريق إفريقيا ومحليا رصدت إدارة القلعة البيضاء برئاسة المستشار مرتضى منصور مكافآت كبيرة للاعبين حال العودة للقاهرة بكأس البطولة. فى المقابل حرص التونسى معين الشعبانى المدير الفنى لفريق الترجى تهيئة اللاعبين وعلاج أخطاء المباراة الأخيرة بالدورى التى تعادل فيها الفريق مع متذيل الجدول بجانب دراسة الزمالك جيدا بالدورى وفى مبارياته الأخيرة الإفريقية وتحذير اللاعبين من قوة الزمالك ومطالبتهم بالتركيز الشديد لاستعادة الكأس الغائبة عن الترجى منذ 25 عاما. مدرب الترجى يعول على مجموعة جيدة من اللاعبين نجح من خلالهم فى التتويج بآخر نسختين لدورى أبطال إفريقيا وهم حمدى الهونى أخطر لاعبى الفريق ويجيد اللعب فى مركز الجناح الأيسر ومعه الظهير الأيسر الجزائرى الياس شتى وفى الوسط كوليبالى وفى الهجوم طه ياسين الخنيسى وفى حراسة المرمى معز بن شريفية ومعهم سامح الدربالى ومزيان وابراهيم وتارا ويغيب من الفريق أهم اللاعبين فى خط الدفاع عبدالقادر بدران.