الإثنين 1 يونيو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

رئيس البرلمان: نساهم فى أمن أوروبا ومصر لم تبتز أحدًا بملف اللاجئين مثلما فعلت دول أخرى

استقبل د. على عبدالعال رئيس مجلس النواب أمس الأحد فولفجانج سوبوتكا رئيس برلمان النمسا والوفد المرافق له. وعبر الدكتور على عبد العال عن سعادته وتقديره لتلك الزيارة، واصفًا العلاقات المصرية النمساوية بأنها راسخة وممتدة ومتميزة، مشيرًا للزيارة التى قام بها رئيس الجمهورية إلى النمسا للمشاركة فى المنتدى الأوروبى الإفريقى ولقائه مع المستشار النمساوى على هامش تلك المشاركة. وقدم عبدالعال لمحة عن دور مجلس النواب وتشكيله، مؤكدًا الحرص على تعزيز العلاقات البرلمانية المصرية النمساوية، مشيرًا إلى دور مجلس النواب فى إقرار العديد من التشريعات فى كافة المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية مستعرضًا ما حققته الدولة المصرية من طفرات فى مجال البنية التحتية فى الطرق وتطوير الموانئ لتكون بمثابة عوامل جذب للإستثمار. وناقش الدكتور على عبدالعال خلال اللقاء إلى ظاهرة الهجرة غير الشرعية مستعرضًا جهود الدولة المصرية فى مكافحة تلك الظاهرة، حيث أقر مجلس النواب قانونًا لمكافحة الهجرة غير الشرعية، مضيفًا أن مصر تستضيف 5 ملايين لاجئ يتمتعون بجميع حقوق المواطنة، مؤكدا أن مصر تساهم فى أمن أوروبا، كمًا أن الدولة المصرية لا تبتز أوروبا بملف اللاجئين مثلما فعلت دول أخرى.. موضحا أن مصر بذلت جهودًا دؤوبة لمكافحة الإرهاب وضبط الحدود، خاصة فى ظل تردى الأوضاع الإقليمية، منتقدًا الدور التركى فى نقل الإرهابيين من سوريا إلى ليبيا وما يمثله ذلك من تهديد للأمن الإقليمى وأمن أوروبا.  وأكد عبدالعال أن مصر تتعامل مع حقوق الانسان من منظور شامل حيث تهتم بالحقوق الاجتماعية من تطوير التعليم ومشروع التأمين الصحى الشامل وبناء مساكن للفئات المٌهمشة، كما تعمل الدولة المصرية على القضاء على الخطاب التحريضى وتتبنى خطابًا يقوم على التسامح والاعتدال. وأعرب فولفجانج سوبوتكا عن جزيل شكره وتقديره على حفاوة الاستقبال التى لقيها ووفده المرافق، مشيرًا إلى أن هذه الزيارة تمثل انعكاسا لمشاعر الصداقة بين البلدين. وأشار رئيس برلمان النمسا إلى تنامى العلاقات المصرية النمساوية، مضيفًا بأن النمسا وأوروبا ينظران إلى مصر كشريك مهم يتمتع بالاستقرار، واصفًا مصر بأنها بوابة إفريقيا، كما أبدى رئيس برلمان النمسا تقديره للجهود التى تقوم بها الدولة المصرية لحفظ الأمن والاستقرار فى المنطقة مشيدًا بالوضع الاقتصادى فى ضوء ارتفاع معدل النمو الاقتصادى وتراجع معدلات البطالة. وأشار رئيس برلمان النمسا إلى أن التحديات التى تواجهها الدولة المصرية ومشيدًا بالجهود التى تبذلها مصر فى مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية والإرهاب.