الإثنين 3 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

وزير الطيران: 2000 جنيه للعاملين بمناسبة عيد الفطر

الجسر الجوى مستمر حتى عودة آخر مصرى عالق بالخارج

تلقت لجنة العالقين المشكلة برئاسة د.مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، العديد من الاستفسارات من جانب المواطنين العائدين الى ارض الوطن بعد اعلان القرار الصادر من وزارة الصحة والسكان بشأن تعديل مدة الحجر الصحى للمصريين العائدين من الخارج  إلى٧ أيام فقط بدلاً من ١٤.



وفى هذا الإطار، وجه رئيس الوزراء بعقد اجتماع تنسيقى بمقر وزارة الطيران المدنى بحضور عدد من ممثلى وزارة الطيران و وزارة الصحة والسكان ووزارة السياحة والآثار  ورئيس غرفة المنشآت الفندقية لمناقشة آلية إنهاء إجراءت خروج المصريين الموجودين فى مرسى علم (لقضاء فترة الحجر الصحى قبل العودة لمنازلهم)، وكذلك الآلية التى سيتم بها رد المبالغ المالية المستحقة لهم والمتمثلة فى الفرق بين عدد الليالى الفعلية التى قضوها فى الفندق، و المبلغ الإجمالى الذى  تم تحصيله منهم من شركات الطيران مقابل الإقامة لمدة ١٤ يوما، وذلك بعد تعديل مدة الحجر الصحي.

وخلال الاجتماع تم تحديد آليات وضوابط محددة للاسترداد النقدى للمبلغ المتبقى

للشخص الذى استوفى مدة الحجر الصحى (٧ايام) بدلًا من ١٤ يوما على النحو التالي:

١- قيام  إدارة الفندق بإعطاء الشخص الذى استوفى مدة الحجر الصحى خطاب مختوم وموقع من إدارة الفندق بعدد الليالى التى قضاها بالفندق حتى يتمكن من استرداد فرق المبالغ من شركة الطيران.

٢- بالنسبة لركاب مصر للطيران: يقوم الراكب بإرسال بريد الكترونى للشركة على [email protected]

وستقوم الشركة من جانبها بإرسال وثيقة للركاب بالمبلغ المتبقى له يستطيع صرفه من أحد مكاتب مصر للطيران، او  يتوجه مباشرة الى أحد مكاتب مصر للطيران بالخطاب المختوم من الفندق

٣- بالنسبة لركاب شركة أير كايرو: يقوم الراكب بالدخول على موقع الشركة flyaircairo.com ثم ملئ Refund Form، او الاتصال برقم  26955555، او التوجه لمقر شركة أير كايرو  (٦ شارع الصفا، مساكن شيراتون) بالخطاب المختوم من الفندق. وستقوم شركة الطيران (مصر للطيران او اير كايرو) برد المبالغ المستحقة خلال ١٤ يوم عمل  من تاريخ مغادرة الفندق. 

كما تم الاتفاق خلال الاجتماع على ضرورة التنسيق بين  شركتى الطيران (مصر للطيران واير كايرو) و الفندق لتحديد مواعيد رحلات المغادرة للركاب والعمل على إنهاء إجراءت سفرهم قبل موعد الرحلات بوقت كاف وذلك بالتنسيق مع وزارة الصحة بعد إجراء التحاليل اللازمة.

من جانبها كشفت مصادر مطلعة بوزارة الطيران المدني، ، أن الجسر الجوى الذى نظمته الوزارة من خلال الشركة الوطنية القابضة «مصر للطيران وإير كايرو» يواصل رحلاته بانتظام حتى الأن، ومستمر فى العمل حتى عودة آخر مصرى عالق بالخارج، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأكدت المصادر أن الجسر الجوى الاستثنائي،  تضمن رحلات طيران سيرتهما الشركتين إلى مختلف الدول والعواصم العربية والأوروبية والإفريقية، منذ أواخر أبريل الماضي.

وأوضحت المصادر، أن جميع رحلات العودة للجسر الجوي، تم توزيعها بين مطارات القاهرة ومرسى علم وسفنكس وأسيوط، حيث تم استقبال المصريين العالقين وفحصهم طبيًا فور هبوط الطائرات وإجراء الفحوصات الطبية، للتأكد من خلوهم من فيروس «كورونا» داخل صالات الوصول وقبل الخروج منها، لأماكن العزل للتأكد من خلوهم من العدوى.

وأكدت المصادر، أن الوزارة على تواصل تام مع اللجنة المشكلة من مختلف الوزارات والخاصة بإعادة المصريين العالقين بالخارج، مشيرة إلى أن الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية، بدأت بالفعل تطبيق إجراءات احترازية داخل صالات السفر والوصول بمطارات الجمهورية، وذلك بوضع مسافات وتباعد بين الركاب أثناء إجراءات السفر والوصول لتقليل مخاطر انتقال العدوى بفيروس «كورونا»، وتضمنت الإجراءات الاحترازية توفير مسافات كافية للتباعد الاجتماعى بين مقاعد انتظار المسافرين للرحلات داخل صالات السفر بالمطارات، كذلك وضع لوحات إرشادية يجب على المسافرين إتباعها للحفاظ على سلامتهم منها نظافة اليدين وارتداء الكمامة الطبية، كما شملت الإجراءات الاحترازية بالمطارات وضع علامات على أرضيات المطار للتنبيه على المسافرين بأهمية التباعد الجسدى أثناء إنهاء إجراءات الوصول والسفر .

وفى سياق آخر أعلن محمد منار عنبة، وزير الطيران المدنى، صرف مكافأة مالية قدرها 2000 جنيه خالصة الضرائب لجميع العاملين بقطاع الطيران المدنى وهيئاته وشركاته، بمناسبة حلول عيد الفطر، وذلك بعد ساعات من إعلان الطيار رشدى زكريا، رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية القابضة مصر للطيران، خفض رواتب القيادات العليا بالشركة 10٪، نظرًا للخسائر الكبيرة التى تعرضت لها الشركة بسبب جائحة تفشى فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

وقال الوزير خلال رسالته للعاملين بالقطاع،أوائل  الأسبوع الجارى: «يسعدنى أن اتواصل معكم فى ختام شهر رمضان، سائلًا المولى عز وجل أن يحفظ مصر وشعبها، كن كل مكروه وسوء، وأن يمن علينا بالأمن والأمان والاستقرار والرخاء، كما يسعدنى أن أتقدم إليكم بأرق التهانى بمناسبة عيد الفطر»، مشيرًا إلى أنه «تسعى الوزارة جاهدة نحو تعزيز الدور الذى تقوم به الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، لأداء واجبها الوطنى نحو إجلاء المصريين العالقين بالخارج، وكذلك إتباع كل الإجراءات الوقائية اللازمة بالمطارات المصرية، وعلى متن طائرتها وكل المبانى والمنشآت للحفاظ على صحة وسلامة الركاب والعاملين بالقطاع».

وتابع: «ادعو جميع العاملين لضرورة الاستعداد إلى مرحلة التعايش واتجاه الدولة لفتح الأبواب امام السياحة لتقليص الخسائر التى تكبدها القطاع، مع الالتزام بالتدابير الاحترازية المتبعة حاليًا، واعتماد الإجراءات الصارمة للحفاظ على صحة الركاب وتطبيق كل الضوابط التى اوصت بها منظمات الطيران الدولية».