الإثنين 3 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

هنا شيحة: فخورة أنى تربية الزعيم والظروف حرمتنى من مشاركته «صاحب السعادة»

قالت الفنانة هنا شيحة إن تجربة مسلسل «شاهد عيان « من الأعمال المهمة التى شاركت فيها لأنها دوما تبحث عن الأدوار التى تسبب حيرة طوال الوقت للمشاهد علاوة على أنها لم تقدم أعمال الإثارة والتشويق من قبل والتى لا تقل فى أهميتها عن تجربة الأعمال الكوميدية التى قدمتها مع النجم محمد هنيدى العام قبل الماضى فى مسلسل «أرض النفاق». 



هنا شيحة تحدثت فى الحوار التالى عن كواليس تصوير «شاهد عيان» والصلة التى تربطها بالنجم عادل إمام وتجربتها مع الكورونا وحقيقة تعرضها للتحرش من قبل وتفاصيل أخرى ترصدها السطور التالى..

■ بداية حدثينا عن تعاملك مع أزمة كورونا وفترة الحظر المنزلي؟ وما الذى تغير فى شخصيتك خلال هذه الأزمة؟

- لم يتغير شيء فى شخصيتى بالمعنى المعروف لكن رجعت أعمل حاجات لم يكن لدى الوقت الكافى أنى أقوم بها مثل القراءة وأنى ألعب مع أولادى. 

■ شاركتِ فى رمضان الماضى بمسلسل «شاهد عيان»، كيف استقبلتِ ردود الأفعال خاصة أنكِ تقدمين هذه النوعية من الدراما لأول مرة؟

- بالرغم أنهم حذرونى من المسلسل وأنى لن أظهر فى كل الحلقات لكن وجدت الحدوتة جديدة والدور لم أقدمه من قبل فالبطلة هنا ليست مجرد سنيدة للبطل والمشاهد طول الوقت يريد أن يعرف مصيرها. 

■ ظروف الكورونا ألقت بظلالها على الحياة بشكل عام وعلى الدراما الرمضانية بشكل خاص، فهل نعتبرها أثرت بشكل سلبى على «شاهد عيان» ونسب مشاهدته؟

- قد يكون المسلسل نوعا ما تعرض لظلم سواء بسبب الكورونا أو أنه لم يتم توزيعه على كل القنوات واتظلم أيضا من الناحية الإنتاجية فمثلا الجزء الخاص بأحداث الأردن كان من المفترض أن يتم تصويره لشهر كامل فى دولة أوروبية والظروف نفسها حاصرتنا وكنا مضغوطين مع توقف التصوير حتى بعد عودتنا كنا بنصور على الهواء 22 ساعة كل هذا قد يكون أثر على نجاح المسلسل  وعلى جانب آخر تم مهاجمتنا لأننا كملنا التصوير لكن هذه المجازفه كانت من أجل البيوت المفتوحة فكلنا فى هذه المهنة بلا استثناء على باب الله ولابد أن نتأقلم مع الوضع الحالى حتى تسير السفينة وتستمر الحياة.

■ جسدت شخصية صحفية خلال أحداث «شاهد عيان»، ما الذى جذبك لها وكيف كان تعاونك مع الفنان حسن الرداد؟

- الصحافة مهنة مهمة والشخص الذى لا يستوعب أهميتها مش فاهم وسبب حبى لشخصية ندى أنها محيرة وصحفية شاطرة ومن قوة حبها لشغلها استطاعت أن تصنع لنفسها طريق وقوة تأثير وهذا هو تاريخ الشخصية الذى لم يظهر خلال الأحداث أما عن تعاونى مع حسن الرداد فمشاهدنا المشتركة ليست كثيرة ولم تتعد خمسة مشاهد لكن وجدت كميا مشتركة بينا وأتمنى نكرر التجربة مع بعض. 

 ■ نشرتِ مؤخرا على الانستجرام صورة فى طفولتك مع الزعيم عادل إمام، لماذا لم تشاركي فى أى عمل من أعماله؟

- أتمنى ذلك وفخورة أنى متربية على يده حيث تربطه بوالدى صداقة طويلة وعائليا قريبين من بعض وللأسف لم يتوافر عمل مناسب يجمعنى به وكان من المفترض أن أشاركه مسلسل صاحب السعادة» لكن النصيب حال بينى وبين هذه التجربة.

■ هل تابعت أيا من الأعمال الرمضانية؟

- نظرا لانشغالى طول الوقت بالتصوير لم أستطع متابعة مسلسلات كاملة لكن أوقات كنت أشاهد بعض حلقات مسلسل «خيانة عهد» ومشاهد حلا شقيقتى وحلقات اخرى من «لعبة النسيان» لصديقتى دينا الشربينى أيضا جذبنى النهاية وفكرة وجود مسلسل مصرى يقدم الخيال العلمى لأول مرة فى الوطن العربى لكن المسلسل الذى حرصت على مشاهدته كامل هو «الاختيار»حتى لو مشغولة فى التصوير أسجله وأشاهده مع أولادى وقت فراغنا ونحن محتاجين أعمال كثيرة على غرار هذا العمل حتى ننمى الحس الوطنى لدى أولادنا وللشعب بشكل عام.

■ انتشرت مؤخرا دراما الـ15 حلقة التى تعرض عبر المنصات الالكترونية، فهل من رأيك أننا قادرون على منافسة منصات كبيرة مثل نتفلكس؟

- بالتأكيد فنحن اصبح لدينا منصات مهمة وقوية مثل» شاهد ووتش ات وفيو» وغيرها من المنصات التى تظهر كل يوم ونتيجة ذلك سيكون لدينا رواج سواء للمسلسلات أوالسينما لذلك نحن  محتاجين اننا نفتح هذه المنطقه على البحرى خاصة فى ظل الظروف الطارئة التى نمر بها. 

■ سبق وقدمتِ تجربة الأعمال الكوميدية مع النجم محمد هنيدى فى مسلسل «أرض النفاق»، هل من الممكن أن تكرريها؟

- وما المانع فالتجربة كانت لطيفة بالنسبة لى ولم أتوقع أنى أقدم الكوميديا لأنها اصعب من الدراما من وجهة نظرى واعتمدت على النص فقط لأنها ليست منطقتى. 

■ هل هناك جزء ثان من «أرض النفاق»؟

- فعلا هذه الفكرة كانت مطروحة وقت عرض المسلسل لكن المشروع توقف وعموما لو هناك فكرة لعمل جزء ثان أتمنى أشارك فيه لأنى أحببت العمل مع محمد هنيدى ولم أصدق أننى تعاونت معه. 

■ أى شخصية من الأدوار التى قدمتيها قريبة من هنا شيحة؟

- أعتقد «رقية «فى فيلم حب البنات كانت الأقرب لشخصيتى فى الواقع من ناحية جنونها فقط لكن بخلاف ذلك لا توجد أى شخصية تشبهنى.

■ قضية التحرش من القضايا التى يهتم بها الشارع المصرى حاليا، فهل سبق وتعرضتِ من قبل للتحرش؟

- لا فأنا إنسانة مركزة فى حياتى ولدى منطقة معينة لا أسمح لشخص أنه يتعداها منذ طفولتى ولو تعرضت لموقف مثل هذا سيكون رد فعلى عنيفا لفظيا وجسديا لمن يتعدى هذه الحدود. 

■ هل اعتذرتِ عن مسلسل «لعبة النسيان» بسبب مساحة الدور؟

- غير صحيح بالمرة فسبب اعتذارى عن الدور هو إصابتى بالتهاب فى العصب الخامس وقت تصوير المسلسل وكان من الصعب الوقوف أمام الكاميرا وأنا مريضة خاصة أن الألم كان رهيبا فاضطررت أعتذر عن المسلسل.