الجمعة 18 سبتمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

التتويج بالدورى «مسألة وقت»

أحداثاً ساخنة شهدتها موقعة الأهلى والأتحاد بالدورى والتى انتهت بالتعادل السلبى.. النتيجة لم تكن كافية لحسم اللقب رسمياً باللون الأحمر ولكن القصة أصبحت مجرد وقت فقط. وأكد رينيه فايلر المدير الفنى للفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى، ان الاحتفال بلقب الدورى الممتاز، سيكون أمام مصر المقاصة فى المباراة المقرر لها يوم السبت المقبل على استاد القاهرة أو مباراة نادى مصر، وقال: إن الأهلى واجه خصمًا قويًا، وأن التعادل مرضى أمام الاتحاد السكندرى فى ظل الظروف التى مر بها الفريق وطرد أحمد فتحى.



أكد فايلر أنه لا يشغل باله بالتحكيم، وأن هناك قوانين يتم تطبيقها، وأن طرد أحمد فتحى غير من حساباته الفنية.

شدد المدير الفنى على أن الأهلى واجه فريقًا قويًا وأن الفريق كان متقدمًا على أقرب منافسيه بعدد كبير من النقاط وأن الاحتفال بلقب الدورى سيكون فى المباريات المقبلة.

وأشار فايلر الى ان الفريق فى معسكر بالإسكندرية منذ أربعة أيام ولم يتم التطرق للحديث عن الاحتفال باللقب أمام الاتحاد. وجدد المدير الفنى حديثه على أن اختيار التشكيل يكون على حسب المنافس، وأن الفريق يضم مجموعة كبيرة ومميزة من اللاعبين .

وأوضح أن جونيور أجايى لم يكن فى مستواه بالفعل منذ فترة، وعليه أن يتدرب بشكل جيد للعودة من جديد إلى المستوى الذى قدمه من قبل.

وقال فايلر إن ربيعة تعرض لشد عضلى وتم الحفاظ عليه وإخراجه.. واشتكى ربيعة من شد فى العضلة الخلفية خلال المباراة وقام الجهاز الفنى باستبداله لمنع تفاقم الإصابة.

ومن المقرر أن يعود الفريق إلى استئناف تدريباته مساء اليوم الأربعاء، استعدادًا لمواجهة فريق مصر المقاصة.

وكان الأهلى قد تعادل مع الاتحاد دون أهداف، ورفع رصيده إلى 72 نقطة على قمة الدورى.

وضربت كورونا صفوف الفريق، بعدما كشف تحليل رابيد تيست الذى خضع له الفريق قبل مواجهة الاتحاد إيجابية عينة على لطفى وياسر ابراهيم وديفيد سيزا المدرب العام وغادر الثلاثى معسكر الفريق قبل المباراة بـ٢٤ ساعة وعادوا إلى القاهرة.

ويجرى لاعبو الأهلى اختبارًا جديدًا خلال ساعات للكشف عن فيروس كورونا قبل مواجهة فريق مصر المقاصة.