الأحد 24 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

.. ويرفع شعار «ممنوع الاقتراب» من ديانج

لا تزال العروض تطارد النادى الأهلى للتعاقد مع الدبابة المالى «اليو ديانج» نجم خط وسط المارد الأحمر خاصة مع الدخول فى فترة الإنتقالات الشتوية فى شهر يناير الحالى.  وتلقت إدارة الأهلى العديد من العروض المغرية للتفريط فى ديانج لكن القلعة الحمراء ترفع شعار ممنوع الاقتراب من ديانج خلال فترة الإنتقالات الحالية، ورفضت كل العروض التى قدمت للاعب نظرا لحاجة الفريق لجهودة كونه أصبح من أهم عناصر الفريق خلال الوقت الراهن كما أنه لعب دورا مهما فى عودة الأهلى لمنصات التتويج الإفريقية بعد غياب طويل.



وكان الأهلى قد تلقى مؤخرا عرضا من نادى العين الإماراتى يقضى بانتقال ديانج لنادى العين مقابل رحيل النجم التوجولى لابا كودجو مهاجم الفريق الإماراتى للمارد الأحمر خلال الإنتقالات الشتوية الحالية.. لكن إدارة الأهلى رفضت منافشة العرض بسبب عدم رغبتها فى التفريط بديانج بأى وسيلة 

كما رفضت إدارة الأهلى العرض الأوكرانى لشراء ديانج المالى فى الميركاتو الشتوى الحالى، رغم المقابل المالى الضخم المعروض للحصول على خدمات اللاعب المالى والتى بلغت قيمته 4 ملايين دولار، بالإضافة إلى نسبة أخرى سوف يحصل عليها الأهلى فى حالة إعادة بيع اللاعب مستقبلًا. 

ويتمسك النادى الأهلى باستمرار أليو ديانج مع الفريق خلال الموسم الحالي، خاصة وأنه من الركائز الرئيسية التى يعتمد عليها الجهاز الفنى للفريق الأهلاوى بقيادة الجنوب إفريقى بيتسو موسيمانى لا سيما وأن الفريق يستعد للمشاركة فى بطولة كأس العالم للأندية خلال شهر فبراير المقبل.

الجدير بالذكر أن أليو ديانج إنضم  إلى الأهلى فى صيف 2019 قادمًا من مولودية الجزائر، وقدم مستويات رائعة رفقة المارد الأحمر، ويعد أبرز هدف صنع المالى أليو ديانج هو هدف حسين الشحات صانع ألعاب الأهلى فى شباك الوداد المغربى بنصف نهائى دورى أبطال إفريقيا، عندما استلم الكرة من محمد الشناوى حارس المرمى بعد ركلة ركنية ليسلمها بمهارة إلى حسين الشحات الذى كان فى وضعية مميزة نجح من خلالها الأخير فى إحراز هدف جمالى تغنى به الوسط الرياضى كثيراً وضمن تأهل الأهلى إلى نهائى دورى الأبطال.

وتوج ديانج مع الأهلى بـ 3 بطولات الدورى الممتاز، وكأس مصر، وبطولة دورى أبطال إفريقيا، ويطمح لتحقيق انجاز جديد مع الفريق الأهلاوى ببطولة كأس العالم للأندية.