الإثنين 12 أبريل 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

فعاليات متنوعة على مدار العام

يوم البهجة بإعلان بورسعيد عاصمة الثقافة المصرية

 برغم معاناة العالم اليوم من استمرار جائحة فيروس كورونا، والظروف القاسية التى أصبحت تحيا فيها الشعوب، إلا أن قيمة الإصرار على المقاومة بالعمل والنجاح تبقى الهدف الأسمى للشعوب الباسلة، هكذا أصبح يحيا الشعب المصرى فى حالة من الإصرار والرغبة فى الاستمرار والبقاء بأقدام ثابتة على الأرض، برغم مطاردة شبح الوباء، وكذلك كان الحال فى مدينة بورسعيد الذى استقبل أهلها فى لهفة وتعطش واشتياق افتتاح وانطلاق فعاليات الإعلان بمحافظة بورسعيد عاصمة للثقافة المصرية لعام 2021، حفاوة بالغة وبهجة كبيرة سيطرت على أهالى المدينة بعد قرار وزير الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم بإعلان المحافظة عاصمة للثقافة، وذلك تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، استقبل أهالى هذه المدينة الباسلة المتعطشة والمرحبة بالثقافة والفنون على أرضها ذلك القرار بفرحة بدت على شعب بورسعيد من يوم إطلاق حفل الافتتاح الذى احياه الفنان هانى شاكر، والذى أكدت فيه عبد الدايم.. «أنه انطلاقا من الإيمان بدور القوى الناعمة فى تطوير المجتمع وبناء الإنسان، وتماشيا مع جهود الدولة، فى نشر الوعى والوصول بالمنتج الثقافى إلى كافة ربوع الوطن، استحدثت وزارة الثقافة تقليدا جديدا باختيار عاصمة الثقافة المصرية لتتويج المحافظة التى تستضيف المؤتمر العام لأدباء مصر بهذا اللقب، ويأتى ذلك فى إطار الخطوات الجادة والهادفة إلى تحقيق العدالة الثقافية ونشر التنوير فى ربوع الوطن، مؤكدة ان اللقب يكلل برعاية كريمة من الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، وأضافت أن مدينة بورسعيد ستشهد خلال الفعاليات بدء تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع ابدأ حلمك بالمحافظات، وهو من أهم المشروعات التى تنفذها وزارة الثقافة لاستثمار طاقات الشباب بمختلف أقاليم مصر لإثراء المجال المسرحى واكتشاف المواهب والاسهام فى خلق أجيال جديدة من المسرحيين الذين يملكون القدرة على استعادة امجاد المسرح المصري، وتابعت ان فعاليات عاصمة الثقافة المصرية لعام 2021 تشمل أكثر من مائة فعالية ثقافية وفنية وفكرية، بمشاركة جميع قطاعات وزارة الثقافة فى عدد من المواقع الثقافية بالمحافظة إلى جانب الفضاءات المناسبة من حدائق ومتنزهات لتقديم العروض الفنية والمسرحية للجماهير.



كرمت وزيرة الثقافة ومحافظ بورسعيد سبعة شخصيات من أبناء المحافظة ورموزها الذين نجحوا فى وضع بصمات بارزة فى مختلف مجالات الإبداع الدكتورة فايزة ابو النجا، اللواء الدكتور سمير فرج، فنان الخط العربى مسعد خضير البورسعيدى وتسلمها عنه المخرج جلال العشرى، والفنان المخرج محمد سالم وتسلمها عنه نجله محمود سالم، الكاتبة الصحفية سكينة فؤاد، والمخرج المسرحى سمير العصفورى، واسم الفنان الراحل محمود يس، وكانت مراسم حفل الافتتاح قد تضمنت عروضا لفرق الفنون الشعبية لفرقة بورسعيد للأطفال، بالإضافة إلى معرض فنى عن تاريخ بورسعيد تضمن صورا ووثائق تجسد المراحل التاريخية التى مرت بها المحافظة الباسلة ودورها فى ملحمة النضال الوطنى الى جانب امسية غنائية احياها كل من نجمى الطرب بالاوبرا ياسر سليمان والمطربة رحاب مطاوع واختتمها أمير الغناء العربى هانى شاكر بمجموعة مختارة من أعماله الخاصة إلى جانب عدد من مؤلفات تراث الموسيقى العربية وذلك بمصاحبة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو مصطفى حلمى.

كما شهدت وزيرة الثقافة افتتاح محافظ بورسعيد لقاعة «السفيرة فايزة ابو النجا» والملحقة بمبنى المحافظة، تكريما وتخليدًا لجهودها فى خدمة وطنها وباعتبارها ابنة المحافظة حيث تم عرض فيلم تسجيلى تضمن توثيقًا لإنجازات الدولة فى بورسعيد من مناطق صناعية واسواق وطرق وغيرها من المشروعات والمعالم الحضارية والتاريخية لمدينة بورسعيد ومستويات التطوير التى لحقت بها والمظاهر الحياتية المتعددة، واهدى المحافظ درع المحافظة التذكارى للدكتورة فايزة ابو النجا تكريما لها، كما افتتحت سينما بورسعيد بعرض فيلم «بورسيعد» للفنان فريد شوقي، ثم تنطلق الفعاليات الفنية بأنحاء المحافظة بدءا من شهر مارس وتستمر على مدار العام بإستضافة عدد متنوع من الأعمال المسرحية منها «جنة هنا» إنتاج مسرح الغد تأليف صفاء البيلى وإخراج محمد صابر، ثم افتتاح مركز تنمية المواهب بعدد من التخصصات المختلفة المسرح والباليه والأدب مع الفنون التشكيلية والموسيقى، فرقة رضا للفنون الشعبية والإستعراضية، العرض المسرحى «ريسكايل» إنتاج مسرح الطليعة وإخراج محمد الصغير، ندوة عن الفن الشعبى ببورسعيد، وندوة بعنوان «أثر فن السمسية على تشكيل الوعى لدى أهالى منطقة القنال»، العرض المسرحى «سيد درويش» إخراج أيمن عزب وبطولة ميدو عادل ولقاء سويدان، عرض «سالب واحد» إخراج عبد الله صابر التابع للمعهد العالى للفنون المسرحية، ورش للحرف التقليدية واستضافة للعرض المسرحى «كأنك تراه» إخراج ماهر محمود، الفرقة القومية للموسيقى الشعبية، الإحتفالات الرئيسية لإقليم القناة وسيناء حفل يتضمن أوبريت ومشاركة فرقة محافظة بورسعيد، إحتفالات فنية بمناسبة أعياد تحرير سيناء معرض فن تشكيلى لفنانى بورسعيد، ورشة فنية للأطفال، محاضرة عن تحرير سيناء، عروض لفرقة بورسعيد، العرض المسرحى «صحينا يا سينا» إخراج عصام الشويخ، حفل إنشاد دينى للشيخ محود ياسين التهامي، وخلال شهر مايو سيتم استضافة العرض المسرحى «سيرة الحب» تأليف إيمن الحكيم وإخراج عادل عبده، باليه زوربا و»الليلة الكبيرة» لفريق باليه اوبرا القاهرة، فرقة انغام الشباب «شباب لايف»، ندوة عن أغانى المقاومة والنضال للدكتور مصطفى سليم وحفل غنائى لفرقة الموسقى العربية، ومن 1 إلى 8 يونيو يبدأ ملتقى شباب الحدود الرابع يضم الملتقى شباب المناطق الحدودية بواقع من محافظات شمال سيناء وجنوب سيناء وحلايب وشلاتين وأسوان والوادى الجديد ومطروح وسيوة والقاهرة وورش فنية أدبية فى مجال الشعر وحلقات بحثية، ثم عروض لفرقة رضا للفنون الشعبية، ندوة بعنوان «يوميات بوسعيد» مع انغام السمسمية عن الحياة اليومية والتقاليد البورسعيدية، ندوة عن التنمية الثقافية فى محافظة بورسعيد، عرض «الشاطىء» إخراج ضياء زكريا التابع للمعهد العالى للفنون المسرحية، ملتقى للموهوبين بإقليم القناة وسيناء الثقافي، الفرقة القومية للموسيقى الشعبية آلات شعبية، عرض «ألف ليلة وليلة» ورقص حديث من معهد الباليه وأكاديمية الفنون، فى شهر يوليو تستضيف المدينة عروض «على بابا والأربعين حرامي» التابع لمسرح العرائس، ندوة بعنوان «بورسعيد ودورها فى مكافحة الإرهاب»، عرض «الهدية» المعهد العالى للفنون المسرحية، حفل أوركسترا بيت العود العربى، العرض المسرحى «قواعد العشق الأربعون» إخراج عادل حسان، عرض «لحظة حب» إخراج ياسر صادق، ملتقى ذوى الإحتياجات الخاصة الدورة الثانية، وخلال شهر أغسطس يقدم العرض المسرحى «سينما مصر» للمخرج خالد جلال، وإقامة مهرجان لمسرح الهواة فى دورته الثامنة، العرض المسرحى «جبر الخواطر» التابع للمعهد العالى للفنون المسرحية، إقامة عروض الأفلام الفائزة بالمهرجان القومى للسينما وتتواصل الفعاليات إلى نهاية العام بعروض فنية وندوات ثقافية شديدة التنوع والثراء.