الإثنين 12 أبريل 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

عبدالله: اعتاد وطننا على مواجهة التحديات والانتصار عليها

ملك الأردن: الفتنة وئدت وأمننا مستقر

ألقى العاهل الأردنى الملك عبدالله الثانى، مساء أمس خطابًا إلى الشعب الأردنى بعد أيام قليلة من اتهام الأخ غير الشقيق الأمير حمزة وآخرين بينهم رئيس سابق للديوان الملكى بالضلوع فى مخطط لزعزعة «أمن واستقرار المملكة».



وقال العاهل الأردنى فى خطابه، إننى «أتحدث إليكم اليوم، وأنتم الأهل والعشيرة، وموضع الثقة المطلقة، ومنبع العزيمة، لأطمئنكم أن الفتنة وئدت، وأن أردننا الأبى آمن مستقر. وسيبقى، بإذن الله عز وجل، آمنا مستقرا، محصنا بعزيمة الأردنيين، منيعًا بتماسكهم، وبتفانى جيشنا العربى الباسل وأجهزتنا الأمنية الساهرة على أمن الوطن».

وتابع فى خطابه: «اعتاد وطننا على مواجهة التحديات، واعتدنا على الانتصار على التحديات، وقهرنا على مدى تاريخنا كل الاستهدافات التى حاولت النيل من الوطن، وخرجنا منها أشد قوة وأكثر وحدة، فللثبات على المواقف ثمن، لكن لا ثمن يحيدنا عن الطريق السوى الذى رسمه الآباء والأجداد بتضحيات جلل، من أجل رفعة شعبنا وأمتنا، ومن أجل فلسطين والقدس ومقدساتها».