الثلاثاء 18 مايو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

900 مليار دولار زيادة فى الإنفاق عبر الإنترنت حول العالم

اتجه المستهلكون حول العالم إلى الإنترنت لشراء معظم مستلزماتهم، من المواد الاستهلاكية إلى مستلزمات البستنة، نتيجة بقائهم فى المنزل مع تفشى وباء كوفيد-19. وبحسب تقرير أصدرته ماستركارد مؤخرًا حول رؤى الانتعاش، فقد أدى ذلك إلى إنفاق 900 مليار دولار إضافية على متاجر التجزئة عبر الإنترنت حول العالم فى عام 2020. وبمعنى آخر، فقد تم إنفاق دولار واحد على التجارة الإلكترونية من كل 5 دولارات جرى إنفاقها على تجارة التجزئة فى العام الماضى، مقارنة بدولار واحد من كل 7 دولارات جرى إنفاقها فى عام 2019. 



وشكّلت القدرة على البيع عبر الإنترنت شريان الحياة بالنسبة لتجار التجزئة والمطاعم والشركات الأخرى الكبيرة والصغيرة، لا سيما مع التغيرات التى حدثت على مستوى الإنفاق الاستهلاكى الشخصى.

ويتوقع تقرير «رؤى الانتعاش: تطور التجارة الإلكترونية» بأن ما بين 20% إلى 30% من هذا التحوّل إلى العالم الرقمى نتيجة تداعيات كوفيد-19 سيبقى ويستمر فى مختلف أنحاء العالم. ويستند التقرير إلى نشاط المبيعات المجمعة ومجهولة المصدر عبر شبكة ماستركارد، وتحليل الملكية من قبل معهد ماستركارد للاقتصاد. ويتعمق التحليل فى هذا الصدد بحسب البلد والقطاع، وعلى مستوى السلع والخدمات سواء ضمن البلدان أو خارج حدودها.

وقال بريكلين دواير، كبير الاقتصاديين فى ماستركارد ورئيس معهد ماستركارد للاقتصاد: على الرغم من بقاء المستهلكين فى منازلهم، فإن أموالهم بقيت تتحرّك بفضل التجارة الإلكترونية. وكان لهذا الأمر آثار كبيرة مع استمرار البلدان والشركات التى أعطت الأولوية للتقنيات الرقمية فى جنى ثمار هذه الخطوة. ويكشف هذا التحليل بأنه حتى أصغر الشركات ستجنى المكاسب عندما تتحول إلى العالم الرقمى.