الثلاثاء 18 مايو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

مدير «أوتوديسك»: الشركة تعتزم زيادة استثماراتها فى السوق المحلية

أكد المهندس حازم نبيل، مدير عام شركة أوتوديسك لحلول البرمجيات الهندسية فى مصر وليبيا، إن شركته بدأت تولى اهتماما كبيرا بالسوق المصرية منذ عامين فى ظل ما تشهده البلاد من ثورة إنشائية وهندسية غير مسبوقة تتمثل فى بناء مشروعات قومية عملاقة منها المانوريل والعاصمة الإدارية الجديدة.



وأوضح نبيل على هامش مؤتمر صحفى عقدته الشركة، بالتعاون مع موزعيها «كيميت كوربويشين» أن أوتوديسك تعتزم زيادة استثماراتها فى السوق المحلية عبر تعيين موظفين جدد وزيادة شبكة موزعيها المعتمدين وأنشطتها التسويقية من أجل الترويج لعلامتها التجارية على مستوى محافظات الجمهورية، موضحا أن الشركة العالمية تنفق أكثر من 10% من إيراداتها سنويا على مشروعات البحث والتطوير.

وأضاف أن الشركة تسعى إلى بناء علاقة تعاون استراتيجية مع الحكومة فى قطاعات الإسكان والنقل والكهرباء والاتصالات وغيرها، منوها أن أوتوديسك تستهدف التركيز على ثلاث قطاعات أساسية هى التشييد والبناء والصناعة والدعاية والإنتاج السينمائى.

وأوضح أن أوتوديسك تقدم حزمة خدمات متكاملة للعملاء وترغب فى بناء قدرات الكوادر البشرية ودعم الإبداع بالتنسيق مع معهد تكنولوجيا المعلومات ITI وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «إيتيدا» فى مجالات الطباعة ثلاثية الأبعاد والروبوتات وتكنولوجيا الذكاء الاصطناعى.

من جانبه، أكد على مدكور، نائب رئيس مجلس إدارة شركة كيميت كوربويشين، أن بداية العلاقة مع أوتوديسك تعود إلى 35 عاما، لافتا إلى أن شركته نفذت مجموعة مشروعات اعتمادا على حلول أوتوديسك منها توسعة الحرم المكى بالتعاون مع شركة بن لادن العقارية، إلى جانب التصميمات الهندسية لمشروع المتحف المصرى الكبير، ومتحف اللوفر فى أبو ظبي، فضلا عن مبنى الأوبرا فى العاصمة الإدارية الجديدة.

من جانبه كشف عمر مدكور، المدير التنفيذى لشركة كيميت كوربويشين، عن إجراء مباحثات مع شركة النصر للسيارات لإتاحة حلول أوتوديسك التى تتولى توزيعها فى مصر وتحديد أنسب برامج السوفت وير اللازمة للشركة لتوطين صناعة السيارات بالسوق المحلية، كما تتعاون أيضا مع سيماف المصنعة لعربات مترو الأنفاق فى البرامج الهندسية داخل عمليات تصنيعها.