الثلاثاء 18 مايو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

19 مايو.. مهلة أخيرة من غريب لليفربول للرد على ضم صلاح

فتح المدير الفنى للمنتخب الوطنى الأولمبى شوقى غريب خطوط اتصال بلاعبيه المحترفين، على رأسهم مهاجم جالاتا سراى التركى مصطفى محمد، حيث أرسل لمسئولى النادى تقريرا مفصلا ببرنامج استعداد «الفراعنة» لأولمبياد طوكيو المقبلة، كما تم إرسال خطاب ثالث لإدارة نادى ليفربول الإنجليزي، للمطالبة بمعرفة قرارهم النهائى بخصوص استدعاء نجم الفريق محمد صلاح، بعدما أعلن غريب بشكل رسمى تمسكه بنجم ليفربول واحتفاظه به على رأس قائمته فى أولمبياد طوكيو، حيث يحق لأى منتخب أولمبى الاستعانة بخدمات ثلاثة لاعبين فوق السن للمشاركة فى الأولمبياد، شرط موافقة الأندية المحترفة بقرار من الاتحاد الدولى «فيفا»، كون الأولمبياد لا يقع عليه حق الإلزام للأندية كما هو الحال فى المنتخب الأول، الأمر الذى علق عليه المدير الفنى لليفربول الإنجليزى يورجن كلوب، رافضا استهلاك الفرعون المصرى مع فريقه والمنتخبين الأول والأولمبي.



المثير أن استدعاء غريب سيحرم كلوب من خدمات صلاح الأفضل والأجهز هذا الموسم فى قلعة «أنفيلد»، لكنه لم يحسم قراره وطلب الانتظار، ويستحوذ المنتخب الأولمبى على النصيب الأكبر من الاهتمام بسبب التجهيز لأولمبياد طوكيو فى الصيف الجاري، دون أن يكشف كلوب نواياه اتجاه صلاح سواء بالتمسك به أو الموافقة على رحيله لتقف كلها أمور حائلا أمام تركيز صلاح مع المنتخب الأولمبى وقد تجبره على الاعتذار، كما كشف صلاح نفسه عن جوانب جديدة مع فريقه بخصوص مسألة استمراره مع «الريدز» من عدمه مؤكدا أنه لم يتحدث معه أحد عن أى شيء مرتبط بتجديد تعاقده مع النادى ويرتبط صلاح بعقد مع نادى ليفربول ينتهى فى صيف عام 2023، لكن النجم المصرى أكد أنه لا توجد محادثات بشأن تجديد عقده فى وقت ارتبط اسم محمد صلاح بالانتقال إلى الدورى الإسبانى بشكل عام ونادى ريال مدريد تحديدا خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة وترك قلعة «أنفيلد»، الأمر الذى قد ينعكس سلبا على استدعائه للمنتخب الأولمبي.

وحدد جهاز المنتخب الأولمبى بقيادة غريب الأول من يوليو المقبل بداية انطلاق معسكر «الفراعنة» استعدادا لدورة الألعاب الأولمبية بطوكيو، ورغم صعوبة المجموعة إلا أن غريب أكد فى اجتماعاته بمسؤولى اتحاد الكرة أنه ولاعبيه عازمون على تحقيق ميدالية فى الأولمبياد، حيث بدأ فى تحديد العدد الذى ينوى الاختيار من بينه ولخصه فى 50 لاعبا، من بينهم 7 لاعبين من الكبار لاختيار ثلاثة منهم فى الدورة الأولمبية، على رأسهم جناح ونجم ليفربول الإنجليزى محمد صلاح ليتبقى اسمان بجانب صلاح، يعكف الجهاز الفنى على اختيارهم، مع وضع احتمالية وضع بديل لصلاح، لعدم رد ناديه على طلب المنتخب الأولمبى حتى الوقت الراهن، وأكد غريب أن مجموعة «الفراعنة» فى الأولمبياد تضم أبطال 3 قارات مختلفة، ووصيف.

وقال غريب: «المجموعة تضم بطل إفريقيا، وبطل أوروبا وبطل أمريكا اللاتينية ووصيف آسيا، حددنا كل شيء سواء مكان الإقامة أو الانتقالات كما أننا نقوم بإعداد مباريات ودية وخلال الأجندة المقبل سنلعب مباريات وشرطنا الوحيد أن نواجه فرق تأهلت إلى الأولمبياد، فمن بين 16 دولة متأهلة التقينا، مع الدول الإفريقية الثلاث، والسعودية، والبرازيل وكوريا، لكن هناك مشاكل مع الفريق الأوروبية بخصوص الانتقالات، لم نحدد بعد أى من المنتخبات سوف نواجهها فى الفترة المقبلة لكن لدينا العديد من العروض، لم نستقر على الأسماء، ويوم 19 مايو الجارى هناك قائمة تضم 50 اسما سوف يتم إرسالها إلى الاتحاد الدولي، أما عن مشاركة محمد صلاح فأرسلنا خطابا إلى ليفربول فيما يتعلق بكافة التفاصيل المتعلقة ببرنامج المنتخب، من مواعيد وانتقالات ومباريات وتدريبات وانتقالات، وهذا الخطاب الثانى بعدما أرسلنا خطابا سابقا لهم».

ويواصل جهاز المنتخب الأولمبى عقد اجتماعاته لمناقشة وبحث الاستعداد الأمثل لدورة الألعاب الأولمبية، بعد أن أعلن الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا» قرعة دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو التى تم تأجيلها لتقام فى صيف العام الجاري، بسبب فيروس «كورونا»، حيث وقع المنتخب الوطنى فى المجموعة الثالثة القوية إلى جانب الأرجنتين وإسبانيا وأستراليا، ومن المقرر أن تقام منافسات دورة الألعاب الأولمبية خلال الفترة من 23 يوليو إلى 8 أغسطس المقبلين، ويتأهل فريقان من كل مجموعة فى الأولمبياد إلى دور الثمانية والذى سيقام بنظام خروج المهزوم حتى الوصول إلى المباراة النهائية، لسابق جهاز المنتخب الزمن خلال الـ17 يوما المقبلة.