الأحد 16 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة الله صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

الإعلاميون فى العيد: عيلة وبحر وكعك ورنجة

يحرص عدد من الاعلاميين على قضاء إجازة عيد الفطر فى ظل استمرار فيروس كورونا بعيدا عن التجمعات العائلية الكبيرة وعزومات الاصدقاء، والاكتفاء بقضائه فى المنزل مع الاسرة والتزاما بكل الإجراءات الاحترازية تجنبا لهذا الوباء.



المذيعة دنيا صلاح عبدالله، أكدت أنها تقضى العيد مع عائلتها، يشاهدون التليفزيون ويتناولون الكعك والشاى، لافتة إلى أنها وأسرتها سيتناولون «الرنجة» تعويضا عن يوم شم النسيم خاصة أنه كان فى رمضان ومن الصعب الإفطار على هذه الوجبة. المذيعة جيسى العاصى، قالت إنها حرصت على شراء ملابس العيد، وهى من ضمن العادات التى لا تستغنى عنها أبدا، ونفس الأمر تحرص على توزيع العدية لإسعاد الصغار والكبار أيضا فهى تأخذ عدية من أسرتها. وأضافت «العاصى»، أن صلاة العيد أمر أساسى بالنسبة لها، فهى تستيقظ باكرا للصلاة، ثم تفطر مع أسرتها ويقتصر الأمر على الشاى بالحليب والكحك والبسكويت فهما لا غنى عنهما، لافته إلى انها تنوى السفر الى شرم الشيخ والجونة لقضاء باقى الاجازة بهما. رانيا السيد، قالت، إنها تقضى إجازة العيد مع والدتها وابنها، بالاضافة إلى تناول الكعك والذى تحبه كثيرا. وأضافت «السيد»، أنها لم تستغن عن عادة شراء ملابس جديدة للاحتفال بالعيد فهى مازالت تحرص على هذا الأمر لها، بالاضافة الى العدية، لافتة الى أنها تنوى الخروج للتنزه مع أسرتها فى أى مكان مناسب. ميرفت المليجى، أكدت قضائها الأجازة فى المنزل مع أسرتها، بالإضافة إلى حرصها على صلاة العيد فى المسجد مع بناتها. وأضافت «المليجى»، أن الكعك والترمس شىء أساسى لديها فى العيد، بالإضافة الى «البليلة» والتى تحبها كثيرا وتقدمها فى مختلف المناسبات كما أن «الرنجة» ستكون على مائدتها فى العيد هذا العام، لافته الى أنها تنوى شراء «تورتة» أيضا لاسعاد عائلتها. وأشارت إلى حرصها على مشاهدة أى فيلم كوميدى فى التليفزيون يوم العيد، بالإضافة الى مسرحية خاصة أنها اعتادت منذ طفولتها على مشاهدة مسرحية فى العيد.