الأربعاء 23 يونيو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

رئيس العربية للتصنيع خلال مباحثات مكثفة مع سفيرى رومانيا وجنوب إفريقيا

تعزيز الشراكة ونقل وتوطين التكنولوجيا العالمية فى مجالات التصنيع

استقبل الفريق «عبدالمنعم التراس» رئيس الهيئة العربية للتصنيع، كل من «ميهاى ستيفان ستوبارو» سفير جمهورية رومانيا، و«نتسيكى ماشيمباى» سفير جنوب إفريقيا بالقاهرة، لتفعيل سبل تعزيز لتعزيز الشراكة ونقل وتوطين التكنولوجيا العالمية فى مجالات التصنيع المختلفة.



خلال المباحثات، تم عرض رؤية العربية للتصنيع بشأن تعميق التصنيع المحلى ونقل وتوطين التكنولوجيا فى العديد من مجالات الصناعة المختلفة، بما فى ذلك تدريب وتأهيل الكوادر البشرية من خلال أكاديمية التدريب بالهيئة العربية للتصنيع. كما تم بحث تعزيز آليات التعاون فى مجالات الصناعة المختلفة ومنها الصناعات الدفاعية والمدنية ومنها الإتصالات وعمليات التحول الرقمى والذكاء الاصطناعى والإلكترونيات وكاميرات المراقبة والسيارات صديقة البيئة باستخدام الغاز الطبيعى وغيرها من مجالات الصناعة المختلفة. 

فى هذا الصدد، أكد «التراس» أهمية تنفيذ توجيهات الرئيس «عبدالفتاح السيسى» لتعزيز التعاون المشترك مع الدول الصديقة وأيضًا الأشقاء بدول القارة الإفريقية فى مختلف مجالات التصنيع، مشيرا إلى أن تعزيز التعاون بين الهيئة العربية للتصنيع وكبرى الشركات الرومانية والجنوب إفريقية سيعمل على إحداث نقلة نوعية كبيرة فى التعاون الصناعى بين البلدين.

وأشار «التراس» أن العلاقات مع رومانيا وجنوب إفريقيا تشهد تطورًا إيجابيًا وتقدما فى إقامة شراكات صناعية فى مختلف مجالات التصنيع، خاصةً فى ظل اهتمام الدولة المصرية بتوفير المناخ الداعم للإستثمار وجذب المزيد من استثمارات الشركات العالمية وزيادة أنشطتها فى مصر، مشيدا بتميز المؤسسات والشركات الكبرى الرومانية والجنوب إفريقية بالخبرات الصناعية والتكنولوجية المتطورة وفقا لمعايير الجودة العالمية  والتحول الرقمى.

وأضاف أن الهيئة العربية للتصنيع تتطلع لتعزيز التعاون المشترك مع كبريات الشركات بالدولتين، لتعميق التصنيع المحلى ونقل وتوطين التكنولوجيا وتعزيز آليات الإدارة الرقمية للماكينات وزيادة القيمة المضافة فى الصناعة المحلية، لافتا إلى بحث تشكيل لجنة مشتركة لدراسة الإمكانيات والقدرات التصنيعية لتنفيذ المشروعات المشتركة وفقا لمعايير الثورة الصناعية الرابعة، فضلا عن دراسة زيادة الفرص التنافسية لتسويق الإنتاج المشترك فى السوق المصرية والإفريقية والعربية.

وفى سياق متصل، أشار رئيس العربية للتصنيع إلى بحث تدريب وتأهيل الكوادر البشرية من خلال أكاديمية التدريب بالهيئة، حيث يعقد دورات تدريبية متخصصة فى جميع مجالات الصناعة والإدارة ونظم المعلومات وتكنولوجيا الإتصالات وفقا لأحدث نظم التدريب الرقمية الحديثة وتعزيز آليات الإدارة الآلية الذكية والتدريب على الماكينات المبرمجة وفقا لمعايير الثورة الصناعية الرابعة.

من جانبه، أشاد « ميهاى ستيفان ستوبارو» بالإمكانيات التصنيعية والفنية للهيئة وثراء وتنوع منتجاتها الدفاعية والمدنية، وهو ما يشجع العديد من الشركات الرومانية إلى عقد المزيد من الشراكات مع العربية للتصنيع لتعميق التصنيع فى المجالات ذات الاهتمام المشترك.

كما أوضح السفير الرومانى أهمية التعاون لتدريب الكوادر البشرية من خلال أكاديمية العربية للتصنيع للتدريب فى مجالات الصناعة والإدارة ونظم المعلومات وتكنولوجيا الإتصالات وفقا لأحدث نظم التدريب الرقمية الحديثة وتعزيز آليات الإدارة الآلية الذكية والتدريب على الماكينات المبرمجة وفقا لمعايير الثورة الصناعية الرابعة.