الأربعاء 19 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة الله صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

إتيكيت التعامل مع شريك حياتك العصبى

من غير زعيق

تمتلئ الحياة الزوجية بالمشاحنات خاصة لو كان أحد الطرفين يتسم بالعصبية، وتقدم دكتورة شريهان الدسوقي، خبيرة الإتيكيت المعاصر، بعض النصائح، التى تساعدكم على احتواء الطرف الآخر بهدوء وعقلانية ليزول الغضب وتنتهى الانفعالات لتكون حياتكم جميلة خالية من المشاحنات اليومية. 



• تجنب الكلمات السلبية والتذمر والتصرفات المزعجة التى تثير عصبية الطرف الآخر، كالإلحاح وطرح الأسئلة والتحليلات، وإصدار النصائح وإطلاق الأوامر والتوجيهات فهى من الكلمات الاستفزازية التى تسهم فى زيادة العصبية.

• كن هادئًا وعقلانيًا وانتقى كلماتك، فإما أن تستخدم الكلمات المريحة أو أن تصمت.

• لا تكثر دائمًا من الاعتذار للطرف الآخر لسبب أو بدون سبب، خاصة وقت الغضب، فيجب ضبط لغة جسدك.

• تستطيع تهدئة أى شخصٍ كان إذا كنت فنانًا بضبط انفعالاتك باستخدام لغة جسدك، تحكم بملامح وجهك فلا تنظر إليه بتهكم واحتقار أو تحرك شفتيك أو لسانك أو أسنانك بطريقة تثير عصبيته.

• حافظ على نبرة صوت ممتازة، وامنحه الفرصة لكى يخرج شحنة غضبه أمامك فقط واستمع لكلماته وتفهم سبب غضبه واظهر له تفهمك وليكن رد فعلك هادئًا، وحنونًا ممزوجًا بالاحتواء، بعيد تمامًا عن العصبية أو الاستفزاز لكى تسيطر على الموقف وتمتص غضبه. 

• ليكن بينكم اتفاق مسبق أنه فى حالة الغضب وخروج النقاش عن السيطرة أن يتم إيقاف النقاش بطريقة ذكية حتى تهدأ النفوس.