الجمعة 17 سبتمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

أسواق الأضاحى.. أسعـار مرتفعة وإقبال متزايد

أيام قليلة ويحل عيد الأضحى المبارك، والذى ينتظره المصريون من العام للعام، للتقرب إلى الله من خلال ذبح الأضاحى، حيث شهدت أشهر أسواق بيع المواشى بمختلف محافظات الجمهورية، انتعاشًا فى عمليات بيع وشراء حيوانات الأضاحى من « جاموس-  أبقار-  أغنام-  ماعز»، فى ظل إجراءات تأمينية قامت بها المحافظات لتطبيق الاشتراطات البيئية والكشف الطبى البيطرى على الحيوانات.



كما قام أطباء الترصد الوبائى بالهيئة العامة للخدمات البيطرية ومديريات وإدارات الطب البيطرى على مستوى الجمهورية، بتنفيذ 90 زيارة ميدانية لرصد الحيوانات بأسواق الحيوانات الحية، للاطمئنان على الحالة الصحية للحيوانات المتداولة بالأسواق قبل عيد الأضحى، والتأكد من عدم وجود أعراض لأى أمراض وبائية.

وشهدت الأسعار ارتفاعًا ملحوظًا بالمقارنة بالعام الماضى، حيث وصل سعر العجول  الفريزيان المجنسة إلى  25 ألفًا يزن من  400 إلى 450 كيلو قبل الذبح ويصل للجزار بسعر الكيلو من 90 إلى 100جنيه ويباع 140جنيها  والعجول الإناث البقرى تباع بسعر يتراوح مابين 17إلى 19ألف جنيه تزن 350 كيلو, والخراف تتراوح ما بين ألفين إلى 3 آلاف جنيه تزن من 70 إلى 90 كيلو قبل الذبح بسعر 50 إلى 55 جنيها للكيلو.

 

المنيا.. مواشى «ماقوسة وشوشة» الأكثر رواجًًا

المنيا - علا الحينى

   على مدى أيام الأسبوع وحسب اليوم المحدد لكل سوق انتعشت أسواق بيع الماشية بالمنيا بالزبائن والتجار والجزارين لشراء الأضاحي، حيث يخصص كل مركز من مراكز المنيا الـ9 يومًا فى الأسبوع لسوق الماشية، منها سوق يوم الاثنين بقرية ماقوسة بمركز المنيا والثلاثاء بمركز سمالوط والأربعاء لسوق القيس بمركز بنى مزار والخميس لسوق مغاغة. 

 ويعد سوقا ماقوسة وشوشة بسمالوط أشهر أسواق محافظة المنيا لبيع رؤوس الماشية والأضاحى من حيث الإقبال والمساحة، حيث تشهد تلك الأسواق خلال الفترة الحالية انتعاشة كبيرة بسبب إقبال المواطنين والتجار والسماسرة على شراء الأضاحى تزامنا مع اقتراب عيد الاضجى، حيث يتوافد عليها أهالى القرى والنجوع على تلك الأسواق وخاصة هذه الأيام لجلب احتياجاتهم من الأضاحى نظرًا لتنوع المعروض من أبقار وجاموس وإبل وأغنام وماعز. 

وفى نفس الوقت تزخر محافظة المنيا بوجود مزارع كبيرة لتربية المواشى والتى يتعامل معها عدد كبير من الجزارين والمواطنين لشراء احتياجاتهم، فضلا عن اتفاق عدد كبير من الجمعيات ومؤسسات المجتمع المدنى فى التعاقد معها فى توفير أضاحى من خلال تلك المزارع لتوزيعها على القرى الأكثر احتياجًا وغير القادرين، والتى يتم ذبحها من خلال تلك الجمعيات منذ أول يوم العيد وحتى عصر رابع أيام التشريق. 

 

أسيوط...«الاثنين» للأبقار والجاموس و«باقور» للأغنام

أسيوط - محمد أبوعين 

تتميز محافظة أسيوط بعدد من أسواق المواشى، ولكن أشهر الأسواق هو سوق الاثنين للمواشى بعرب العوامر مركز أبنوب، ويتجول التجار بالسوق لعرض منتجاتهم، فمنهم من يتاجر فى البقرى، ومنهم من يتاجر فى الجاموسي، ومنهم من يتاجر فى الجمال، وتشهد السوق رواجا كبيرا فى عمليات البيع والشراء خاصة فى فترة عيد الأضحى المبارك.  

ويقول عبدالله الشريف تاجر مواشى: إن أشهر الأسواق بأسيوط هو سوق الاثنين ومساحته واسعة وبه العديد من المواشى ويجتمع فيه أغلب التجار لممارسة نشاطهم، مضيفا أن هناك أيضا سوق باقور الذى يقع بمركز أبوتيج على بعد 20كيلو من محافظة أسيوط، وهو سوق مخصص للأغنام والماعز ويخدم الكثير من المراكز المجاورة مثل مركز صدفا والغنايم ومركز أسيوط وبه العديد من الغنم والماعز. 

أيضا هناك سوق الثلاثاء بقرية النواورة بمركز البدارى من كل أسبوع وسوق بحرى البلد بمركز منفلوط ويقام السبت من كل أسبوع، فضلا عن وجود سوق قرية ديروط الشريف بمركز ديروط ويقام يوم الاثنين من كل أسبوع وسوق قرية صنبو بمركز ديروط يقام يوم الأربعاء من كل أسبوع وسوق قرية منقباد بمركز أسيوط ويقام يوم الأحد، وسوق قرية نزلة الملك بساحل  سليم ويقام يوم الخميس، وتخدم هذه الأسواق سكان كل منطقة، حيث تكفى احتياجاتهم للمواشى خاصة فى الأعياد والمناسبات، كما تساعد الفلاح على عرض الماشية وشرائها بأسعار مختلفة.

 

 

الإسكندرية..الأسعار نار بـ«العامرية»

الإسكندرية- نسرين عبد الرحيم

تعتبر سوق العامرية التى تقع فى الجزء الغربى من محافظة الإسكندرية من أشهر أسواق اللحوم والضاني، وتضم تجار المواشى من مختلف ربوع مصر حيث يأتون لعرض مواشيهم خصوصا فترة عيد الاضحى، وتعتبر الأشهر رغم وجود عدد من الأسواق بالإسكندرية.

«روزاليوسف» تجولت داخل السوق الشهيرة للتعرف على الأسعار هذا العام حيث يوجد زيادة كبيرة فى عرض الأضاحى فى حين قل الاقبال على الشراء الأمر الذى أرجعه البعض لارتفاع الأسعار أو لانتظار الزبائن الأيام الأخيرة الإقبال على الشراء.

فيما أكد محمد عتريس بائع الأضاحي، أن هناك ارتفاعا فى الأسعار نتيجة لارتفاع الأعلاف، لافتا أن الإقبال خلال الأعوام الماضية كان أكثر، وأضاف وائل حجازى تاجر مواشى بالسوق, أن أسعار الضأن تبدأ من  من 68 وتصل إلى 70 جنيها للكيلو, فيما يتراوح سعر الماعز من 75 الى 80 جنيها، أما أسعار الضأن الأمهات فتاتى  من 43 و 44 جنيها للكيلو..  وأوضح محمد خميس, أن سعر طن الذرة الصفراء وصل ٦٢٠٠ طن , لافتا إلى أن أسعار العام الحالى مرتفعة بشكل كبير, ما أثر على حركة الشراء والبيع وربما قبيل العيد يزداد الإقبال.

 

الشرقية.. أسواق مؤقتة لبيع الأضاحى

الشرقية- عبد العاطى أبو السعود

  تهتم محافظة الشرقية بتربية وتسمين الماشية والأغنام، حيث تنتشر معالف المواشى فى العديد من المراكز والمدن مما سهل على المربين عمليه البيع فى الأسواق القريبة من محل سكنهم، وتعد أكبر وأشهر الأسواق على مستوى المحافظة سوق الثلاثاء التى يطلق عليها سوق البحرين لتوافد تجار الوجهين البحرى والقبلى وتقام  بمدخل مدينة الزقازيق ويقصدها أسبوعيًا أغلب التجار بالمحافظات المختلفه وتتم عمليه البيع فجرًا والجميل فى هذه السوق أن أغلب الخلافات التجارية بين التجار يتم فضها من خلال الجلسات العرفية ويخرج المتخاصمون حبابيب خلال ساعات مدة إقامه السوق.

والسوق على مساحة ١٥ فدانًا وتستقبل آلاف الرؤوس من الماشية وتتميز السوق بجذب العديد من التجار لتميز أسعارها عن الأسواق الأخرى, وأيضًا ما يتم عرضه من مواش, وشهدت عملية البيع والشراء انتعاشة لقرب عيد الأضحى المبارك كما أن السوق آخر انضباط  وأنه لا يتم السماح بدخول المواشى التى يشتبه فى إصابتها بالأمراض.  وقال د. ممدوح غراب، محافظ الشرقية: إنه نظرًا لقرب حلول عيد الأضحى المبارك وللتخفيف من حدة الآثار السلبية جراء تطبيق الإجراءات واتخاذ التدابير الاحترازية لجائحة كورونا، ولرفع الضرر الاقتصادى عن العاملين فى تجارة المواشى وجميع المستفيدين، تمت الموافقة على إقامة سوق الثلاثاء للمواشى بمدينة الزقازيق بصفة مؤقتة حتى عيد الأضحى المبارك فقط على أن يتم غلق السوق مرة أخرى عقب انتهاء عيد الأضحى.

 

بنى سويف.. «إهناسيا وقمبش وباروط وبدهل» أشهر المناطق

بنى سويف – مصطفى عرفة 

  انتعشت حركة بيع الأضاحى  ببنى سويف تزامنًا مع حلول عيد الأضحى المبارك، وتعد أسواق إهناسيا وقمبش وباروط وبدهل أشهر أسواق المواشى ببنى سويف، فيما سجلت أسعار كيلو العجول بقرى قائم 60 جنيهًا بزيادة 5 جنيهات عن العام الماضى والجاموس 55 جنيهًا وتراوحت أسعار الخراف الحية ما بين 60 إلى 63 وقفزت أسعار الماعز إلى 70 جنيهًا بزيادة 10 جنيهات عن العام الماضى..  وتلاحظ عودة الخروف البرقى بعد غياب 7 سنوات، وأرجع التجار والمربون ذلك لانتعاش الحركة التجارية بين مصر وليبيا وترعى خرفان البرقى فى محافظة مطروح حيث المراعى الطبيعية وتعتبر أجود أنواع الأغنام وتتميز بلحومها  الحمراء وقلة نسبة الدهون، وتترواح أسعارها ما بين 5 إلى 7 آلاف جنيه..  وشهدت أسعار اللحوم المذبوحة استقرارًا حيث يتراوح سعر كيلو اللحوم  بين 110 إلى 140 فى المدن ومابين 90 إلى 120 بالقرى.  

البحيرة .. زيادة الطلب رغم ارتفاع الأسعار

البحيرة- جمالات الدمنهورى

 

شهدت أسواق الماشية بمراكز» دمنهور- أبو المطامير- كفر الدوار- الدلنجات- التوفيقية» بمركز إيتاى البارود بمحافظة البحيرة، ارتفاعا ملحوظا فى أسعار أضاحى العيد من «العجول- الخراف» بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف، وزيادة الطلب عليها من المواطنين لأداء الأضحية فى عيد الأضحى المبارك حيث تحدث زيادة الأسعار كل عامل قبل العيد.

وأكد محمد على رجب تاجر مواشى بأن سوق التوفيقية من اشهر الأسواق بمحافظة البحيرة لبيع كافة الأنواع من «ماعز وخراف، جاموس وبقر « كما يوجد به بيع عجول إناث لتربيتها وليس لذبحها، مشيرا إلى أن سوق التوفيقية مقام على مساحة 12فدانا وتبدأ العمل فيه من الساعة  4 فجرا حتى 10صباحا.

 

كفر الشيخ «السوق العمومى» بوصلة التجار من الوجه البحرى

كفرالشيخ ـ محمود هيكل 

يعد سوق كفرالشيخ العمومى، الذى يقع فى مدينة كفرالشيخ، أحد أشهر وأقدم وأكبر الأسواق الموجودة بالمحافظة بالكامل، ويعرض فيه التجار جميع أنواع المواشى المختلفة من أبقار، وجاموس، وماعز، وأغنام، وغيرها، ويزداد الإقبال عليه بصورة كبيرة خصوصًا فى عيد الأضحى المبارك لشراء كافة أنواع الأضاحى المختلفه التى يتم عرضها فى هذه السوق، كما تستمد هذه السوق شهرتها لوجودها فى عاصمة المحافظة، وتعد الأقرب للعديد من المحافظات المجاورة.

وقال أحمد سعد نورالدين، تاجر مواشى: إن سوق كفرالشيخ العمومية تقع على مساحة ما يقرب من 10 أفدنة، وتفتح أبوابها أمام التجار يوم الخميس من كل أسبوع، ويتوافد عليها آلاف التجار من محافظة كفرالشيخ، والمحافظات المجاورة مثل البحيرة، والإسكندرية، والغربية، ودمياط، ويبدأ العمل بهذه السوق من الساعة الواحدة صباحاً وحتى الساعة العاشرة صباحاً، ثم بعد ذلك يتم غلقها حتى الأسبوع الذى يليه، مؤكداً أنه يتم تطهير وتعقيم هذه السوق كل أسبوع من قبل فتحها من قبل الإدارة المحلية بمدينة كفرالشيخ، حرصًا على المترددين عليها من خطر الإصابة بفيروس «كورونا».

وأوضح نورالدين، أن الإقبال الكبير من تجار المواشى من المحافظات المختلفة على هذه السوق يجعل نسبة البيع والشراء فيها عالية جدًا، كما يتوافد عليها أيضًا آلاف المواطنين لشراء الأضاحى مع قدوم واقتراب عيد الأضحى المبارك من كل عام.