الأحد 25 يوليو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

قال إن السينما المصرية تعود لمسارها الصحيح

ماجد الكدوانى: أشعر بالفرح وأنا أتعاون مع كريم عبدالعزيز

أعرب الفنان ماجد الكدوانى عن سعادته البالغة بردود الأفعال التى يتلقاها عن فيلمه الجديد «البعض لا يذهب للمأذون مرتين» الذى يشارك فى موسم عيد الأضحى السينمائى.



وعن كواليس التحضير للفيلم قال ماجد الكدوانى: هذا الفيلم كبير وليس صغيرا, فيلم  إنتاجه ضخم وأستاذ أحمد الجندى المخرج ربنا كتبلى معاه نجاحات كبيرة جدا، ونفس الأمر للكاتب أيمن وتار الذى صاغ  حدوتة غاية فى الروعة». 

وأضاف: الفيلم فيه «حتة «فانتازيا وأنا كنت بقلق من هذه المنطقة  جدا لكن  أعتقد أنها هتكون حاجة حلوة استمتعنا بها جداً، وإحنا شغالين, فإن شاء الله ترجع الناس للسينما بشكل حلو». 

وتابع الكدوانى حديثه قائلا :«بشكر ربنا على وجود كيمياء عظيمة بينى وبين كريم عبدالعزيز، وبنقول ربنا يدمها علينا نعمة، ده تقريبا التعاون السادس بيننا، والحمد لله أن كل الأعمال التى تجمعنا، ناجحة وتدخل قلب الناس، وأنا بفرح بالشغل معاه جدا».  

وعن دوره فى الفيلم قال ماجد الكدوانى، إن الأدوار لا تستطيع شرحها، ولا يمكن توصيفها من خلال الإعلان، والشخصيات لا يمكن فهمها إلا من خلال نسيج الأحداث فى الفيلم، مؤكدا على أنه قرر سابقا ألا يقدم إلا الأدوار التى تلمس قلبه ويكون خلفها رسالة وتستفزة كممثل، مشيرا إلى أن المؤلف أيمن وتار كتب قصة فى منتهى الجمال والروعة، على الرغم من وجود فانتازيا فى الفيلم، والتى دائما يقلق منها ولكنه استمتع بها جدا أثناء العمل على الفيلم، كما أشار إلى أن الفيلم بعيد جدا عن نادى الرجال السرى، لأن الناس لديها فكرة أن الفيلمين متشابهين، خاصة مع تشابه فريق العمل. 

وشدد ماجد على أهمية مراعاة الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، مضيفًا «علينا أن نكتسب ثقافة جديدة وهى التباعد والابتعاد عن الازدحام، حتى على المستوى النفسى من أحلى الحاجات التى تعلمناها من كورونا هى إننا نراعى بعض، ونتعايش».

يذكر أن فيلم «البعض لا يذهب للمأذون مرتين»، من بطولة كريم عبدالعزيز وماجد الكدوانى ودينا الشربينى، وبيومى فؤاد، ومحمد ثروت بالإضافة إلى عدد من ضيوف الشرف ومنهم نسرين أمين وعمرو عبدالجليل وشيماء سيف ومصطفى قمر، وهو من تأليف أيمن وتار وإخراج أحمد الجندى.