الإثنين 25 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

قريبا على أرض مصر

منطقة تصنيع متكاملة لـ«اللقاحات»

استعرض مجلس الوزراء خلال اجتماعه امس مستجدات الوضع الحالى لمعدلات الإصابة بفيروس كورونا على مستوى الجمهورية وعلى المستوى العالميّ، وجهود تلقى المواطنين للقاحات المضادة للفيروس، وموقف تصنيعها محليًا.



وأكد رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى أن ما تكشفه نتائج الدراسات العالمية من تأثير اللقاحات على تخفيف حدة الإصابة بفيروس كورونا وتقليل الوفاة به، يعزز الدعوات المستمرة للمواطنين للتقدم للتطعيم بلقاح فيروس كورونا، وبذل الجهود لتوفير اللقاحات بالكميات المطلوبة، والتوسع فى انتاجها محليًا، وتنظيم عملية تقديم اللقاحات بشكل كبير، مُشيرا إلى أهمية الانتهاء من تطعيم الـ 1.2 مليون مواطن المُسجلين على موقع تلقى اللقاح فى أقرب فرصة ممكنة، وموجها الشكر لوزارة الصحة والسكان والعاملين بها على الجهود المبذولة للتوسع فى إعطاء اللقاحات المختلفة.

وتناولت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد موقف التصنيع المحلى للقاح سينوفاك بمصانع فاكسيرا، مستعرضة نتائج المفاوضات لتحقيق التعاون بين شركة سينوفاك الصينية والشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات خلال عام 2022، مشيرة إلى أنه تمت الموافقة على زيادة توريدات المادة الخام لعام ٢٠٢٣ بالكمية المطلوبة والتى تكفى لتصنيع ٢٥٠ مليون جرعة، إلى جانب فتح قائمة التصدير لفاكسيرا مع التوافق على السياسة السعرية، هذا بالإضافة إلى الموافقة على بدء إجراءات نقل تكنولوجيا التصنيع وسفر أول فريق من فاكسيرا لقضاء شهر بالمصنع، وكذا ارسال وفد تقنى من سينوفاك مماثل لتدريب الكوادر المصرية على الخطوات التقنية لنشر التكنولوجيا.

وأكدت الوزيرة أن الوزارة ستبدأ مرحلة تفاوضية جادة يتم فيها مناقشة تفاصيل اجراء توأمة بين سينوفاك وفاكسيرا فى انتاج لقاحات اضافية بخلاف الكورونا، وكذلك إرسال وفد خلال اسبوعين لمعاينة موقع اكتوبر، واقتراح دراسة بتسليم أحد المبانى لشركة سينوفاك لإنشاء منطقة تصنيع متكاملة لتصنيع لقاحات ذات فرص تسويقية فى أفريقيا والشرق الاوسط.

كما تطرقت وزيرة الصحة إلى موقف توفير لقاح فيروس كورونا، من خلال التعاقد والتوريد، مشيرة إلى أنه تم توفير نحو 60.5 مليون جرعة من لقاحات: استرازينيكا، وسينوفاك، وساينوفارم، وسبوتنك، وجونسون، وفايزر.

وأوضحت الدكتورة هالة زايد أن هناك خطة للتوسع فى مراكز تلقى اللقاحات لتشمل جميع المستشفيات التابعة لوزارة الصحة والسكان بحيث يصل عددها إلى 2002 مركز، مع اتباع اجراءات تحد من دخول المرضى الى المستشفيات أو أى هيئة تابعة لوزارة الصحة دون إظهار ما يفيد بتلقى اللقاح أو التوجيه بتلقى اللقاح، ووضع آلية لحث أولياء الأمور على تلقى اللقاح حفاظًا على صحة الأطفال بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم.