الأحد 5 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

بحضور وزراء دفاع اليونان وقبرص ورئيس أركان القوات المسلحة الإماراتية

الفريق أسامة عسكر يشهد تنفيذ المرحلة الرئيسية للتدريب المشترك «ميدوزا - 11»

شهد الفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة ونيكولاوس باناجيوتوبولوس وزير الدفاع اليونانى وشارلامبوس بتريدس وزير الدفاع القبرصى والفريق الركن حمد محمد ثانى الرميثى رئيس أركان القوات المسلحة الإماراتية، المرحلة الرئيسية للتدريب البحرى الجوى المشترك «ميدوزا – 11» والذى استمرت فعالياته على مدار عدة أيام بدولة اليونان بحضور عدد من كبار قادة القوات المسلحة المصرية واليونانية والقبرصية والإماراتية، وذلك فى إطار خطة التدريبات المشتركة التى تنفذ مع الدول الصديقة والشقيقة بما يسهم فى تنامى الخبرات المكتسبة وعلاقات الشراكة وتعزيز أوجه التعاون العسكرى المثمر بين الدول المشاركة فى التدريب.



وبدأت المرحلة الرئيسية بتقديم عرض تفصيلى على متن حاملة المروحيات (جمال عبد الناصر) تضمن عرض الأنشطة والفاعليات التى تم تنفيذها فى مراحل التدريب المختلفة, علاوة على عرض المخطط الزمنى لتنفيذ الأنشطة خلال المرحلة الرئيسية.

وشاهد رئيس أركان حرب القوات المسلحة والحضور عددا من الأنشطة التدريبية التى نفذتها عناصر الدول المشاركة فى التدريب تضمنت تنفيذ قصف جوى ضد عدد من الأهداف المعادية على الساحل بواسطة الطائرات متعددة المهام، وتنفيذ رماية مدفعية للوحدات البحرية بالأعيرة المختلفة ضد الأهداف غير النمطية أبرزت مدى ما تتمتع به القوات من دقة ومهارة عالية فى إصابة الأهداف، أعقبها تنفيذ إسقاط مظلى لتأمين رأس الشاطئ وذلك بتنفيذ قفزة صداقة لعناصر المظلات.

كما شملت الفعاليات تنفيذ تدريب حق الزيارة والتفتيش على سفينة مشتبه بها، وتنفيذ القوات الخاصة البحرية عددا من الأنشطة كفتح الثغرات وتأمين رأس الشاطئ والإغارة على هدف ساحلى، أظهرت مدى القدرة على العمل المشترك بكفاءة واقتدار، تلا ذلك تنفيذ عملية برمائية للسيطرة على الأهداف الحيوية بواسطة وسائط الإبرار المحمولة على متن حاملة المروحيات، كذلك قيام طائرات الهليكوبتر الهجومى بتقديم الدعم النيرانى المكثف لتأمين ممر الاقتراب لوسائط الإبرار، كما نفذت قوات الصاعقة عملية الاقتحام الرأسى بالأساليب الاحترافية التى تمكنهم من السيطرة والقضاء على العناصر المعادية بأزمنة قياسية، كذلك تنفيذ الإبرار البحرى الذى أبرز مدى ما تتمتع به العناصر المنفذة من قدرات قتالية عالية لتنفيذ كافة المهام التى توكل إليهم.

وكانت المراحل الأولى من التدريب أنشطة تدريبية، قد شهدت مكثفة للقوات البحرية والجوية والقوات الخاصة لتنفيذ مهام تدريبية مشتركة أظهرت المستوى الاحترافى الذى يؤهلها لتنفيذ كل المهام التى توكل إليها بكفاءة واقتدار.

وعلى هامش حضور المرحلة الرئيسية للتدريب المشترك «ميدوزا 11» قام الفريق أسامة عسكر بزيارة النصب التذكارى للجندى المجهول لوضع باقة من الزهور تخليدًا لذكرى شهداء الحروب، ثم توجه إلى مقر هيئة الأركان العامة اليونانية حيث أجريت له مراسم استقبال رسمية وعزفت الموسيقات العسكرية السلام الوطنى لكلا البلدين.

أعقبها عقد لقاء مع الفريق أول كونستانتينوس فلورس رئيس هيئة الأركان العامة اليونانية تناول مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك وسبل دعم علاقات التعاون العسكرى والتدريبات المشتركة بين القوات المسلحة لكلا البلدين الصديقين، وعقد الجانبان جلسة مباحثات تناولت سبل دعم التعاون بين القوات المسلحة المصرية واليونانية فى العديد من المجالات العسكرية. كما التقى رئيس أركان حرب القوات المسلحة بالسيد نيكولاوس باناجيوتوبولوس وزير الدفاع اليونانى

ونقل له تحيات وتقدير الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، وتناول اللقاء تبادل الرؤى حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، كذلك تطورات الأوضاع بالمنطقة والمتغيرات على الساحتين الإقليمية والدولية وانعكاسها على منطقة الشرق الأوسط وسبل تعزيز العلاقات العسكرية بين القوات المسلحة لكلا البلدين للحفاظ على الأمن والاستقرار بالمنطقة.