الأربعاء 10 أغسطس 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

منتخب مصر يدفع ثمن مغامرات كيروش

دفع المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم ثمن مغامرات البرتغالى كارلوس كيروش المدير الفنى للفريق فى مباراته أمام نيجيريا والتى إقيمت أمس الأول - الثلاثاء - بالجولة الأولى للمجموعة الرابعة والتى خسرها المنتخب بهدف دون رد حيث بدأ كيروش بتشكيل خاطئ من خلال الدفع بمحمود حسن تريزيجيه اساسياً بالرغم أنه غائب عن الملاعب منذ ثمانية شهور بسبب الإصابة مما جعله يضطر للدفع به فى الشوط الثانى من اللقاء بنزول رمضان صبحى.. نفس الأمر ينطبق على أحمد فتوح الظهير الأيسر، والذى كان يعانى من كدمة قبل المباراة إلا أن المدرب البرتغالى دفع به اساسياً ثم قام بسحبه مع بداية الشوط الثانى وأشرك أيمن أشرف بدلاً منه.. ولم تتوقف مغامرات كيروش عند هذا الحد بل قام بإشراك مصطفى محمد والذى يلعب رأس حربة فى مركز الجناح الأيمن ومحمد صلاح الذى يلعب فى نادى ليفربول الإنجليزى كجناح أيمن فى مركز رأس الحربة .. كما قام المدير الفنى بالدفع بمحمد عبد المنعم بدلاً من اكرم توفيق والذى تعرض للإصابة فى أول 5 دقائق من عمر اللقاء بالرغم أن عبد المنعم يفتقد للخبرات الدولية ولم يلعب اساسياً من قبل مع المنتخب .. كيروش وقف عاجزاً صامتاً امام الجبهة اليمنى والتى كانت ثغرة واضحة فى الدفاع صال وجال فيها المنتخب النيجيرى لم يقدم فيها حلولاً.. وهو ما حدث فى الجانب الهجومى فلم يكن للمنتخب اى وجود طوال الـ 90 دقيقة باستثناء انفراد لمحمد صلاح ثم الدقائق الأخيرة من الشوط الثانى عندما نزل أحمد السيد زيزو والذى نشط الجانب الهجومى ولولا محمد الشناوى حارس المرمى لخرج المنتخب خاسراً بنتيجة كبيرة حيث أنقذ مرماه من 3 هجمات مرتدة.. المنتخب ترك الاستحواذ لنيجيريا ولم يستطع اللاعبون مجاراة النسور فى القوة والسرعة واللياقة البدنية وترك المساحات وغاب الضغط على المنافس بخلاف البطء فى التحضير والتمريرات كانت مقطوعة .. وكانا عمر مرموش وتريزيجيه خارج الخدمة والننى بعيد عن مستواه وافتقد الفريق للعقل المفكر .. وبذلك احتل المنتخب المركز الأخير بالمجموعة بدون نقاط بعد تعادل منتخبا   غينيا بيساو والسودان بدون أهداف فى اللقاء الذى جمعهما أمس الأول - الثلاثاء - وبلغ رصيد كل منهما نقطة واحدة بينما احتلت نيجيريا صدارة المجموعة برصيد 3 نقاط .. ومن المنتظر أن يجرى كيروش تغيير فى التشكيل بمباراة المنتخب امام غينيا بيساو والمقرر لها يوم - السبت - المقبل فى التاسعة مساءاً ضمن مباريات الجولة الثانية.. فمن الوارد أن يبدأ بأيمن أشرف فى مركز فتوح فى حالة عدم جاهزية الأخير وسيبدأ محمد عبد المنعم أو عمر كمال عبد الواحد فى الظهير الأيمن وقد يدفع بعمرو السولية على حساب الننى  حيث أصبح اللاعب جاهزا .. وقد يدفع بعبد الله السعيد فى وسط الملعب على حساب تريزيجيه.. فى سياق آخر منح البرتغالى كارلوس كيروش المدير الفنى للمنتخب راحة أمس - الأربعاء - للاعبين الذين شاركوا فى مباراة أمس الأول امام نيجيريا بسبب الارهاق والذين قاموا بتدريبات داخل صالة الجمانزيوم بالإضافة إلى حمامات البخار والساونا لإزالة الإرهاق .. فى حين أدى باقى اللاعبين الذين لم يشاركوا فى اللقاء تدريباً عادياً تحت إشراف كيروش ومعاونيه ضياء السيد المدرب العام ومحمد شوقى المدرب وسيقوم الجهاز الفنى بعلاج الأخطاء التى وقع فيها اللاعبين فى مباراة أمس الأول وسيطالبهم بمزيد من التركيز وضرورة الفوز على غينيا بيساو من أجل الأقتراب من الصعود لدور الـ 16 .. كما شدد عليهم بضرورة احترام المنافس والذى يعانى من إصابات فيروس كورونا والتى وصلت إلى 10 حالات فى الأيام الماضية خاصة أن كرة القدم لا تعترف بالتاريخ والبطولات والانجازات وانما ببذل الجهد والعطاء فى الملعب ولا يوجد فريق كبير وآخر صغير لأن كرة القدم مليئة بالمفاجآت.. وانضم عصام الحضرى مدرب الحراس ومحمد أبوجبل حارس المرمى لبعثة المنتخب أمس الأول .. وحرص كيروش ومعاونوه على دراسة المنتخب المنافس ومشاهدة مباراته الأولى امام السودان لتحديد نقاط القوة والضعف وأهم اللاعبين وكلف كيروش معاونيه بكتابة تقرير عن المباراة حتى يستطيع وضع الخطة المناسبة والطريقة التى سيواجه بها غينيا بيساو والتى ستكون هجومية فى المقام الأول مع وجود التزام دفاعى.. وتضم قائمة المنافس التى اختارها المدير الفنى باسيرو كاندى 24 لاعباً منهم 12 محترفا بالبرتغال و6 بفرنسا ولاعب فى كل من بولندا واسكتلندا وانجلترا والسعودية وقبرص وسويسرا وهم جوناس مينديز وموريس جوميز وسامبا بالدى ونانو وفالى كاندى وسورى مانى وليونيل أوتشا وسيماو جونيور وألفا سيميدو وجيرسون إنكادا وبورا جواو جاكيتى وفريديركو ميندى وفيرناند ميندى وبيليه «موناكو» و6 بالدورى الفرنسى هم موريتو وأوبا سالجات ومامى بالدى وجوزيف مينديز وستيف أميرى وبانوتشى كامارا وبيكيتى سيلفا وجورجينو وماورو رودريجز.. وبالرغم من إصابة جمال علام رئيس اتحاد الكرة ورئيس البعثة بوباء فيروس كورونا إلا أنه حريص على الاطمئنان على البعثة واعطاء تعليمات بإزالة أى معوقات من خلال تواصله مع وائل جمعة مدير الكرة.