السبت 25 يونيو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

رؤية طموحة لدعم صناعة البتروكيماويات المصرية

فى إطار المتابعة المستمرة للمشروعات الجديدة الجارى تنفيذها لتطوير ودعم صناعة البتروكيماويات المصرية، أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، أن هناك رؤية طموحة تهدف إلى تحقيق المزيد من النجاحات فى مجال صناعة البتروكيماويات خلال الفترة المقبلة، كونها صناعة القيمة المضافة وتحقق الاستغلال الأمثل لموارد مصر الطبيعية خاصة الغاز الطبيعى، وينعكس مردودها الإيجابى على الاقتصاد القومى.



ووجه الملا بأهمية التنسيق والمتابعة المستمرة لأعمال تنفيذ المشروعات الجديدة وكذا أعمال الصيانة الدورية وأعمال التطوير الجارى تنفيذها بشركات البتروكيماويات القائمة باستخدام أحدث التكنولوجيات المتطورة لمواكبة التحديات والمتغيرات التى تشهدها الأسواق العالمية، مع مراعاة تطبيق إجراءات السلامة والصحة المهنية والحفاظ على البيئة، والعمل على تذليل أى تحديات قد تؤثر على مراحل التنفيذ وفقًا للبرامج الزمنية المحددة، وذلك لتلبية احتياجات السوق المحلية المتنامية وتقليل كميات الاستيراد من المنتجات البتروكيماوية التى تقوم عليها العديد من الصناعات التكميلية الصغيرة والمتوسطة.

ويعد مشروعا إنتاج الألواح الخشبية متوسطة الكثافة -MDF بمدينة إدكو بالبحيرة بطاقة إنتاجية 205 آلاف متر مكعب سنويًا اعتمادًا على 250 ألف طن سنويًا من قش الأرز كمادة تغذية وبإجمالى استثمارات 284 مليون يورو، ومشروع إنتاج الميثانول الحيوى بطاقة إنتاجية 100 ألف طن سنويًا من مولاس بنجر السكر وبإجمالى استثمارات 112 مليون دولار، من المشروعات الجارى تنفيذها التى تسهم فى الحفاظ على البيئة.

هذا بالإضافة إلى وجود عدد من مشروعات التطوير والتحديث التى يتم تنفيذها فى عدد من شركات البتروكيماويات التابعة للشركة القابضة منها: مشروعات الإحلال والتجديد لأصول شركة البتروكيماويات المصرية وتأهيل مصانعها وغرف التحكم الآلى الخاصة بها لتواكب أحدث التكنولوجيات طبقًا للأكواد العالمية القياسية لزيادة الطاقة الإنتاجية، كما أنه جار حاليًا الانتهاء من أعمال التشغيل التجريبى لوحدة التكسير الحرارى الجديدة بمصنع الفينيل كلوريد مونمر بالشركة، ومن المخطط دخول الوحدة الخدمة فى نهاية مايو الجارى لترتفع الطاقة الإنتاجية للمصنع بنسبة 125% من الطاقة الحالية، كما نجحت شركة سيدبك فى تنفيذ العمرة الجسيمة خلال العام الماضى والتى تعد أكبر العمرات وأهمها خلال الخمس سنوات الماضية.