الإثنين 23 مايو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

عبدربه يقنع الكومى بتعديل لائحة «الدراويش» والجمل يستعد لكليوباترا

يواصل فريق الكرة الاول بالنادى الاسماعيلى تدريباته استعدادا لفريق سيراميكا كليوباترا المقرر له عصر يوم الاحد المقبل على ملعبه بالإسماعيلية فى الأسبوع الـ 19 من عمر المسابقة المحلية، كما يواصل الجهاز الفنى عقد جلساته التحفيزية للاعبين من أجل معالجتهم نفسيا من أجل بذل قصارى جهدهم فى الفترة الحالية خلال التدريبات الجماعية والمباريات لتصحيح مسار ترتيب الدراويش بجدول مسابقة الدورى حيث اجتمع حسنى عبدربه مدير الكرة مع عماد حمدى لاعب خط وسط. 



يأتى ذلك فى إطار الجلسات  التحفيزية التى يعقدها بصفة مستمرة مع اللاعبين الأساسيين لحثهم على بذل قصارى جهدهم خلال مشاركتهم بالمباريات المقبلة، وحذر حسنى عبدربه لاعبيه من الظهور الإعلامى أو استخدام وسائل التواصل الاجتماعى خلال الفترة الحالية، من أجل التركيز على تدريبات وعدم تشتت الذهن بأشياء خارج الملعب مع ضرورة حصد ثلاث نقاط كل المباريات المقبلة. 

يذكر أن عبدربه يقوم خلال المرحلة الحالية على تعديل اللائحة الداخلية للفريق بعد أن حصل على موافقة من يحيى الكومى رئيس النادى لوضع لائحة تتناسب مع متطلبات المرحلة المقبلة مع الفريق، كما طالب عبدربه بضرورة عدم تأخر مستحقات اللاعبين أو مكافآت الفوز من أجل الحفاظ على الاستقرار الذى بدأ ينعم به الفريق بعد الفوز على المباراة الماضية على المصرى بثلاثة أهداف مقابل هدفين. 

فى نفس السياق يكثف حمزة الجمل المدير الفنى جلساته مع اللاعبين عقب التدريبات اليومية لتحفيزهم على الفوز، مشدداً على ضرورة اعتبار المباريات المقبلة رغم صعوبتها هى بداية الطريق لمصالحة الجماهير التى لم تتخل عن الفريق رغم التعثرات من أجل عودة الانتصارات من جديد.. موضحا أن الفرصة ستكون لمن يستحقها ويجب على الجميع بذل قصارى جهده من أجل الدفاع عن قميص الدراويش مع ضرورة التعامل فى المباريات المقبلة باعتبارها لقاءات كئوس لا تقبل القسمة على اثنين من أجل تحقيق الفوز وحصد ثلاث نقاط. 

على جانب آخر صعد فريق الإسماعيلى لكرة الصالات  إلى نهائى كأس مصر، وذلك بعد الفوز على الإعلاميين بنتيجة ستة أهداف مقابل أربعة فى المباراة التى أقيمت  بصالة الشرقية للدخان بالقاهرة.

ولجأ الفريقان إلى الوقت الإضافى بعد نهاية المباراة بالتعادل الإيجابى بهدفين لكل منهما قبل أن يسجل الدراويش أربعة أهداف لينجح فى حسم المباراة لصالحه وينتظر الفائز من مواجهة البنك الأهلى مع المنيا فى المباراة النهائية على درع البطولة، سجل أهداف الاسماعيلى كل من أحمد عبدالعال شاهندا وإسلام العتر هدفين لكل منهما بينما سجل المعتز بالله سامى وعلى رمضان هدفًا.

لعب الاسماعيلى بتشكيل مكون من جمال عبدالناصر وأحمد فكرى والمعتز بالله سامى وعلى رمضان وإسلام العتر وأحمد جمال وأحمد عبدالعال شاهندا ومروان محمود وحسام الربع، وشهدت المباراة قبل بدايتها دقيقة حداد على روح العميد محمد أبوالسعود رئيس النادى الأسبق، وكان الإسماعيلى الأفضل على مدار اللقاء سواء على الصعيد الهجومى أو الدفاعى وسط تألق لجميع عناصر الفريق ليتأهل للمباراة النهائية عن جدارة.