الثلاثاء 5 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

الأهلى ملك الدقيقة 90

نجح النادى الأهلى فى تحويل تأخره أمام إنبى بهدف الى فوز 2-1 فى ريمونتادا قوية للفريق الأحمر خلال المباراة التى جمعت بينهما على ملعب المقاولون العرب والمؤجلة من الجولة الخامسة عشرة فى بطولة الدورى الممتاز والتى حققت العديد من المكاسب للفريق قبل السفر إلى المغرب لخوض مباراة الوداد المقرر لها 30 مايو الجارى فى نهائى دورى أبطال إفريقيا.



ومن المكاسب التى حققها الفريق إضافة ثلاث نقاط فى ترتيب جدول مسابقة الدورى وإنقاذ نفسه قبل إرسال الأندية المشاركة فى دورى أبطال إفريقيا والكونفدرالية والاقتراب نحو الوصول إلى صدارة الجدول بفارق المباريات بينه وبين بيراميدز والزمالك.

كما تسبب الفوز فى رفع الضغوط عن لاعبى الأهلى قبل السفر إلى المغرب وزيادة الثقة لدى اللاعبين والجهاز الفنى بعد معاناة من تحقيق الفوز فى أربع مباريات متتالية فى مسابقة الدورى الممتاز.

وأكد موسيمانى أن الفريق سيفوز ببطولة الدورى الممتاز هذا الموسم وأنه سيركز على البطولة بعد الانتهاء من مباراة الوداد المغربى.

تحدث الدكتور أحمد أبوعبلة، رئيس الجهاز الطبى، عن ‏حالات الإصابة فى صفوف الفريق قبل مباراة الوداد المغربى المقرر لها يوم 30 مايو ‏الجارى فى نهائى دورى أبطال إفريقيا، مشيرًا إلى أن الأمور الطبية فى الأهلى مستقرة، ومعظم الإصابات المتواجدة فى الفريق تم التعامل معها.

وأضاف أبوعبلة: «عمرو السولية ينفذ آخر مراحل البرنامج التأهيلى للتعافى من إصابة العضلة ‏الخلفية، وسوف يشارك فى المران الجماعى ويكون تحت تصرف الجهاز الفنى، وحمدى فتحى ‏حصل على حقن موضوعى، وقام بتنفيذ برنامج علاج طبيعى، ويسير بشكل جيد فى البرنامج ‏التأهيلى وسيشارك فى أول مران للفريق».‏

وتطرق رئيس الجهاز الطبى للحديث عن إصابة محمد عبدالمنعم، مؤكدًا أن اللاعب اشتكى من ‏ألم فى العضلة الضامة، مشيرًا إلى أن الجهاز الطبى يأمل فى وجوده فى مباراة الوداد، وهو يقوم ‏بتنفيذ جلستى علاج طبيعى ضمن البرنامج التأهيلى، ولكن بشكل عام لم يتخذ قرارًا نهائيًا فى تواجد ‏اللاعب فى نهائى دورى الأبطال، وإن كانت المؤشرات تؤكد غياب اللاعب لمدة أسبوعين وعدم تعافيه بشكل تام قبل النهائى الإفريقى.

وأكد أبوعبلة أن أليو ديانج انتهى من البرنامج التأهيلى وجاهز للمشاركة، بينما يقوم لويس ‏ميكيسونى بتنفيذ برنامج علاج طيبعى، ومن المتوقع أن تصل فترة علاجه إلى ‏شهرين.‏

وأوضح رئيس الجهاز الطبى أنه تم تكثيف برنامج بدر بانون مع بعض الحرص، مشيرًا إلى أنه يتوقع ‏أن يحصل اللاعب على جزء من التدريبات بعد أسبوعين.‏