الخميس 4 يونيو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

الخارجية تستدعى السفير التركى وتحذره من تخفيض التمثيل الدبلوماسى




كتب - حمادة الكحلى

استدعت وزارة الخارجية السفير التركى بالقاهرة، حسين عونى بوطصالي،  ردًا على تصريحات رئيس الوزراء التركى رجب طيب أردوغان الأخيرة ، والتى دافع فيها عن الرئيس المعزول محمد مرسى منتقدًا محاكمته.
وعلمت روزاليوسف أن الخارجية وجهت احتجاجًا شديد اللهجة لأول مرة للسفير التركي، وابلغته أن هناك دراسة قوية لاتخاذ خطوات على صعيد العلاقات الدبلوماسية بين البلدين قد تكون تتمثل فى تخفيض مستوى التمثيل الدبلوماسى إلى درجة مكتب رعاية مصالح بدلًا من السفارة احتجاجًا على مواقف وتصريحات المسئولين الأتراك من ثورة 30 يونيو.
ومن جانبه أكد وزير الخارجية نبيل فهمى أن السفير المصرى فى تركيا لن يعود  فى المستقبل القريب.
وكانت التصريحات الأخيرة التى صدرت على لسان أردوغان قبل أيام تم اعتبارها تدخلاً غير مقبول بالشأن المصرى بعيداً عن كل حدود الدبلوماسية السياسية والشعبية والتى تدفع العلاقات الثنائية بين البلدين إلى حد الانهيار التام.
الجدير بالذكر أن استدعاء الخارجية للسفير التركى للمرة الثانية بسبب تدخل القيادة التركية فى الشأن الداخلى المصرى وتحديداً فيما يتعلق بمحاكمة الرئيس المعزول محمد مرسى وقيادة جماعة الاخوان