الثلاثاء 2 يونيو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

«كوفيد19-» تخسف برواتب لاعبى أوروبا

بعد حالة التوقف التى تشهدها الساحة المستديرة بسبب تفشى فيروس كورونا بدأت أندية أوروبية كبرى فى التشاور فيما إذا كانت ستخفض رواتب لاعبيها بسبب هذا التوقف فقد ذكرت وسائل إعلام إيطالية أن إدارة نادى إنتر ميلان الإيطالى أجرت اتصالات مع العديد من الأندية الأوروبية كان على رأسهم عملاقى الكرة الاسبانية برشلونة وريال مدريد للبحث والتشاور فى هذا الأمر.



وقد أفادت بعض الصحف الإسبانية على أن قطبى الكرة الإسبانية وافقا بالفعل على مبدأ تخفيض رواتب اللاعبين، مشيرة إلى أن هناك اقتراحًا يتمثل بتخيفض رواتب اللاعبين بنسبة 30 بالمائة، مما يعنى تخليهم عن مستحقاتهم لأشهر مارس وأبريل ومايو ويونيو، وعلى هذا فقد أكدت صحيفة «آس» الإسبانية بأن نسبة كبيرة من لاعبى كرة القدم فى الدورى الإيطالى ووكلائهم وافقوا على خيار تخفيض الرواتب حيث ناقشت أندية الدرجة الأولى فى الدورى الإيطالى خلال اجتماعها الأخير، تعليق مستحقات للاعبين لشهر مارس.

وقال رئيس الاتحاد الإيطالى لكرة القدم داميانو توماسيا، إن «لاعبى كرة القدم هم أول من يهتم بالحفاظ على النظام»، لكنه طالب أيضًا بالهدوء وعدم التسرع فى القرارات، حيث لا يزال مصير الموسم غير معروف. وتابع أنه «يجب على كل لاعب أن يقرر بشكل فردى بشأن أجره»، مضيفًا: «لا يمكننا إجبار أحد على شىء».

ومن المتوقع أن تتأثر الدوريات الكبرى فى أوروبا بخسائر قد تقدر بمئات الملايين من الدولارات، إذ استمر التأجيل حتى نهاية أبريل على الأقل، وقد يبقى الى يونيو أو يوليو، وفى أسوأ سيناريو قد تلغى المسابقات والتى سوف تنعكس بالسلب على اقتصاد الاندية.

ومع أستمرار تفشى فيروس كورونا فقد قرر نجمى فريق بايرن ميونخ الألمانيان جوشوا كيميخ وليون غوريتسكا إطلاق حملة لجمع التبرعات لمحاربة كورونا مطلقين عليها اسم «نحن نركل كورونا».

وقد جمعت الحملة حتى الآن أكثر من 2.5 مليون يورو وقد تبرع النجم الكرة البولندى روبرت ليفاندوفيسكى  بمبلغ ضخم، كما تبرع  هداف بايرن ميونيخ الألمانى ليفاندوفسكى وزوجته آنا ليفاندوفسكى تبرع بمبلغ مليون يورو للجهات المختصة لمحاربة فيروس كورونا.. وفى إنجلترا قرر اللاعب الإيفوارى ويلفريد زاها مهاجم كريستال بالاس بتوفير 50 منزل باسمه للعاملين فى مجال الصحة بالمجان من دون رسوم إيجار.