الخميس 9 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

نادٍ أمريكى يحول ملعبه إلى دور للسينما باستخدام السيارت

تسبب تفشى فيروس كورونا المستجد، فى الولايات المتحدة الأمريكية، منذ شهر مارس الماضى، إلى توقف النشاط الرياضى هناك، الأمر الذى جعل أندية جميع اللعبات الأكثر شهرة، مثل كرة السلة وكرة القدم الأمريكية، تبحث عن مصادر دخل جديدة، من أجل أن تواجه الآثار الاقتصادية المترتبة على توقف النشاط الرياضى.



ذكرت صحيفة «مايس فوتبول» البرتغالية، أن فريق كرة القدم الأمريكية، ميامى دولفين، قام بتحويل ملعبه الذى يتسع إلى 65 ألف متفرج، إلى مقر سينما ضخم، لمشاهدة الأفلام من جانب مشجعى الفريق.

أضافت الصحيفة، أن النادى الأمريكى، قام بتحويل ملعبه، إلى دور سينما، مقسم إلى جزءين، الأول مسرح فى الهواء الطلق يستوعب 400 شخص مع الحفاظ على التباعد الاجتماعى، أما الثانى فهو يحتوى على 175 سيارة، يمكن من خلالهم مشاهدة الأفلام أيضا.. وأشارت الصحيفة، إلى أن سعر تذكرة الفرد الواحد فى المسرح الهواء الطلق تصل قيمتها إلى 17 دولارا، بينما سعر تذكرة الفرد فى السيارة قيمتها 39 دولارا.