الأحد 24 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

«البنك الأهلى» الأول محليًا وإفريقيًا كـ«مرتب» رئيسى للقروض المشتركة

تستمر القروض المشتركة بالبنك الأهلى المصرى فى تحقيق نتائج متميزة وإنجازات محليا ودوليا، هذا ما تؤكده نتائج التقييم الذى أعدته مؤسسة بلومبرج العالمية عن القائمة الخاصة بالقروض المشتركة خلال عام 2020 والتى أظهرت حصول البنك الأهلى المصرى على المركز الأول كأفضل بنك فى السوق المصرفية المصرية عن قيامه بالأدوار المختلفة وهى وكيل التمويل ومرتب رئيسى ومسوق للقروض المشتركة وذلك بعد رصد حصاد أداء البنك طوال العام.



كما تظهر النتائج أيضا حصول البنك الأهلى المصرى على المركز الأول على مستوى قارة إفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا عن القروض المشتركة التى قام البنك فيها بدور مرتب رئيسى ومسوق للقروض المشتركة وعلى المركز الثانى كوكيل للتمويل فى قارة إفريقيا وفى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وذلك بعد العديد من بنوك ومؤسسات دولية، حيث استطاع البنك الأهلى المصرى إدارة خمسة وثلاثون صفقة تمويلية خلال العام بقيمة إجمالية تخطت 315 مليار جنيه مصرى. 

ومن جانبه أكد هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الاهلى المصرى ان استمرار البنك فى تحقيق هذا النجاح والحفاظ على تلك المكانة الدولية يأتى انعكاسا لحرص البنك على دعم الاقتصاد القومى من خلال توفير الاحتياجات التمويلية اللازمة لتحقيق النمو الاقتصادى فى مختلف القطاعات خاصة الحيوية التى تمس احتياجات المواطنين، وذلك بالرغم من التحديات الكبيرة التى تشهدها مصر والعالم خلال الفترة الحالية فى ظل أزمة كورونا، مؤكدا أهمية صفقات القروض المشتركة ذات الجدارة الائتمانية والجدوى الاقتصادية التى تساهم فى خلق قيمة مضافة للاقتصاد المصرى ودفع عجلة التنمية. 

ومن ناحية أخرى، أكد عكاشة استراتيجية البنك المتنامية فى تطوير العنصر البشرى والذى يعتبره البنك ثروته الحقيقية حيث يهتم بوضع وتطوير الخطط التدريبية للعاملين على أحدث الأساليب فى تقديم الخدمات والمنتجات المصرفية المتنوعة والمبتكرة التى تواكب التطور المتلاحق فى العالم بما يؤهل البنك للاحتفاظ بمعدلات الثقة والمصداقية التى تؤهله لعقد الشراكات والصفقات مع البنوك المحلية والعالمية بحرفية ونجاح.