الإثنين 27 سبتمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

حياة كريمة.. حلم القضاء على كابوس العشوائيات

جولات تفقدية متعددة يقوم بها الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، لمتابعة تنفيذ المشروعات على أرض الواقع، خاصة المشروعات التى تقوم بها الدولة ضمن المبادرة الرئاسية «حياة كريمة» لتطوير الريف المصرى، وذلك لدفع العمل بها، وتذليل أية معوقات أو تحديات تواجه التنفيذ، طبقًا لتوجيهات رئيس الجمهورية، حيث قام أمس بزيارة قرى مركز شبين القناطر بمحافظة القليوبية، يرافقه اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء عبدالحميد الهجان، محافظ القليوبية، وعدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة، ومسئولى الجهات المعنية.



«مدبولى»، استهل الجولة بالتأكيد أن الحكومة حريصة على إجراء مراجعة دقيقة منتظمة للأعمال الإنشائية الخاصة بمبادرة «حياة كريمة»، من أجل ضمان مستوى أداء وتنفيذ طبقًا للمعايير المطلوبة لجميع قطاعات المبادرة ومراحلها.

اللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزى للتعمير، لفت إلى أنه جار العمل فى تنفيذ 181 مشروعًا بقرى مركز شبين القناطر بتكلفة تصل إلى 2 مليار و600 ألف جنيه، حيث يتم تنفيذ 9 مجمعات لخدمات المواطنين، و9 مجمعات للخدمات الزراعية، و29 مركزًا للشباب والرياضة ما بين إنشاء ورفع كفاءة، بالإضافة إلى 35 مشروعًا للصحة ونقاط الإسعاف، فضلاً عن 9 مشروعات لأعمال شبكات الكهرباء، و20 مشروعًا للرى، و70 مشروعًا للطرق ورصفها، وغيرها، بالإضافة إلى 50 مشروعًا فى مجال مياه الشرب، و25 مشروعًا و3 محطات معالجة فى الصرف الصحى، موضحًا أن العمل بالمشروعات الجارى تنفيذها بقريتى كفر شبين ونوى بدأ منذ شهر تقريبًا، ومن المخطط الانتهاء من التنفيذ بحلول نهاية العام الجارى.

وفيما يتعلق بالموقف التنفيذى للمشروعات التى يتم تنفيذها بقرية كفر شبين، أوضح اللواء محمد عبدالقادر الكيلانى، رئيس الجهاز التنفيذى لتعمير القاهرة الكبرى، أنه يتم إنشاء ورفع كفاءة مركز الشباب بالقرية على مساحة تصل إلى 2000 م2، وذلك طبقًا للنماذج المصممة فى هذا الإطار، حيث يتم فى هذا المشروع رفع كفاءة المبنى وإضافة مساحة أخرى كامتداد لتوسعة المركز لخدمة شباب القرية، حيث يحتوى مركز الشباب على مبنى الأنشطة الذى يتكون من أرضى ودور أول على مساحة 325 م2، ويضم عددًا من صالات الأنشطة الرياضية، والمكتبة، كما يحتوى المركز على ملعبى خماسى، لافتًا إلى أن معدل التنفيذ تجاوز 90%.

وحول معدلات تنفيذ أعمال مشروع إنشاء مدرستى كفر شبين الجديدة 3، وكفر شبين الإعدادية بنين، تمت الإشارة إلى أن القرية تشهد حاليًا أعمال رفع كفاءة وتطوير مدارس كفر شبين الابتدائية الجديدة 3، و»زاوية الشيخ سند الابتدائية المشتركة»، و»الشهيد عقيد أحمد كمال محمود» للمرحلة الابتدائية خلال ثلاثة أشهر، كما يتم العمل على رفع كفاءة مدرسة كفر شبين الإعدادية بنات، وكفر شبين الإعدادية بنين وغيرها، كما تم توفير قطعة أرض لإنشاء مدرسة أخرى بعزبة الشيخ سند التابعة لقرية كفر شبين مخصصة للتعليم الأساسى، وتحتوى على 11 فصلاً، وجار العمل بها بمعدل إنجاز يبلغ 23%.

أما عن مشروع مد وتدعيم شبكات الغاز الطبيعى بالقرية، فأشار المهندس محمد جمعة، مساعد رئيس شركة غاز مصر لمناطق الدلتا وجنوب الصعيد، إلى أن المشروع يهدف إلى توصيل الغاز الطبيعى لـ13938 أسرة بالقرية، وذلك بإجمالى أطوال خطوط شبكات أرضية ضغط عالی «7 بار» مغذية للقرية تصل إلى 4 كم طولى، مضيفًا أن أطوال خطوط الشبكات الأرضية ضغط منخفض داخل القرية تصل إلى 66.5 كم طولى، لافتًا إلى أن عدد منظمات تخفيض الضغط بالقرية تبلغ 3 منظمات سعة 1000 متر مكعب/ساعة، كما يتم تنفيذ الأعمال الخاصة بتوصيل الغاز الطبيعى لـ17 مخبزًا بلديًا بالقرية ضمن مبادرة توصيل المخابز البلدية. 

وخلال جولة «رئيس الوزراء» بقرية نوى، استمع لشرح لوزير الإسكان حول المشروعات الجارى تنفيذها بالقرية، والتى تشمل إنشاء مجمع الخدمات للمواطنين، والذى تم مراعاة تنفيذه بما يتفق مع النموذج المصمم، ويتكون من دور أرضى ودورين علويين، ويضم مركزًا تكنولوجيًا، ومكاتب للسجل المدنى، والشهر العقارى، والتموين، والبريد، والتضامن الاجتماعى، إلى جانب وحدة محلية، ومجلس محلى، كما يتم إنشاء مجمع للخدمات الزراعية والذى يقام على مساحة 530م2، ويتكون من دورين أرضى وأول، وذلك وفقًا للتصميمات المتوافق عليها فى هذا الشأن بما يلبى احتياجات ومتطلبات أهالى القرية، ويضم المجمع وحدة بيطرية وجمعية تعاونية زراعية، إلى جانب مركز تجميع ألبان، ومركز إرشاد، هذا بالإضافة إلى تدعيم شبكات الصرف الصحى، والطرق والكهرباء، وغيرها بقرية نوى. من جانبهم، أعرب عدد من أهالى قرية نوى عن سعادتهم بتواجد رئيس الوزراء على رأس وفد يضم عددًا من المسئولين المعنيين لمتابعة المشروعات التى يتم تنفيذها لتطوير القرية، مطالبين رئيس الوزراء بنقل تحياتهم وشكرهم للرئيس عبدالفتاح السيسى، على التوجيهات الخاصة بتنفيذ العديد من المشروعات الخدمية والتنموية، فى إطار مبادرة «حياة كريمة».