السبت 10 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

مجمـع خدمـات متكاملـة بسيدى عبدالرحمن

يستهدف مركز الخدمات المجتمعية والحكومية بسيدى عبدالرحمن بالعلمين، توفير الحماية الاجتماعية والتنمية الاقتصادية لأهالى القرية و28 نجعًا وأكثر من 60 ألف وافد سنويا، وذلك لتقديم خدمة مطورة بأحدث التقنيات والوسائل التكنولوجية التى تساير توجه الدولة نحو التحول الرقمى وتفعيل نظام الشباك الواحد لتأدية الخدمة.



 

يتضمن المركز وحدة برنامج 2 كفاية للتثقيف المجتمعى، ووحدة تأهيل ذوى الاحتياجات الخاصة (قادرون باختلاف)، وورش الحرف اليدوية، ووحدة برنامج مودة والاستشارات الاسرية، والوحدة الاجتماعية والمشورة، فضلا عن ورش التدريب المهنى (كهرباء- صيانة الكترونيات- تطريز)، بالإضافة إلى حضانة أطفال.

ويضم المركز مجمع  مدارس، يشمل 4 منشآت تعليمية من المرحلة الابتدائية للثانوية، وتسهم مدرسة تحيا مصر فى تخفيض  كثافة فصول ابتدائى من 105 طلاب إلى 36 فى الفصل الواحد.

وجهز المركز مدرسة سيدى عبد الرحمن الإعدادية الثانوية المشتركة، بسعة 13 فصلا إعدادى، بالإضافة إلى 9 فصول ثانوى، وتم تزويدها بمعامل العلوم والمجالات، فضلا عن توفير الملاعب والمسطحات الخضراء بالمدرسة.

وافتتح المركز وحدة طب الأسرة والطفل، وتوفير الأطقم الطبية لها وسيارات الإسعاف، بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان، بالإضافة الى افتتاح المدينة الشبابية الرياضية كاملة التجهيزات  بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة. 

وأشارت نيفين القباج؛ وزيرة التضامن الاجتماعى، إلى أن الهدف من إنشاء المركز يتمثل فى توفير الحماية الاجتماعية، والتنمية الاقتصادية لأهالى قرية سيدى عبدالرحمن، موضحة أنه يتضمن وحدة برنامج «2 كفاية» للتثقيف المجتمعي، ومركز تأهيل «قادرون باختلاف» لذوى الهمم، وكذلك ورش الحرف اليدوية، ووحدة برنامج «مودة» للاستشارات الأسرية، والوحدة الاجتماعية والمشورة، وورش التدريب المهني، وحضانة الأطفال التى تحتوى على فصل لذوى الهمم.

وأضافت الوزيرة، أن يتضمن المركز أيضًا بجانب ما سبق، مركزًا لخدمات المرأة، ووحدة لتشغيل المشروعات متناهية الصغر، وورشة لتعليم صيانة الإلكترونيات وألواح الطاقة الشمسية، ومكتب التأمينات الاجتماعية.

وتفقد عدد من مسئولى وزارة التضامن الاجتماعى وصندوق تحيا مصر وممثلى مؤسسة المصرى للتعليم والتنمية، مجمع الخدمات الاجتماعية المتكامل بقرية سيدى عبد الرحمن بمركز العلمين فى محافظة مطروح، والذى  افتتحه السيد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وعدد من الوزراء وممثلى القطاع الخاص والمجتمع المدنى.

 واستهدفت الجولة التفقدية التواصل مع الأهالى من المستفيدين، ورصد تجربتهم عن الخدمات المتكاملة التى يقدمها المركز.

وقالت الدكتورة منى أمين، مستشار وزيرة التضامن الاجتماعى لبرنامج وعى، إن الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى حريصة كل الحرص على تقديم الخدمات الحكومية بأعلى مستوى من الجودة والكفاءة من أجل تحقيق الحياة الكريمة للمواطنين، موضحة أنه لأول مرة يتم تقديم خدمات بشكل متكامل فى مجتمع بدوى.

من جانبه قال تامر عبدالفتاح، المدير التنفيذى لصندوق تحيا مصر، إن مشروعات التنمية المستدامة بقرية سيدى عبدالرحمن تعد نموذجا للشراكة الفعالة  بين الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني، لتحسين جودة حياة المواطنين الأولى بالرعاية فى قرى ونجوع مصر، معربا عن سعادته بهذه الشراكة التى تأتى تزامنا مع إعلان السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية العام الجارى عاما للمجتمع المدنى.

وأوضح أن مشروعات التنمية المستدامة بقرية سيدى عبدالرحمن تم تنفيذها فى مجالات الصحة والتعليم والشباب والرياضة، فضلا عن تقديم خدمة حكومية مطورة بأحدث التقنيات والوسائل التكنولوجية التى تساير توجه الدولة نحو التحول الرقمى وتفعيل نظام الشباك الواحد لتأدية الخدمة.

وأشار المدير التنفيذى لصندوق تحيا مصر، إلى أنه بمشاركة وزارة التضامن الاجتماعى تم إنشاء مركز الخدمات الاجتماعية، لتوفير الحماية الاجتماعية والتنمية الاقتصادية لأهالى القرية حيث يتضمن المركز وحدة برنامج 2 كفاية للتثقيف المجتمعى، ووحدة تأهيل ذوى الاحتياجات الخاصة (قادرون باختلاف)، وورش الحرف اليدوية، ووحدة برنامج مودة والاستشارات الاسرية، والوحدة الاجتماعية والمشورة، فضلا عن ورش التدريب المهنى (كهرباء- صيانة الكترونيات- تطريز)، بالإضافة إلى حضانة أطفال.

وأضاف أن فريق صندوق تحيا مصر متواجد فى مجمع الخدمات الاجتماعية فى الأسبوع التانى على التوالى لتشغيل المجمع بعد تفضل مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، بافتتاح المجمع الذى يهدف إلى توفير الخدمات لأكثر من ٢٥ ألف مقيم و٦٠ ألف وافد  و٢٨ نجعا بالمنطقة.

من جانبها أشادت سهير عوض، عضو مجلس الأمناء المنتدب بمؤسسة المصرى للتنمية والتعليم، والتى نفذت مركز الخدمات الاجتماعية، بقرية سيدى عبدالرحمن، بالتعاون مع الحكومة ممثلة فى وزارة التضامن الاجتماعى والمجتمع المدنى ممثلة فى صندوق تحيا مصر والمؤسسة والقطاع الخاص، وقدموا أفضل الخدمات للمواطنين بشكل لائق يسهيل حصولهم عليها والوصول إليهم فى أماكن تجمعهم، وتوفير عليهم مشاقة السفر للحصول على الخدمات الاجتماعية المختلفة.

وأضافت: «أنه تم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة التضامن والمؤسسة للعمل على تطوير بعض مراكز التكوين على مستوى الجمهورية وتدريب المستحقين من المواطنين المصريين لتحقيق التمكين الاقتصادى لهم عن طريق اكسابهم حرفة يعمل بها لتفتح له باب رزق لتوفر لهم حياة كريمة، وبدأنا بأول مركز تكوين بسيدى عبدالرحمن، حيث يقوم المركز بتدريب، وتأهيل سكان مدينة سيدى عبدالرحمن وضواحيها على المهن المختلفة والحرف اليدوية.

وأشارت إلى أن مؤسسة المصرى للتنمية والتعليم تهتم بتوفير التدريب اللازم للمستفيدين مع توفير التمويل اللازم لمشروعاتهم لتحقيق التمكين الاقتصادى لهم، فى إطار خطة الدولة باعتبار أن المؤسسة أحد أذرع الدولة لتحقيق هذا الهدف.

وأوضحت أن مجمع الخدمات الاجتماعية والحكومية بسيدى عبدالرحمن الذى تم افتتاحه مؤخرا يخدم أكثر من 1300 أسرة، بمتوسط عدد أفراد الأسرة الواحدة من 6 إلى 7 أفراد.