السبت 10 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

بدورته الثامنة عشرة فى 2023

«التنسيق الحضارى» يبدء أعمال التحكيم لمسابقة أفكار للمشاركة المصرية بـ«يبنالى فينيسيا» للعمارة

ضمن خطة وزارة الثقافة، وتحت رعاية وزيرة الثقافة الدكتورة نيفين الكيلانى، قام الجهاز القومى للتنسيق الحضارى برئاسة المهندس محمد أبوسعدة ببدء أعمال لجنة تحكيم مسابقة بينالى فينيسيا الدولى للعمارة فى دورته الثامنة عشرة الذى يقام  فى الفترة من مايو إلى نوفمبر 2023 بفينسيا إيطاليا، وهى المسابقة التى تقوم وزارة الثقافة ممثلة فى الجهاز القومى للتنسيق الحضارى بطرحها للمرة الثامنة على التوالى لاختيار أفضل افكار لمشروعات العمارة التى تحقق موضوع مسابقة هذه الدورة بعنوان The Laboratory of the Future»، «معمل المستقبل» وسيحصل المشروع الفائز بالمسابقة على تمثيل الجناح المصرى فى بينالى فينسيا الدولى للعمارة.



وتقوم وزارة الثقافة بتحمل كافة نفقات سفر فريق العمل الفائز بالقومسير  للمشاركة فى هذا المحفل الهام، وذلك طبقا لاختيار لجنة تحكيم المسابقة والتى تضم كلا من «أ. د.دليلة الكردانى» أستاذ العمارة والتصميم العمرانى – كلية هندسة– جامعة القاهرة – ورئيس لجنة تحكيم المسابقة وعضوية كلاً من «أ.م.د ابتسام فريد» أستاذ مساعد العمارة وعميد كلية التصميم والإعلام جامعة كوفنترى «م. انسى ابوسيف «مصمم الديكور والمناظر السينمائية، «أ.د. ايمن حسان» أستاذ ورئيس قسم العمارة– كلية الهندسة – جامعة القاهرة، «أ. سوسن مراد عز العرب» رئيس تحرير مجلة البيت– جريدة الأهرام، د.هابى حسنى رئيس الأمانة الفنية، وعضوية كل من أ.د.هايدى شلبى، أ.علاء شقوير.

وأكد المهندس محمد السيد أبوسعدة رئيس مجلس إدارة الجهاز القومى للتنسيق الحضارى، أنه قد تقدم للمسابقة هذا العام عدد 30 مشروعا، وتم اختيار عدد 7 مشاريع كتصفية نهائية ليتم منحهم شهادات تقدير إلى جانب اختيار العمل الفائز من بينهم، وسيتم الإعلان عن الفريق الفائز فى حفل إعلان الجوائز، وافتتاح معرض المسابقة، بحضور  وزير الثقافة الدكتورة نيفين الكيلاني، وذلك يوم الأحد الموافق 27 / 11 / 2022.

يذكر أن معرض بينالى فينيسيا للعمارة (The Venice Biennale/Biennale di Venezia) هو المعرض الأعرق على المستوى الدولى، والذى يقام فى مدينة فينيسيا بإيطاليا مرة كل عامين منذ عام 1980، وهو واحد من أهم المعارض والملتقيات المعمارية الدولية، وتحرص كافة الدول على المشاركة والتمثيل فى هذا الملتقى المهم.